منوعات

قصة نجاح 5 أخوة سوريين في تركيا .. بدأوا من الصفر و صدروا إلى 4 دول(صور)

هيومن فويس

قصة نجاح 5 أخوة سوريين في تركيا .. بدأوا من الصفر و صدروا إلى 4 دول
أنشأ 5 أشقاء سوريون ، الذين استقروا في دوزجة , ورشة عمل وأنتجوا غلايات عملاقة تستخدم في مصانع الكيماويات والبتروكيماويات والأغذية والأدوية وبدأوا في التصدير إلى 4 دول بالشرق الأوسط .

وبحسب ماترجمه “تركيا واحة العرب ” لجأ الإخوة السوريون “نوزت العبد الله” و”ناز العبد الله” و”عصمت العبد الله” و”محمد العبد الله” و”نيازي العبد الله” مع عائلاتهم المكونة من 25 شخصًا من سوريا قبل 5 سنوات .

وصل الأخوة أولاً إلى غازي عنتاب ثم إلى ذهبوا إلى ولاية “دوزجي ” وكانوا عاطلين عن العمل خلال أول عامين وواجهوا صعوبات مالية .

قرر الأخوة ال 5 انشاء ورشة للغلايات العملاقة وهي مهنة والدهم فالتقوا برجال الأعمال في دوزجي ، ثم أقيم مكان عمل في موقع صناعي صغير .

بدأ الأخوان العبد الله في إنتاج غلايات عملاقة لاستخدامها في مصانع الكيماويات والبتروكيماويات والأغذية والأدوية في الورشة وتصديرها إلى 4 دول في الشرق الأوسط .

قال نوزت العبد الله ، في شرح للعملية التي مروا بها ، “كنا نمارس هذه المهنة , نحن هنا منذ 5 سنوات. نقوم بتصنيع الغلايات لمصانع الكيماويات والأغذية والأدوية والبتروكيماويات.

وأضاف : كان 20 شخصًا يعملون في شركتنا في سورياو نحن هنا 5 أشخاص فقط ,هناك طلب ,عملاؤنا من الخارج يتصلون بنا لهذا بدأنا في التصدير

.

وختم بقوله : اتمنى ان نكون افضل و نشكر الرئيس حيث ساعدتنا غرفة التجارة وغرفة الحرف اليدوية والشركات التركية كثيرًا.

صورة للاخوة السوريين

اقرأ أيضاً:تخلى عن الوعد وأخلّ بكلمته.. سلوم حداد يصدم جمهوره بقراره ويحرج رشا شربتجي!

صدم الفنان السوري “سلوم حداد” متابعيه ومحبيه بقرار مفاجئ تسبب بإحراج كبير للمخرجة السورية “رشا شربتجي” وشركة “عاج” للإنتاج الفني.

وقالت موقع محلي ورصدت الوسيلة أن سلوم حداد اعتذر عن تأدية دوره في مسلسل “حارة القبة”، والذي تم الاتفاق عليه مع بشكل “أدبي”.

وكانت الجهة المنتجة قد اتفقت مع حداد على أداء دور البطولة في المسلسل إلى جانب فادي صبيح، خالد القيش، سلافة معمار، وآخرين.

الموقع قال أن حداد تخلى عن وعوده المهنية وأخل بالكلمة التي أعطاها للجهة المنتجة للعمل، بحجة أنه لا يستطيع النزول من الإمارات حالياً.

وأشار الموقع في ذات الوقت إلى أنها مجرد “حجة”، حيث أن السفر عاد بشكل طبيعي وهناك مئات السوريين يسافرون بين الإمارات وسوريا.

وتابع بأن اعتذار الفنان السوري جاء قبل موعد بدء التصوير بحوالي 10 أيام فقط، الأمر الذي أدخل الشركة المنتجة في ورطة كبيرة وواضحة.

وقالت أن المنتج بدء بالبحث عن بديل، فأرسل للفنان “أحمد الأحمد” الذي اعتذر بسبب انشغاله، ليعرض الدور على “عبدالمنعم عمايري”.

ولفت إلى أعمال تصوير المسلسل بدأت في منطقة الزبداني لتصوير مشاهد القصر، وانتقلت إلى حارات الشام القديمة لتصور في بيوت باب توما.

ولد الفنان السوري الشهير سلوم حداد في 29 آذار عام 1953 في مدينة حلب العاصمة الاقتصادية لسوريا.

يعد سلوم حداد أحد أكبر النجوم في الدراما العربية بشكل عام والسورية بشكل خاص وقد مثّل في العديد من المسلسلات والمسرحيات والأفلام.

يلقب سلوم حداد، وهو من أصولٍ مسيحيةٍ أرمنية، بفارس الدراما العربية.

عمل الفنان السوري في صغره بالحدادة والنجارة من أجل تغطية مصاريف دراسته.

يعرف الممثل السوري بجديته وتفانيه بالعمل، كما أنه يتقن كل الأعمال والأدوار التي تعطى له فقد نجح في جميع الأنماط والأشكال التي أسندت إليه.

ومن أشهر أعماله التلفزيونية: “خان الحرير”، “الجوارح”، “الكواسر”، “مشاريع صغيرة”، “المـ.وت القادم من الشرق”، “الزير سالم”، “نزار قباني“، “كوم الحجر” و”رسائل الحب والحرب”.

كما كان لحداد حضوراً مميزاً في المسارح وذلك من خلال مسرحية “أكون أو لا أكون” ومسرحية “من رسول من قرية نميرة” ومسيرحية ” حادثة النصف متر”.

وكان لسلوم حداد بصمة خاصة في عالم السينما أيضاً من خلال العديد من الأفلام منها “موعد مع المجهـ.ول” و”موكب الإباء”.

أورينت نت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *