ملفات إنسانية

وثائـ.ـق مسـ.ـربة: جيـ.ـش الأسد قتـ.ـل 5000 آلاف سوري داخل مشـ.ـفى

هيومن فويس

وثائـ.ـق مسـ.ـربة تكشـ.ـف تفـ.ـاصيلا مـ.ـرعـ.ـبة.. جيـ.ـش الأسد قتـ.ـل 5000 آلاف سوري داخل مشـ.ـفى

كشف رئيس الائتلاف الوطني السوري (نصـ.ـر الـ.ـحـ.ـريري) عن وثائق مسر.بة تثبت مقـ.ـتل ما يزيد عن 5 آلاف شخص على يد نظـ.ـام الأسد وقو.اته في أحـ.ـد مشافي مديـ.ـنة حمص.

وأعلن الـ.ـحـ.ـريري اليوم الجمعة خلال مؤتمر صحفي عن وجود وثائق مسر.بة تثبت مقـ.ـتل 5210 شخص في مشفى عبد القا.در الشقفة في منطقة حي الوعر الحمصي.

وقال الـ.ـحـ.ـريري إن الوثائق المسر.بة من المشفى هي خلال الأعوام (2012,2013,2014) فقط، وتم دفـ.ـن أولئك الضـ.ـحايا في مقـ.ـابر جمـ.ـاعية في مقـ.ـبـ.ـرة تل النصـ.ـر في مديـ.ـنة حمص.

وأضاف أن نظـ.ـام الأسد أجرى عمـ.ـليات دفـ.ـن جمـ.ـاعي لهؤلاء الشهـ.ـداء دون إخبار ذويهم عن مصيرهم أو تسليم جـ.ـثثهم لذويهم، بل كان يجري عمـ.ـليات الدفـ.ـن لتغـ.ـطية جـ.ـرائمه.

وأكد الـ.ـحـ.ـريري أن جميع المستندات المسر.بة هي رسـ.ـمية صـ.ـاد.رة عن نظـ.ـام الأسد وممهورة بختم الطب الشرعي، وإدارة مشفى عبد القا.در الشقفة، وبأوامر من أجهزة نظـ.ـام الأسد الأمـ.ـنية.

وأوضـ.ـح أن من قام بتسريب هذه الوثائق التي تثبت الجـ.ـرائم على نظـ.ـام الأسد هو شخص موجود حـ.ـالياً في المناطق المحـ.ـررة وبمكان أمـ.ـن، وهو غير معروف حفاظاً على سـ.ـلامته.

منوهاً إلى أن الائتلاف كانت بحوزته هذه الوثائق قبل فترة إلا أنه احتاج لبعض الوقت للتحقـ.ـيق فيها وللحصول على جميع الوثائق وجمع ما فيها من معلومات.

ولفت إلى أنهم سيجتمعون مع الأمم المتحـ.ـدة والولايات المتحـ.ـدة الأمريكية والاتحـ.ـاد الأوروبي والمملكة المتحـ.ـدة ومجلس حقـ.ـوق الإنسان والمنظمات الدولية لبحث هذه الوثائق المسر.بة التي تديـ.ـن نظـ.ـام الأسد، واتخاذ الخطوات بحقه.

وسبق أن سر.بت وثائق تديـ.ـن نظـ.ـام الأسد بعمـ.ـليات تصفية وقـ.ـتل في معتـ.ـقلاته، وكان أشهرها قيصر والذي سر.ب أكثر من 50 ألف صورة لضـ.ـحايا التعذ.يب الذين قـ.ـتلوا على يد نظـ.ـام الأسد، وعلى إثرها اتخذت الولايات المتحـ.ـدة الأمريكية قراراً بتفعيل العقـ.ـوبات على نظـ.ـام الأسد تحت مسـ.ـمى عقـ.ـوبات قيصر. وفق الوكالة السورية للانباء

اقرأ أيضا:

الولايات المتحدة الأمريكية تعلن عن موقـ.ـف حـ.ـاسـ.ـم تجاه سورية

نقلت وكالة رويترز عن مسؤول في بعثة الولايات المتحـ.ـدة لدى الأمم المتحـ.ـدة، أمس الخميس 8 تموز/يوليو، إصرار بلاده على تمديد دخول المساعدات الإنسانية عبر الحـ.ـدود لمدة 12 شهراً لأمر ضـ.ـروري.

وقال المسؤول الأمريكي، إن الوكالات الأممية ومنظمات إنسانية تعتقد أن تمديد الآلية 12 شهرا “ضـ.ـروري بالنسبة لعملها لنقل المساعدات بشكل مضمون بينما تستمر العمـ.ـليات المطولة لإيجاد المساعدات”.

واعتبر أن هذه هي اللحظة ليقوم مجلس الأمـ.ـن الدولي بخطوته ويعمل أعضاؤه معا.

وكانت أكدت مصـ.ـاد.ر دبلوماسية، أن روسيا قد.مت لمجلس الأمـ.ـن الدولي مقترحها بشأن تمديد آلية نقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحـ.ـدود.

وبحسب المصـ.ـاد.ر التي حصلت عليها وكالة “تاس” الروسية، فإن المقترح الروسي يتضمن تمديد عمل معبر باب الهـ.ـوى بشمال سوريا لمدة 6 أشهر لنقل المساعدات الإنسانية عبره.

وتريد حكومة النظـ.ـام السوري، أن تصل المساعدات عبر المناطق التي يسيطـ.ـر عليها في الدولة التي مزقتها الـ.ـحـ.ـر.ب.

وكان أكد نائب منـ.ـسق الأمم المتحـ.ـدة الإقليمي للشؤون الإنسانية للأزمـ.ـة السورية، مارك كاتس، أن العنـ.ـف مستمر يوميا في مناطق شمالي غر.بي سوريا، وأن الأضـ.ـرار لم تسـ.ـلم منها المستشفيات ولا حتى الأطفال والمعاقين وعاملي الإغاثة والمسعفين، وفقا لما نقل موقع “بزنس إنسايدر”. وفق بلدي نيوز.

وأكد كاتس خلال حـ.ـديثه إلى الموقع وجود ما لا يقل عن 3.4 مليون متضـ.ـرر في المنطقة، 90 بالمئة منهم باتوا بحـ.ـاجـ.ـة ماسة للمساعدات الإنسانية للاستمرار في حياتـ.ـهـ.ـم.

وتعـ.ـرضت روسيا لضغوط شـ.ـديـ.ـدة من الأمم المتحـ.ـدة والولايات المتحـ.ـدة وغيرهما، ممن حـ..ـذ.روا من عـ.ـواقـ.ـب وخـ.ـيـ.ـمة على السوريين في معقل المعـ.ـارضة إذا تم إغلاق المعبر.

وتقول روسيا، إن المساعدات يجب أن تصل عبر الخطوط الأمامية داخل سوريا، ما يعزز سيادة حكومة النظـ.ـام على البلاد بأكملها.

وبدأ مجلس الأمـ.ـن التابع للأمم المتحـ.ـدة مفـ.ـاوضات، هذا الأسبوع حول مشروع قرار من شأنه، أن يستمر في السـ.ـماح بنقل المساعدات عبر باب الهوى إلى إدلب، وكذلك إعادة فتح معبر اليعر.بية بين العراق وسوريا، وأُغلق هذا المعبر الحـ.ـدودي، في كانون الأول/ يناير من العام الماضي، بإصرار من روسيا.

وفي محاولة لمواجـ.ـهة مساعي روسيا لإغلاق معبر باب الهوى، شكل مئات من العاملين في المجال الإنساني، الجمعة، سلسلة بشـ.ـرية تمتد من معبر حـ.ـدودي مع تركيا باتجاه إحـ.ـدى المدن التي تسيطـ.ـر عليها المعـ.ـارضة، شمالي غر.بي البلاد.

وكانت قد أفادت وكالة “تاس” الروسية نقلا عن مصـ.ـاد.ر دبلوماسية بأن روسيا قد.مت لمجلس الأمـ.ـن الدولي مقترحها بشأن تمديد آلية نقل المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحـ.ـدود.

وحسب المصـ.ـاد.ر، فإن المقترح الروسي يتضمن تمديد عمل معبر باب الهوى بشمال سوريا لمدة 6 أشهر لنقل المساعدات الإنسانية عبره.

وفي وقت سابق قد.مت دول غر.بية مشروع قرارها بشأن آلية نقل المساعدات، وهو ينص على تمديد عمل معبر باب الهوى سنة أخرى، واستئناف عمل معبر اليعر.بية على الحـ.ـدود مع العراق.

ومن المتوقع أن يصوت مجلس الأمـ.ـن على مشروع قرار بشأن مـ.ـصيـ.ـر آلية نقل المساعدات إلى سوريا يوم الجمـ.ـعة.

يذكر أن الآلية تم استحـ.ـداثها في عام 2014، حيث تم نقل المساعدات عبر 4 معابر. وفي السنوات اللاحـ.ـقة تم إغلاق 3 منها. وتدعو روسيا لإيقاف هذه الآلية ونقل المساعدات الإنسانية بالتنسيق مع النظام السوري وعبر الأراضي الواقعة تحت سيطـ.ـرتها. وفق روسيا اليوم.

الاتحاد الأوروبي: لن نوقف المسـ.ـاعدات للسوريين

حـ..ـذ.رت ألـ.ـمانيا، الخميس، روسيا من إعـ.ـاقة وصول المساعدات الإنسانية التي تقد.مها الأمم المتحـ.ـدة عبر تركيا إلى ملايين اللاجئين شمالي سوريا.

وقال وزير التنمية الألـ.ـماني غير.د مولر لصحيفة “أوغسبورغر ألغيماينيه” الألـ.ـمانية، في عددها الصـ.ـاد.ر الخميس، إنه “يتعين على الحكومة الروسية أن تضمن في مجلس الأمـ.ـن التابع للأمم المتحـ.ـدة استمرار وصول منظمات الإغاثة عبر المعبر الحـ.ـدودي الوحيد باب الهوى”.

وأضاف مولر أن “التهـ.ـديد بعرقلة فتح المعبر الواقع شمال سوريا أمام المساعدات الإنسانية، ليس مقبولا”.

وأكد الوزير الألـ.ـماني أن “الإمدادات عبر الحـ.ـدود تعد بالنسبة لهؤلاء النسـ.ــ.ـاء والرجال والأطفال ضرورية للبقاء على قيد الحيـ.ـاة”.

وأشار إلى أن “إغلاق المعبر الحـ.ـدودي سيكون كارثيا في ظل تفـ.ـشي فيـ.ـروس كـ.ـور.ونـ.ـا في سوريا، والوضع الإنساني هناك يزداد سوءًا”.

واختتم وزير التنمية الألـ.ـماني حـ.ـديثه بالقول “بدلا من إغلاق المعبر الوحيد المتبقي، نحتاج الى فتح معبرين آخرين على الأقل”.

و يعقد مجلس الأمـ.ـن الدولي، اليوم الخميس، جلسة للتصويت على مشروع قرار بشأن آلية المساعدات الإنسانية العابرة للحـ.ـدود إلى سوريا، والتي ينتهي العمل بها في 10 يوليو / تموز الجاري. وفق وكالة الأناضول التركية.

ووزعت إيرلندا والنرويج، في 26 يونيو/ حزيران الماضي، مشروع قرار في مجلس الأمـ.ـن يقترح تمديد تفويض إيصال المساعدات عبر معبر “باب الهوى”، لمدة عام واحـ.ـد.

من جهته، أشار وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في خطاب للأمين العام للأمم المتحـ.ـدة، أنطونيو غوتيريش، إلى استخدام حق الفيتو ضـ.ـد التمديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *