الواقع العربي

الملك سلمان يحيل مسؤولًا أمنيًا كبيرًا للتحقيق.. من هو؟ 

هيومن فويس

الملك سلمان يحيل مسؤولًا أمنيًا كبيرًا للتحقيق.. من هو؟ 

في قضية فساد أثارت أصداء واسعة في المملكة أعفى العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، مدير الأمن العام، الفريق أول خالد بن قرار الحربي، من منصبه وأحاله للتحقيق.

ولد الحربي عام 1962 في المدينة المنورة، وتدرج في دراسته حتى تخرج من ثانوية أحد عام 1979، ليلتحق بعد ذلك بكلية الملك فهد الأمنية في الرياض، وتخرج فيها برتبة ملازم حاملا درجة البكالوريوس في العلوم الأمنية، وبدأ خدمته العسكرية الفعلية العام 1982.

ولاحقا بدا الحربي مسيرته الاحترافية في قوات الطوارئ الخاصة بمنطقة المدينة المنورة، وعمل في كل أقسام القوة، وتدرج فيها من قائد سرية وقائد كتيبة وقائدا لمركز التجنيد والتدريب ومديرا للعمليات، حتى تعيينه قائدا لقوة المدينة المنورة عام 2001.

وفي العام 2006 نقل للعمل في قيادة قوات الطوارئ الخاصة حيث عين مديرا للعمليات ومن ثم مساعدا وفي 2010 عين قائدا لقوات الطوارئ الخاصة.

وشغل الحربي منصب قائد قوات أمن الحج للعام 2016، وعين قائدا لأمن العمرة والحج للعام 2017.

وتولى الحربي منصب مدير الأمن العام التابع لوزارة الداخلية السعودية في 27 ديسمبر 2018 حتى إعفائه الثلاثاء.

وكشف الأمر المالكي الصادر الثلاثاء أن قرار إقالة المسؤول الأمني جاء “بناء على ما رفعته الجهة المعنية عن ارتكاب الحربي لتجاوزات ومخالفات عديدة بهدف الاستيلاء على المال العام والانتفاع الشخصي، وتوجه التهمة له بارتكاب عدد من الجرائم منها التزوير والرشوة واستغلال النفوذ بمشاركة ثمانية عشر شخصا من منسوبي القطاع العام والخاص”.

صدر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، مساء اليوم الثلاثاء، أمرا ملكيا بإعفاء مدير الأمن العام، الفريق أول خالد الحربي، من منصبه وإحالته للتحقيق.

وأمر العاهل السعودي، في نص الوثيقة التي نشرتها وكالة “واس” الرسمية، بأن “تنهى خدمة الفريق الأول، خالد بن قرار بن غانم الحربي، مدير الأمن العام، بإحالته إلى التقاعد مع إحالته للتحقيق”.

ونص الأمر على أن “تتولى هيئة الرقابة ومكافحة الفساد استكمال إجراءات التحقيق مع كل من له علاقة بذلك، واتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة بحقهم”.

وجاء في الأمر أن هذا القرار تم اتخاذه “بناء على ما رفعته الجهة المعنية عن ارتكاب الحربي لتجاوزات ومخالفات عديدة بهدف الاستيلاء على المال العام والانتفاع الشخصي، وتوجه التهمة له بارتكاب عدد من الجرائم منها التزوير والرشوة واستغلال النفوذ بمشاركة ثمانية عشر شخصا من منسوبي القطاع العام والخاص”.

وفي وقت سابق من الثلاثاء أعلنت السلطات السعودية عن تورط عدد من العسكريينK بينهم ضباط، في قضايا فساد تضمنت مبالغ مالية كبيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *