منوعات

نبأ وفاة عبدالرحمن السديس يشغل حديث السوشال ميديا

هيومن فويس

نبأ وفاة عبدالرحمن السديس يشغل حديث السوشال ميديا

قام بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر وغيرها لخبر يفيد بوفاة الشيخ عبدالرحمن السديس امام وخطيب المسجد الحرام بمكة المكرمة والرئيس العام لشؤون المسجد الحرام، وقام الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي

والسوشيل ميديا مع خبر وفاة الشيخ عبدالرحمن السديس أما المسجد الحرام، بمكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية، معربين عن حزنهم الكبير لتناول خبر والوفاة معربين أن يكون هذا الخبر اشاعة معربين أن كان الخبر صحيح عن خالص تعزيهم لجميع الشعب فى المملكة العربية السعودية فى وفاة الشيخ عبدالرحمن السديس.

وبعد فترة قصيرة قامت نفس الصفحات التى تداولت خبر الوفاة بنشر على نفس الصفحات أن الشيخ عبد الرحمن السديس امام وخطيب المسجد الحرام بمكة المكرمة بالمملكة العربية السعودية يتمتع بصحة جيدة وقامت ينفى خبر الوفاة وان المقصود بخبر الوفاة هو الشاعر السعودى عبد الرحمن السديس والذى يحمل نفس اسم أمام وخطيب المسجد الحرام بمكة المكرمة.

من ناحية أخرى قام الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بأعداء أعدادا كثيرة من إصدارات الرئاسة الأخيرة لمكتبة الملك عبدالعزيز العامة والى تضمنت فهرس مخطوطات مكتبة الحرم المكي الشريف في ١٢ مجلدًا وكذلك فهرس نوادر المطبوعات في مكتبة المسجد النبوي وجه أمام المسجد الحرام بمكة المكرمة الدعوة للمشرف العام على مكتبة الملك عبدالعزيز العامة ونائبه وفريق العمل معه لزيارة مكتبات الحرمين الشريفين لتطوير العمل البحثي.

اقرأ أيضاً:متمنين تعميم التجربة.. طيبب وطبيبة سورية ينقلبان في زواجهما على عادات المجتمع ويحظيان بإعجاب الجمهور

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي تفاصيل فريدة لترتيبات زواج طبيب سوري من زميلته الطبيبة.

وأعلن الدكتور سامح الكيلاني والدكتورة يارا أنيس حسبما رصدت الوسيلة عن تفاصيل التحضيرات عبر فيسبوك.

وقال الكيلاني أنه وبالاتفاق مع خطيبته وبنصيحة من أصدقائهما، قررا الإنقلاب على العادات السائدة في المجتمع.

وذلك نظراً للظروف المعيشية والاقتصادية السيئة التي تمر بها البلاد، وبالوقوف عند الكتاب والسنة النبوية.

حيث قرر العروسان عدم إقامة أي شكل من أشكال الحفلات المتعارف عليها مجتمعياً من حفل وزفة عرسان وغيرها.

وقال أن الزواج سيعلن خلال غداء يوم الخميس للأيتام والفقراء دون حضور العرسين أو ذويهما.

ويضيف الدكتور أنهم اتفقوا مع جمعية إحسان الخيرية مبدئياً، على تحضيرات الغداء.

وأعلن مع زوجته عدم قبولهم لأي مبلغ مالي “نقوط”، لعدم تكليف الأصدقاء والزملاء، ولأن أبنائهم أولى بأموالهم.

وسأل الطبيبان الأهل والأصدقاء والزملاء الدعاء لهما بالتوفيق وعيش حياة سعيدة.

وأوضح سامح الكيلاني أنهم تقصدا نشر هذا الإعلان، آملين بأن يكونا مثالاً يحتذى به وأن تطبق تلك الأمور في المجتمع.

وأضاف: “وكان إصرارنا على ذكر محل الإشهار بالتعمّد الواضح لأننا لا نبتغيها صدقة سرية بل مناهجاً لمن يأتي خلفنا”.

وختم الكيلاني: “ادعوا لنا بالتوفيق والسعادة ونسأل الله تعالى ان يحذو اولادكم واخوتكم حذونا والله من وراء القصد” .

وكتب الدكتور سامح عبر صفحته الشخصية
نحن الدكتور سامح كيلاني والدكتورة يارا أنيس وبعد التشاور وأخذ النصيحة من كل من السادة :

الدكتور الوالد محمد
المهندس العم سامي

السيدة الوالدة سهير الخطيب
السيدة الخالة نسرين خياط

وبعد الاطلاع على سنة محمد النبيّ عليه الصلاة و السلام وعلى سيرة أصحابه وآل بيته الكرام ،

وبعد استعراض واقع الأمة في السنين الجارية ..
وبعد الوقوف على الآية القرآنية:

(قالوا بل وجدنا آباءنا كذلك يفعلون) والتي ذُكرت على لسان البعض كمبرر ضعيف لإستمرار الانسان على النهج المتبع وراثة والمتعارف عليه في المجتمع دون تعريضه لمجهر المنطق والحاجة والعقل ،

وبعد اطلاق التوكل على الله تعالى .. قررنا ما يلي :

أولا : عدم إقامة أي شكل من أشكال الحفلات المتعارف عليها مجتمعياً حال زواجنا

ويشمل هذا : حفلات الأعراس، وسهرات الشباب والأصدقاء ، والزفّة، وصباحية العرس، وسواه .

ثانيا : يُشهر الزواج بإذن الله تعالى يوم السبت القادم بإقامة غداء لخمسين من الأيتام الفقراء من أموال العروسين ، يحضره الأيتام حصرا دون دعوة العروسين أو أهلهما أو سواهم ، تتكفّل بالتجهيز له جمعية الإحسان الخيرية ، حيث تم الاتفاق معهم مبدئيا .

ثالثا : نعلن انا وزوجتي عن عدم قبولنا لأي مبلغ نقدي مهدى عادة للعروسين والمسمى بالنقوط ، فالناس وأبناؤهم أولى بأموالهم منّا، ولرغبتنا في أن يمر زواجنا مروراً سهلاً على كل الأقارب والأصدقاء والزملاء والأحبة دون تكاليف قد تُتعب كاهلهم أو تقتطع من أرزاقهم أو أوقاتهم .

رابعا : نسأل الأقارب والأصدقاء والزملاء والأحبة أن يدعوا لنا بظهر الغيب بأن يوفقنا الله وأن يسهّل طريقنا وأن يبارك فيما بيننا .

خامسا : صدر عنّا نحن الدكتور سامح والدكتورة يارا والسادة الأهل هذا الإعلان بالقصد للإشهار وبسبق الإصرار ، عامدين أن نكون مثالاً يُحتذى للمقبلين على الزواج في مجتمعاتنا الكريمة

وكان إصرارنا على ذكر محل الإشهار بالتعمّد الواضح لأننا لا نبتغيها صدقة سرية ، بل هي منهاج وسبيل نرسمه لمن يأتي من خلفنا إن شاء الله …
ادعوا لنا بالتوفيق والسعادة ونسأل الله تعالى ان يحذو اولادكم واخوتكم حذونا والله من وراء القصد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *