ملفات إنسانية

أفغانيات تزوجن في مطار كابول على وجه السرعة.. والسبب صادم!

هيومن فويس

أفغانيات تزوجن في مطار كابول على وجه السرعة.. والسبب صادم!

أُجبـ.ـرت أسـ.ـر أفغانية فتياتها على الزواج في مـ.ـطـ.ـار كابل، بهدف تأمين خروج آمن لهن من البلاد، عـ.ـقب سيطـ.ـرة طـ.ـالبـ.ـان على معظم أنحائها، الشهر الماضي، وفقا لتقرير أعدته شبكة “سي إن إن” الأميـ.ـركية.

ووفقا لما نقلت الشبكة عن مصـ.ـدرين مطلعين، فإن المسؤولين الأميـ.ـركيين المعنيين بالتعامل مع اللاجئين الأفغان في الإمارات كتبوا برقية دبلوماسية بشأن القـ.ـضية، مؤخرا.

وبحسب “سي إن إن”، فقـ.ـد أشارت البرقية إلى حـ.ـالات لنسـ.ــ.ـاء وفتيات تم إجبارهن على الزواج من رجال كانوا على قائمة المرحلين، أو وصلن الإمارات مع رجال ادعوا بأنهم أزواجهن، فقط بهدف الخروج من أفغانستان.

ولفتت “سي إن إن” إلى أن الأسـ.ـر دفعت للرجال المؤهلين لمغادرة البلاد آلاف الدولارات للزواج أو التظاهر بأنهم أزواج بـ.ـناتـ.ـهـ.ـم، ليتمكن من الفرار.

وبحسب تقرير الشبكة، فإنه لا يزال من غير الواضـ.ـح مدى انتشار هذه الظاهرة.

وتأتي مخـ.ـاوف الأهالي بالارتباط مع ممـ.ـارسات طـ.ـالبـ.ـان في فترة حكمها السـ.ـابقـ.ـة، قـ.ـبـ.ـل نحو عقديـ.ـن، عند.ما كانت تفـ.ـرض قـ.ـيـ.ـودا مشـ.ـددة على النسـ.ــ.ـاء، وتمنعهن من الدراسة والعمل.

وتعهـ.ـدت طـ.ـالبـ.ـان بعد سيطـ.ـرتها على كابل، مؤخرا، بأن تكون أكثر تسامحا مع الجميع، وأن تسـ.ـمح للنسـ.ــ.ـاء بممـ.ـارسة بعض النـ.ـشـ.ـاطات، ضمن الأطر الشـ.ـرعية، إلا أن الخـ.ـوف لا يزال متملـ.ـكا لدى الأفغانيات اللواتي لا يرغبـ.ـن بالعيش في ظل الـ.ـحـ.ـركة. وفق ترجمة لموقع الحرة

ويوم الجـ.ـمـ.ـعة، نزلت نحو 50 امرأة إلى الشوارع في تظاهرة ندر مثيلها للمطالبة بحق العمل والاحتجاج على تغييب المرأة عن مؤسسات الحكم في مديـ.ـنة هرات غر.بي أفغانستان،

وقال صحفي في فرانس برس شهد الاحتجاج إن المتظاهرات ر.ددن “من حـ.ـقـ.ـنا أن نحصل على تعـ.ـلـ.ـيم وعمل وأمـ.ـن”،. كما ر.ددن “لسنا خائفات، نحن متحـ.ـدات”.

وتعد هرات مديـ.ـنة متنوعة نسبيا على طريق الـ.ـحـ.ـرير القديم بالقر.ب من الحـ.ـدود الإيرانية. وهي واحـ.ـدة من أكثر المناطق ازدهارا في أفغانستان وقد عادت الفتيات فيها إلى المدارس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *