تحليلات

مصدر: أهـ.ـل درعا حـ.ـسـ.ـموا أمـ.ـرهـ.ـم رغـ.ـم انعـ.ـدا.م الخيـ.ـارات

هيومن فويس

مصدر: أهـالـ.ـي درعا حـ.ـسـ.ـموا أمـ.ـرهـ.ـم رغـ.ـم انعـ.ـدا.م الخيـ.ـارات

مقابل إصـ.ـرار النظـ.ـام السوري على فـ.ـرض واقع جديد، تبدو الخيارات المتاحة أمام ثوار د.ر.عا محـ.ـدودة للغـ.ـاية، وخـ.ـاصـ.ـة أن النظـ.ـام يرفـ.ـض كل الحلول التي من شأنها إعادة الواقـ.ـع الميـ.ـداني إلى ما قـ.ـبـ.ـل الحـ.ـصار على د.ر.عا البلد، الذي بدأ قـ.ـبـ.ـل 40 يوماً.

ويجد ثوار د.ر.عا، وتحـ.ـديداً أبـ.ـناء د.ر.عا البلد أنفسهم بين القبول بتـ.ـسوية جديدة، أو الدخول في مواجـ.ـهة عسـ.ـكرية غير متكافئة، بعد سحـ.ـب السـ.ـلاح الثـ.ـقيل من يـ.ـد فصـ.ـائل د.ر.عا سابقاً، ومحاولات النظـ.ـام من خلال شخصيات تابعة له ز.عـ.ـزعـ.ـة الموقف الشـ.ـعـ.ـبي الرافـ.ــض لتهـ.ـديدات النظـ.ـام.

ويقول رئيس محـ.ـكمة “دار العـ.ـدل” في حوران سابقاً عصـ.ـمت العـ.ـبسي إنه “لا خيارات كثيرة أمام أهالي د.ر.عا، والمطلب اليوم هو العودة إلى الوضع ما قـ.ـبـ.ـل الحـ.ـصار، لكن إصرار النظـ.ـام على الحسـ.ـم العسـ.ـكري يعني فعـ.ـلـ.ـياً إما قبول التسـ.ـوية والمـ.ـذ.لة، أو المـ.ـوت”.

ويضيف العبسي ل”المدن”، أن د.ر.عا وأهلها “حسـ.ـموا أمرهم منذ أكثر من عقد، بعد.م قبول العـ.ـيش في كـ.ـنف الظلم”، مستد.ركاً: “لكن الحـ.ـال الإنساني اليوم سـ.ـيء جداً”.

وتعبيراً عن واقع الحـ.ـال، طالبت لجـ.ـنة د.ر.عا في بيان الأر.بعاء، الجانب الروسي باحترام التزاماته، والتحلي بالمسؤولية اللازمة بصفتها الضـ.ـامـ.ـن لاتفاق التسوية في د.ر.عا، الذي تم التوصل إليه في صيف العام 2018.

وقال البيان إن أهالي د.ر.عا قد.موا أكثر من مقترح لتجـ.ـنب المجـ.ـزرة، وصولاً إلى قبول التهـ.ـجير نحو مناطق بعيدة، لكن جميع هذه المقتـ.ـرحات قوبـ.ـلت بالرفـ.ـض، واختتمت اللجـ.ـنة بيانها: “لقد قالها أهالي د.ر.عا منذ اليوم الأول للثـ.ـورة، المـ.ـوت ولا المذلة”.

من جهته، يقول رئيس “المجلس السـ.ـوري للتغـ.ـيير” وعضو اللجـ.ـنة الدستورية المصغرة عن المعـ.ـارضة حسـ.ـن حريري إن الوضع في د.ر.عا ليس جديداً على أهلها، فد.ر.عا عايشت تجار.ب سـ.ـابقـ.ـة، وما يبدو للآن أن الثبات هو السـ.ـائد في أوساط د.ر.عا.

ويضيف في حـ.ـديث ل”المدن”، أنه “لا خيارات أمـ.ـام أهالي د.ر.عا وثوارها إلا الثبات، لأن البـ.ـديل مر.عـ.ـب للغـ.ـاية”.

ولم تفلح روسيا حتى الآن في جسر الهوة بين النظـ.ـام المتعنت، ولجان د.ر.عا، ولذلك لجأت إلى حلول آنية، حيث فـ.ـرضت الثلاثاء تهدئة ليوم واحـ.ـد، حتى تتمكن من فـ.ـرض تســ.وية جديدة، المستـ.ـفيد منها النظـ.ـام بطبيعة الحـ.ـال.

وتدل المعطيات على إصـ.ـرار واضـ.ـح من جانب النظـ.ـام على إحـ.ـداث تغيير جـ.ـذر.ي في معـ.ـادلة السيطـ.ـرة في الجـ.ـنوب السوري، مدعوماً بالموقف الإيراني، إذ جرى تداول أنباء عن نية الفر.قة الرابعة التي يقـ.ـودها ماهر الأسد، شقـ.ـيق رئيس النظـ.ـام بشار الأسد، السيطـ.ـرة على الجـ.ـامع العمري ورفع علم النظـ.ـام فوقه، أو هد.مه بالقـ.ـصف.

وكانت لجان د.ر.عا المركزية قد قد.مت عرضاً يقـ.ـضي بتـ.ـهدئة جديدة، يتضمن نشـ.ـر نقاط عسـ.ـكرية داخل الأحيـ.ـاء المحـ.ـاصرة تابعة للفر.قة 15 وفـ.ـر.ع الأمـ.ـن العسـ.ـكري، مع نقاش إشـ.ـراك قو.ات من اللـ.ـواء الثامن في الفيـ.ـلق الخامس المـ.ـوالـ.ـي لروسيا، وهو ما رفضه النظـ.ـام.

ومقابل تعـ.ـنت النظـ.ـام، هناك حساب آخر يخد.م أهالي د.ر.عا، وهو عد.م وجود رغبة روسية بالتصعـ.ـيد، بدلالة غياب طائراتها عن مساندة قو.ات النظـ.ـام.

إنسانياً، تشير مصـ.ـاد.ر “المدن“، إلى تسـ.ـجيل حي د.ر.عا البلد حـ.ـالات نـ.ـزوح كبـ.ـيرة نحو د.ر.عا المحطة عبر حاجـ.ـز سرايا، لقناعة الأهالي بصعوبة التوصل إلى اتفاق، وتلفت المصـ.ـاد.ر إلى النقص الكبير في الغذاء والدواء، ومياه الشـ.ـر.ب، وغياب التيار الكهر.بائي وسط موجة الـ.ـحـ.ـر الشـ.ـديـ.ـد التي تضر.ب المنطقة.

وفي ضوء ما تقد.م، تبدو إيران هي المستـ.ـفيد الأبرز من التصعـ.ـيد، بحيث يتيح لها الوضع الراهـ.ـن التمـ.ـدد في مناطق قريبة من الحـ.ـدود الأر.دنية.

أولى الملامح لتحرك أمريكي لانـ.ـقاذ درعا.. فهل سيفعلها بايدن؟

ذكرت صحيفة “الشـ.ـرق الأوسط” أن مشـ.ـرعين أمريكيين بدؤوا بالضـ.ـغـ.ـط على الرئيس الأمريكي “جوزيف بايدن” للتحرك من أجل د.ر.عا، التي تتعـ.ـرض لحـ.ـر.ب إبـ.ـادة بآلة حـ.ـر.ب إيران ونظـ.ـام الأسد.

وأوضـ.ـح تقرير الـ.ـصحيفة أن النائب الجمهوري “آد.م كيزينغر” طالب إدارة “بايدن” بالتحرك الفوري لوقف الحـ.ـصار القاسي الذي تفـ.ـرضه إيران ونظـ.ـام الأسد، ووضع حـ.ـد لحملتـ.ـهـ.ـم العسـ.ـكرية على منطقة د.ر.عا البلد التي تحتضن 50 ألف مـ.ـد.نـ.ـي.

وأضاف أن رئيس لجـ.ـنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، الديمقراطي “بوب مننديز” كان من أوائل من طالب الرئيس الأمريكي بالتدخـ.ـل، إذ اعتبر، خلال تغريدة له على حسابه بـ “تويتر”، أن أعمال العنـ.ـف وحـ.ـصـ.ـار المـ.ـد.نـ.ـيين على مدار شهر كامل أمر يثـ.ـير الغضـ.ـب.

وطالب “مننديز” بمحاسبة النظـ.ـام السوري وداعمتيه روسيا وإيران، مشيرًا إلى أن ما يجري في محافظة د.ر.عا السورية يعتبر دليلًا على عد.م شـ.ـرعية نظـ.ـام الأسد.

ولفتت الـ.ـصحيفة إلى أن ما يريده المشـ.ـرعون الأمريكيون هو عقـ.ـوبات واسعة على نظـ.ـام الأسد، أشـ.ـد من تلك التي فـ.ـرضتها الإدارة الأمريكية قـ.ـبـ.ـل أسبوع، وتطبيق كامل لبـ.ـنود قانون “قيصر”.

ودعا “بوب مننديز” وزير الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” والسفيرة “ليندا جرينفيلد” إلى التركيز على الوضع في د.ر.عا خلال مشاورات مجلس الأمـ.ـن المتعلقة بسوريا، الشهر الجاري.

وتتعـ.ـرض د.ر.عا البلد لحـ.ـصـ.ـار مطبق منذ قرابة ستة أسابيع، تفـ.ـرضه ميلـ.ـيشيات الأسد وإيران، بالتزامن مع حمـ.ـلة قـ.ـصف عنيـ.ـفة بدأت الخميس الفائت، على مرأى القو.ات الروسية الضـ.ـامـ.ـنة لاتفاقية التسوية المبرمة عام 2018.

اقرأ أيضاً:جـ.ـيش النظام يفقد صوابه.. ويتخذ قرارا عاجلا ضـ.ـد القوات الرديفة

استدعت الفر.قة الرابعة التابعة للنظـ.ـام السوري عنـ.ـاصـ.ـر “الـ.ـتسـ.ـويات” (المقـ.ـاتـ.ـلين السابقين في فصـ.ـائل المعـ.ـارضة)، في ريف د.ر.عا الغر.بي، للتحقـ.ـيق معهم في الأحـ.ـداث الأخيرة التي خسر النظـ.ـام خلالها نقاطًا عسـ.ـكرية في أرياف د.ر.عا.

ونقل مراسل عنب بلدي عن أحـ.ـد عنـ.ـاصـ.ـر “التسوية” في ريف د.ر.عا الغر.بي، أن كافة العنـ.ـاصـ.ـر مُنحوا مهلة لمراجعة مركز الفر.قة الرابعة في ضاحية د.ر.عا غر.بي مركز المحافظة.

وأضاف المصـ.ـدر الذي تحفظ على نشـ.ـر اسـ.ـمه لدواعي أمـ.ـنية، أن المهلة المعطاة للمراجعة هي يومان لمن يحمل سـ.ـلاح تسلّمه من الفر.قة الرابعة، وستة أيام للذين لم يستلموا أسلحتـ.ـهـ.ـم منها، موضـ.ـحًا أن “التأخر عن المراجعة يعرض العنـ.ـصر للملاحقة القانونية، ويعتبر فار من الخد.مة العسـ.ـكرية”.

وأضاف مصـ.ـدر آخر من عنـ.ـاصـ.ـر الـ.ـتسـ.ـويات لعنب بلدي (نتحفظ على نشـ.ـر اسـ.ـمه لأسباب أمـ.ـنية)، أن الاستدعاء الذي حصل لمقـ.ـاتـ.ـلين في الفر.قة الرابعة، يرجع سببه إلى نيّة النظـ.ـام التحقـ.ـيق بالأحـ.ـداث الأخيرة في د.ر.عا، وأن مكتب أمـ.ـن الفر.قة سحـ.ـب السـ.ـلاح من عدد من عنـ.ـاصـ.ـر التسوية، وأحـ.ـال قسـ.ـم منهم لمراجعة مكتب الأمـ.ـن في د.مشق.

وكانت نقاط عسـ.ـكرية تتبع للنظـ.ـام السوري في محيط مديـ.ـنة د.ر.عا، تعـ.ـرضت لهجـ.ـوم من قـ.ـبـ.ـل مقـ.ـاتـ.ـلين محليين، في محاولة لتخـ.ـفيف الضـ.ـغـ.ـط عن د.ر.عا البلد المحـ.ـاصرة، بينما علمت عنب بلدي من مصـ.ـاد.ر متقاطعة أن المقـ.ـاتـ.ـلين الذين سيطـ.ـروا على حـ.ـواجـ.ـز النظـ.ـام هم من الفصـ.ـائل المنضوية في صفوف النظـ.ـام ومن أصحاب “الـ.ـتسـ.ـويات”.

وتستفر.د الفر.قة الرابعة بالسيطـ.ـرة والانتشار في ريف د.ر.عا الغر.بي، عبر مراكز ونقاط معظم عنـ.ـاصـ.ـرها من الـ.ـتسـ.ـويات، كما تنتشـ.ـر حـ.ـواجـ.ـز أمـ.ـنية لمخابـ.ـرات النظـ.ـام في المنطقة، والتي تعـ.ـرضت لهـ.ـجمات ووقعت تحت سيطـ.ـرة المقـ.ـاتـ.ـلين المحليين أيضًا.

في حين أسـ.ـر المها.جمون العشـ.ـرات من الضـ.ـباط وصف الضـ.ـباط المشـ.ـرفين على هذه النقاط قـ.ـبـ.ـل إطـ.ـلاق سراحهم، الأحـ.ـد 1 من آب، بموجب اتفاق تهدئة بين النظـ.ـام السوري و”اللجـ.ـنة المركزية” النائبة عن د.ر.عا البلد.

اقرأ أيضاً:العميد الركن أحمد رحال يكشف عن السيناريو القادم في سوريا ويوجه رسالة لتركيا والفصائل الثورية

مابين أستانا وسوتشي، وغيرها من التفاهمات المبرمة حول إدلب، تواصل روسيا السير في سياستها، التي تعتمد على المـ.ـراوغة ونقض الاتفاقيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *