ترجمة

أميركا تضع أولويات في سوريا.. لا تشمل خروج إيران..تابع التفاصيل

هيومن فويس

أميركا تضع 5 أولويات في سوريا.. لا تشمل خروج إيران

تفيد معلومات نقلتها صحيفة الشرق الأوسط، اليوم السبت، أن “أميركا” توصلت إلى صيغة نهائية لأولوياتها في “سوريا”، تتضمن 5 أهداف رئيسية وملحقاً، ولا تشمل إخراج “إيران” من “سوريا”، إنما دعم استقرار الدول المجاورة للبلاد، على حد تعبير الصحيفة.

وتشمل الأولويات، وفقاً للصحيفة: «أولاً، البقاء في شمال شرقي سوريا واستمرار هزيمة داعش. ثانياً، المساعدات الإنسانية عبر الحدود. ثالثاً، الحفاظ على وقف إطلاق النار. رابعاً، دعم المحاسبة وحقوق الإنسان والتخلي عن أسلحة الدمار الشامل. خامساً، دفع عملية السلام وفق القرار 2254، وحرص واشنطن على دعم الدول المجاورة لسوريا واستقرارها».

اقرأ أيضاً: بعد لقائه الأسد … بن زايد يغادر سوريا والرئاسة تعلّق

ومن المتوقع أن يقوم فريق أميركي، بتقديم الأهداف الجديدة إلى حلفاء الولايات المتحدة، خلال اجتماع سيعقد على هامش مؤتمر التحالف ضـ.ـد “داعش”، في “بروكسل” مطلع شهر كانون الأول القادم.

وكانت الصحيفة ذاتها، قد قالت أمس الجمعة، أنها حصلت على الوثيقة الأردنية وملحقها السري، والتي تتضمن الهدف النهائي من الخطوات العربية لإعادة العلاقة مع “سوريا”، وهو خروج جميع القوات الأجنبية من البلاد والذين دخلوها بعد عام 2011، بما فيها القوات الأميركية، والحد من النفوذ الإيراني، والاعتراف بـ”المصالح الشرعية لروسيا”، ووفقاً للصحيفة، فإن الوثيقة التي سميت “لا ورقة”، لا تتضمن جدولاً زمنياً.

وشهدت “سوريا” مؤخراً تطوراً في العلاقات مع الإمارات، التي زار وزير خارجيتها “عبد الله بن زايد آل نهيان”، “دمشق” الثلاثاء الفائت والتقى الرئيس “بشار الأسد”، وسبق ذلك إجراء اتصال هاتفي جمع الرئيس “الأسد” مع ولي عهد “أبو ظبي“، “محمد بن زايد آل نهيان”.

اقرأ أيضاً:تخلى عن الوعد وأخلّ بكلمته.. سلوم حداد يصدم جمهوره بقراره ويحرج رشا شربتجي!

صدم الفنان السوري “سلوم حداد” متابعيه ومحبيه بقرار مفاجئ تسبب بإحراج كبير للمخرجة السورية “رشا شربتجي” وشركة “عاج” للإنتاج الفني.

وقالت موقع محلي ورصدت الوسيلة أن سلوم حداد اعتذر عن تأدية دوره في مسلسل “حارة القبة”، والذي تم الاتفاق عليه مع بشكل “أدبي”.

وكانت الجهة المنتجة قد اتفقت مع حداد على أداء دور البطولة في المسلسل إلى جانب فادي صبيح، خالد القيش، سلافة معمار، وآخرين.

الموقع قال أن حداد تخلى عن وعوده المهنية وأخل بالكلمة التي أعطاها للجهة المنتجة للعمل، بحجة أنه لا يستطيع النزول من الإمارات حالياً.

وأشار الموقع في ذات الوقت إلى أنها مجرد “حجة”، حيث أن السفر عاد بشكل طبيعي وهناك مئات السوريين يسافرون بين الإمارات وسوريا.

وتابع بأن اعتذار الفنان السوري جاء قبل موعد بدء التصوير بحوالي 10 أيام فقط، الأمر الذي أدخل الشركة المنتجة في ورطة كبيرة وواضحة.

وقالت أن المنتج بدء بالبحث عن بديل، فأرسل للفنان “أحمد الأحمد” الذي اعتذر بسبب انشغاله، ليعرض الدور على “عبدالمنعم عمايري”.

ولفت إلى أعمال تصوير المسلسل بدأت في منطقة الزبداني لتصوير مشاهد القصر، وانتقلت إلى حارات الشام القديمة لتصور في بيوت باب توما.

ولد الفنان السوري الشهير سلوم حداد في 29 آذار عام 1953 في مدينة حلب العاصمة الاقتصادية لسوريا.

يعد سلوم حداد أحد أكبر النجوم في الدراما العربية بشكل عام والسورية بشكل خاص وقد مثّل في العديد من المسلسلات والمسرحيات والأفلام.

يلقب سلوم حداد، وهو من أصولٍ مسيحيةٍ أرمنية، بفارس الدراما العربية.

عمل الفنان السوري في صغره بالحدادة والنجارة من أجل تغطية مصاريف دراسته.

يعرف الممثل السوري بجديته وتفانيه بالعمل، كما أنه يتقن كل الأعمال والأدوار التي تعطى له فقد نجح في جميع الأنماط والأشكال التي أسندت إليه.

ومن أشهر أعماله التلفزيونية: “خان الحرير”، “الجوارح”، “الكواسر”، “مشاريع صغيرة”، “المـ.وت القادم من الشرق”، “الزير سالم”، “نزار قباني“، “كوم الحجر” و”رسائل الحب والحرب”.

كما كان لحداد حضوراً مميزاً في المسارح وذلك من خلال مسرحية “أكون أو لا أكون” ومسرحية “من رسول من قرية نميرة” ومسيرحية ” حادثة النصف متر”.

وكان لسلوم حداد بصمة خاصة في عالم السينما أيضاً من خلال العديد من الأفلام منها “موعد مع المجهـ.ول” و”موكب الإباء”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *