ملفات إنسانية

السعودية تحقق حلم نزيل بإحدى سجونها.. لن تصدق ماذا فعلت المملكة- شاهد

هيومن فويس

السعودية تحقق حلم نزيل بإحدى سجونها.. لن تصدق ماذا فعلت المملكة- شاهد

نشرت قناة “الإخبارية” السعودية على حسابها في “تويتر” مقطع فيديو يظهر “مقهى بمواصفات عالمية في سجن الطرفية”، لافتة إلى أن هذا المقهى “تم تصميمه لتحقيق حلم نزيل بالسجن”.

ويظهر مقطع الفيديو مقاعد وطاولات ومنضدة حانة، ويبين أن النزيل يجلس مع شخصين في “المقهى”، ويجلس براحة ومن ثم يعزف العود ويغني.

وعلقت الإخبارية على هذا المقطع قائلة: “أمن الدولة تحقق حلم نزيل بتوفير مقهى بمواصفات عالمية في سجن الطرفية”.

هذا ويعلق مذيع في المقطع على الأحداث قائلا: “وسط رائحة القهوة وصوت تحميص البن يحتسي السجناء قهوتهم سواء كانت كولومبية المنشأ أم إثيوبية”.

وأضاف: “على تقاسيم العود وأنغامه ويكملون سهرتهم”، مشيرا إلى أن “هذا “المقهى بمواصفاته العالمية جزء من حلم السجين الذي كان يعمل في أحد أكبر المقاهي العريقة بمنطقة القصيم”.

وفي سياق متصل، نشرت لينا الهذلول، شقيقة الناشطة السعودية لجين الهذلول، عبر حسابها بموقع “تويتر”، مقطع الفيديو وعلقت بقولها: “يا حليلكم مصدقين الناس بتصدقكم؟ اسمحوا للمؤسسات المستقلة بالدخول والإشراف على السجن أولاً وبعدها ممكن تحاولون تلمعون”.

وكان قد احتفى نزلاء سجن المباحث العامة بمدينة بريدة “سجن الطرفية” باليوم الوطني السعودي الـ 91.
ووثق مقطع فيديو جانبًا من احتفال النزلاء بسجن الطرفية، وعزفهم أغنية “وطني الحبيب”، أثناء استعدادهم للحفل.

وتحتفي المملكة كل عام في 23 سبتمبر باليوم الوطني، بعد الإعلان التاريخي للملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، توحيد المملكة.

في حين يبلغ عدد الموقوفين في سجن بريدة أو سجن الطرفية كما يطلق عليه 301 سجين سعودي و90 سجينا أجنبيا من جنسيات مختلفة.

هذا وبلغ عدد الخلوات الشرعية للسجناء، التي يلتقي فيها السجين مع زوجته خلال عام 1433هـ 12993 خلوة، فيما بلغ إجمالي المساعدات المالية للسجناء والمطلق سراحهم والعائدين من جوانتنامو في العام الهجري الماضي ما يتجاوز 224,585,144 ريال.

هذا وتقدم وزارة الداخلية لأسر الموقوفين ممن هم خارج المنطقة التي يكون فيها سجن ابنهم تذاكر سفر وتؤمن لهم السكن والمواصلات من المطار للسكن ثم إلى السجن ثم إلى المطار.

أول حلاقة في السعودية وضجة كبيرة- فيديو

تصدّر وسم “أول حلاقة سعودية” مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد تداول مقطع فيديو لفتاة سعودية وهي تقوم بالحلاقة لطفل داخل أحد الصالونات في المملكة العربية السعودية.

وظهرت المواطنة السعودية “وفاء” وهي تقص شعر طفل في صالون حلاقة مخصص للأطفال في الطائف.

وقالت وفاء في الفيديو: “في كل المهن الشريفة، سواء للرجل أو المرأة، الأهم هو الإتقان في العمل والأمانة”.

وأضافت: “أنا وجميع الفتيات السعوديات واجهات لوطننا الغالي، وطالما أنني لم أخرج عن القيم والشرع فسأستمر في عملي”.

وقالت وفاء إنها تعمل في المهنة منذ سنتين، مشيرة إلى أنها تعمل حالياً من البيت، وأنها تأمل في افتتاح محل للحلاقة يحمل اسمها. فيما قالت والدتها في الفيديو إنها تفتخر بابنتها وتدعهما.

وأثار الفيديو الكثير من الجدل في السعودية بين مؤيد ومعارض، حيث اعتبرها البعض موهبة تستحق الدعم، فيما اعتبر آخرون أن هذا العمل لا يناسب المرأة.

المغرد عبد الرحمن المطيري، الذي قام بتصوير الفيديو، عبّر عن فخره بما قامت به وفاء، وقال إنها “كفو، وبنت رجال”.

في المقابل انتقد محمد اليحيا هذا الفيديو، وقال إن المطيري سافر من القصيم إلى الطائف ليقوم بتصوير أول حلاقة، مضيفاً: “كنت أظنه سيقدم لنا إنجازاً علمياً”. وفي تغريدة أخرى وصف اليحيا الأمر بأنه “إساءة للسعودية وللمرأة السعودية”.

وشهدت الآونة الأخيرة انخراط المرأة السعودية في العديد من الوظائف التي لم تكن متاحة لها من قبل، حيث أصبحت جندية وحارسة في الحرم، إضافة إلى العديد من الوظائف الإدارية الأخرى.

وتسعى الحكومة لفتح أبواب العمل أمام النساء في كثير من المجالات بغية تقليص نسبة البطالة بين المواطنين، وسبق أن قال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إن المرأة هي نصف المجتمع، وليس معقولاً أن يبقى هذا النصف دون عمل.

وجدت المرأة السعودية أخيراً نفسها تشارك الرجل في واحدة من أهم المؤسسات السعودية إن لم يكن على مستوى العالم الإسلامي، بعدما وضعت في مناصب قيادية لإدارة الحرمين وتجويد الخدمات المقدمة لزوار بيت الله الحرام وللمسجد النبوي. وفق الخليج أونلاين

منذ منتصف العام 2020 كانت أولى خطوات المرأة السعودية في إدارة أكبر تجمع إسلامي، من خلال مناصب تولتها في إدارة الحرمين، ليتصاعد العدد مرة أخرى في العام 2021، بعد نجاح موسم الحج للعام الثاني في ظل جائحة كورونا.

وبموجب “رؤية 2030″، رفعت السعودية بعض القيود المفروضة على المرأة السعودية تدريجياً، ومنحتهن مزيداً من المشاركة مع الرجل، وهو ما أتاح لها الوصول للعمل داخل مؤسسة الحرمين الشريفين التي كانت تقتصر على الرجل.

20 أكاديمية في الحرمين
بعد أيام من انتهاء موسم ناجح للحج رغم القيود المفروضة لجائحة كورونا، أعلنت المملكة العربية السعودية تعيين 20 أكاديمية في مناصب قيادية رفيعة برئاسة شؤون الحرمين الشريفين، التي تشرف على إدارة المسجد الحرام في مكة المكرمة، والمسجد النبوي الشريف بالمدينة المنورة.

وقالت رئاسة شؤون الحرمين، في بيان رسمي في 5 أغسطس 2021، إن “التعيين في مناصب قيادية عليا بالرئاسة شمل 20 سيدة من الحاصلات على درجتي الماجستير والدكتوراه”.

وأعلن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ عبد الرحمن السديس، أنه سيتم تمكين السيدات المتميزات علمياً وعملياً في منصب مساعد للرئيس العام، ووكيلات للرئيس العام، ووكيلات مساعدات في مختلف التخصصات التطويرية.

وقالت رئاسة الحرمين: إن “تعيين السيدات من ذوات الكفاءات العاملة في الرئاسة بمناصب قيادية عليا يستهدف الارتقاء بمستوى العمل بالرئاسة واستثماراً للكوادر الوطنية المؤهلة”.

قرار مماثل في 2020
الأكاديميات العشرون انضممن إلى عشر أكاديميات أخريات جرى تعيينهن في مناصب قيادية أيضاً بالرئاسة العام الماضي، في إطار خطط البلاد لتمكين المرأة، وضمن ذلك تعيينهن في وظائف ومناصب بالقطاع الديني الذي هيمن عليه الرجال عقوداً.

وأعلنت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام، في أغسطس 2020، تعيين عشر سيدات من الكفاءات العاملة في الرئاسة بمناصب قيادية عليا في رئاسة المسجد الحرام.

وأوضحت الرئاسة يومها أن ذلك يأتي “انطلاقاً من حرص الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي على مواكبة رؤية 2030 الطموحة، وتمكيناً للمرأة السعودية ذات التأهيل العالي والقدرات الكبيرة، بما يحقق تطلعات ولاة الأمر في تقديم أرقى الخدمات لضيوف الرحمن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *