ملفات إنسانية

كبـ.ـرى المحافظات السورية تـ.ـرعـ.ـب النـ.ـظام.. والأسد ينـ.ـشر قـ.ـواته حول الـ.ـمسـ.ـاجد ويهـ.ـدد بالـ.ـر.صـ.ـاص 

هيومن فويس

كبـ.ـرى المحافظات السورية تـ.ـرعـ.ـب النـ.ـظام.. والأسد ينـ.ـشر قـ.ـواته حول الـ.ـمسـ.ـاجد ويهـ.ـدد بالـ.ـر.صـ.ـاص 

انتشـ.ـر عنـ.ـاصـ.ـر من القو.ات الأمـ.ـنية وقو.ات حفظ النظـ.ـام في أحيـ.ـاء بمديـ.ـنة حلب، وخـ.ـاصـ.ـةً الشـ.ـرقية منها، بعد منتصف ليلة الخميس، 29 من تموز، حيث تمركز عدد كبير من عنـ.ـاصـ.ـر النظـ.ـام بالقر.ب من الجوامع، تخـ.ـوفًا من خروج مظاهرات لنصـ.ـرة د.ر.عا، وتنديدًا بالوضع الأمـ.ـني والمعيشي.

وفـ.ـرضت قو.ات النظـ.ـام على خُطباء الجوامع في حلب، وصف الأحـ.ـداث الجارية في مديـ.ـنة د.ر.عا على أنها “مـ.ـؤامـ.ـرة جديدة بعد الاستحقاق الرئاسي”، وأن “أعـ.ـد.اء سوريا يريدون عودة القـ.ـتل والد.مار بعد الاستقرار”، بحسب ما علمه مراسل عنب بلدي من أحـ.ـد خـ.ـطـ.ـباء المساجد في منطقة هنانو.

وأضاف الخطـ.ـيب أن قو.ات النظـ.ـام انتشـ.ـرت في المديـ.ـنة قـ.ـبـ.ـل صـ.ـلاة الفـ.ـجر في محيط الجامع، وطلبوا منه الإبـ.ـلا.غ عن أي تحركات “مريبة” للمصلين.

ينما قال قيس (43 عامًا) لعنب بلدي، وهو أحـ.ـد سكان حي طريق الباب، إن عنـ.ـاصـ.ـر الأمـ.ـن انتشـ.ـروا في المنطقة مع تفقـ.ـد البطاقات الشخصية للمارّة، كما نـ.ـفـ.ـذوا حملات تفتيش لعدد من المنازل، التي تسكنها عائلات كان لها صلات مع فصـ.ـائل المعـ.ـارضة سابقًا.

وذكر مراسل عنب بلدي في حلب، أن قو.ات النظـ.ـام اعتـ.ـقلت مـ.ـد.نـ.ـيين بعد تفتيش هاتفيهما النقالين، بتـ.ـهـ.ـمة التواصل مع أقار.بهم في ريف حلب الشمالي، الذي يسيطـ.ـر عـ.ـلـ.ـيه “الجيـ.ـش الوطني”.

وأضاف المراسل أن عمـ.ـليات التدقيق والتفتيش شملت السيارات التي تحـ.ـمل لوحات محافظات أخرى.

تعـ.ـلـ.ـيمات بإطـ.ـلاق الرصـ.ـاص

تلقى عنـ.ـاصـ.ـر الأفـ.ـر.ع الأمـ.ـنية وعنـ.ـاصـ.ـر حفظ النظـ.ـام، أوامر بمواجـ.ـهة أي نوع من الاحتجاجات بالرصـ.ـاص الحي في حـ.ـال حـ.ـدوثها.

فيما تمركز بعض عنـ.ـاصـ.ـر الأفـ.ـر.ع الأمـ.ـنية داخل الجوامع للتحقق من هوية المصلين، وخـ.ـاصـ.ـة المـ.ـد.نـ.ـيين ممن دخلوا إلى مديـ.ـنة حلب بعد سيطـ.ـرة النظـ.ـام عـ.ـلـ.ـيها، بحسب ما نقله مراسل عنب بلدي عن عنـ.ـصر في “أمـ.ـن الدولة” (رفض كشف اسـ.ـمه لأسباب أمـ.ـنية).

وشهدت الحـ.ـواجـ.ـز الأمـ.ـنية التابعة لـ “الفر.قة الرابعة”، تشديدًا أمـ.ـنيًّا، بالإضافة لتحصينات إضافية أنشأتها قو.ات النظـ.ـام على الحـ.ـواجـ.ـز في المديـ.ـنة.

وعلم مراسل عنب بلدي من أحـ.ـد عنـ.ـاصـ.ـر حاجـ.ـز المديـ.ـنة الـ.ـصناعية في حلب، أن التـ.ـعزيزات بدأت بالتـ.ـوافد، منذ منتصف ليلة الخميس، بالتزامن مع الأوامر بإنشاء تحـ.ـصينات جديدة للحـ.ـواجـ.ـز الأمـ.ـنية.

وتعـ.ـلـ.ـيمات بإطـ.ـلاق الرصـ.ـاص على السيارات التي لا تلتزم الوقوف على الحـ.ـواجـ.ـز وخـ.ـاصـ.ـة السيارات الكبـ.ـيرة والمـ.ـغلقة.

ويتخـ.ـوف النظـ.ـام وميليشاته تحركات لناشطين على صـ.ـلة بفصـ.ـائل معـ.ـارضة، وتُنـ.ـشئ قو.ات النظـ.ـام حـ.ـواجـ.ـز مؤقتة وثابتة في معظم أحيـ.ـاء مديـ.ـنة حلب، فيما تتواصل الاعتـ.ـقالات بحق شبان يشـ.ـتبه بصلتـ.ـهـ.ـم بمعـ.ـارضين.

وكان فـ.ـر.عا “المخابـ.ـرات الجـ.ـويـ.ـة” و”أمـ.ـن الدولة” اعتـ.ـقلا في أيار الماضي، 14 مـ.ـد.نـ.ـيًا من أحيـ.ـاء بستان القصر والكلاسة، في مديـ.ـنة حلب، بسبب عد.م مشاركتـ.ـهـ.ـم بالانتخابات الرئاسية، والامتـ.ـناع عن الاحتفال، بالإضافة لوصفهم للانتخابات أمام الجـ.ـيران بالانـ.ـتخابات بـ”المـ.ـزيفة”.

وأفاد مراسل عنب بلدي في مديـ.ـنة حلب، أن عنـ.ـاصـ.ـر فـ.ـر.عي المخابـ.ـرات أغلقوا مداخل ومخارج الحيين، وداهـ.ـموا ستة منازل، واعتـ.ـقلوا الشبان، بالإضافة لتفتيش بعض المنازل، وضر.ب المـ.ـد.نـ.ـيين الذين تجمعوا أثناء المـ.ـداهـ.ـمة.

صفـ.ـعة جديدة وغير متـ.ـوقعة للأسد

توصل طرفا المفـ.ـاوضات في د.ر.عا، “اللجـ.ـنة المركزية” المتمثلة بوجهاء مديـ.ـنة د.ر.عا، و”اللجـ.ـنة الأمـ.ـنية” التابعة لقو.ات النظـ.ـام السوري، إلى اتفاق وقف إطـ.ـلاق نـ.ـار مؤقت لإتاحة المجال لاستكمال المفـ.ـاوضات فيما يتعلق بالاتفاق الأخير الذي نقـ.ـضه النظـ.ـام خلال الأيام القليلة الماضية.

وأفاد مراسل عنب بلدي في د.ر.عا، أن اتفاقًا جمع بين اللجـ.ـنتين الأمـ.ـنية والمركزية في د.ر.عا، مساء أمس الخميس 29 من تموز، في د.ر.عا البلد، ضم ممثلين عن “اللـ.ـواء الثامن” والقيـ.ـادي السابق في فصـ.ـائل المعـ.ـارضة، عماد أبو زريق، وممثلين عن لجـ.ـنة ريف د.ر.عا الغر.بي مع “اللجـ.ـنة المركزية” ووجهاء د.ر.عا البلد.

وقال مصـ.ـدر مقر.ب من “اللجـ.ـنة المركزية” في د.ر.عا البلد لعنب بلدي، إن اللجـ.ـنة رفضت الاجتماع المباشـ.ـر مع النظـ.ـام السوري، في حين طالب الأخير بترحـ.ـيل خمسة أشخاص من أبناء د.ر.عا البلد إلى الشمال السوري والعودة لاتفاق “التسوية” القديم.

وأضاف المصـ.ـدر، الذي تحفظ على نشـ.ـر اسـ.ـمه لأسباب أمـ.ـنية، أن “اللجـ.ـنة المركزية” رفضت العودة لاتفاق “التسوية” القديم الذي يقـ.ـضي بنشـ.ـر نقاط عسـ.ـكرية للنظـ.ـام السوري، فيما أشار إلى أن خيار الترحـ.ـيل لا يمكن لـ”اللجـ.ـنة المركزية” أن تجبـ.ـر أحـ.ـد من سكان المديـ.ـنة عـ.ـلـ.ـيه.

وفي حـ.ـديث لعنب بلدي، قال “أبو عـ.ـلـ.ـي محاميد”، وهو من وجهاء د.ر.عا وأحـ.ـد المشاركين في المفـ.ـاوضات، إن النظـ.ـام السوري حمّل اللجان من المنطقة الشـ.ـرقية والغر.بية رسالة مفادها أن النظـ.ـام يبحث عن “التهدئة” ويريد العودة للاتفاق القديم.

وأضاف محاميد أن ر.د “اللجـ.ـنة المركزية” كان بنفيها امتلاك أسلـ.ـحة ثقيـ.ـلة، وأن المقـ.ـاتـ.ـلين يحملون أسلـ.ـحة فر.دية وخفيفة، وأن “اتفاق وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار الذي يطالب به النظـ.ـام، يجب أن تنـ.ـفـ.ـذه فرقته التاسعة وقو.اته المحيطة د.ر.عا البلد أولًا”، وأن تسـ.ـليم السـ.ـلاح هو “خط أحمر” بالنسبة لسكان المديـ.ـنة، ولن تجري أي مفـ.ـاوضات حوله. وفق عنب بلدي.

وكانت مديـ.ـنة د.ر.عا شهدت صباح أمس الخميس 28 من تموز، تطورات متسارعة على الـ.ـصعيد العسـ.ـكري والميـ.ـداني، إذ شـ.ـنت قو.ات النظـ.ـام مدعومة بالدبابات والمد.ر.عات هجـ.ـومًا عسـ.ـكريًا على أحيـ.ـاء د.ر.عا البلد من محـ.ـورين شـ.ـرق المديـ.ـنة، هما محـ.ـور القبة ومحـ.ـور حاجـ.ـز القصاد.

شهدت محافظة د.ر.عا جـ.ـنوبي سوريا، اليوم الخميس، جملة من الأحـ.ـداث والتطورات السريعة، تمثلت بمحاولة قو.ات النظـ.ـام السيطـ.ـرة على مناطق ومواقع جديدة، قابلها هـ.ـجمات مضـ.ـادة من أبناء المنطقة أسـ.ـفرت عن السيطـ.ـرة على عدة قرى وبلدات وأسـ.ـر وقـ.ـتل العشـ.ـرات من عنـ.ـاصـ.ـر النظـ.ـام.

وبدأت قو.ات النظـ.ـام في ساعات الـ.ـصباح باستـ.ـهداف أحيـ.ـاء د.ر.عا البلد بقذ.ائف الها.ون والدبابات والمضـ.ـادات الأرضية، تمهيداً لاقـ.ـتحامها، حيث قامت بعد ذلك التمهيد بمحاولة التقد.م من مناطق “نخلة” و”قصاد” و”القبة”، إلا أن اصطد.مت بدفـ.ـاع من قـ.ـبـ.ـل أبناء المنطقة الذين كبدوها خـ.ـسـ.ـائر بالأرواح.

وعـ.ـقب ذلك التصـ.ـدي، جددت “الفر.قة الرابعة” قـ.ـصف أحيـ.ـاء د.ر.عا البلد بصورايخ “غراد” و”فيل”، للمرة الأولى منذ عقد اتفاق “التسوية”، ما أدى إلى سقوط ضـ.ـحية من المـ.ـد.نـ.ـيين، وإصـ.ـابة آخرين بجـ.ـرو.ح. بحسب موقع نداء بوست

ومع استمرار القـ.ـصف المدفـ.ـعي والـ.ـصار.وخي على أحيـ.ـاء د.ر.عا البلد، نـ.ـفـ.ـذ أبناء قرى وبلدات الريف هـ.ـجمات ضـ.ـد الحـ.ـواجـ.ـز والنقاط العسـ.ـكرية التابعة للنظـ.ـام، ر.داً على هذا التصعـ.ـيد وسقوط ضـ.ـحايا من المـ.ـد.نـ.ـيين، حيث ها.جم مجموعة من الشبان حاجـ.ـز “المساكن” في بلدة “صيدا” وفـ.ـرضوا سيطـ.ـرتـ.ـهـ.ـم عـ.ـلـ.ـيه وأسـ.ـروا جميع عنـ.ـاصـ.ـره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *