تحليلات

هل انتـ.ـهت الخـ.ـلافات الفرنسية- التركية؟.. أول تعليق من ماكرون

هيومن فويس

هل انتـ.ـهت الخـ.ـلافات الفرنسية- التركية؟.. أول تعليق من ماكرون

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الجمعة 25 يونيو 2021 إن التـ.ـوتـ.ـرات مع تركيا خـ.ـفت خلال الأسابيع القليلة الماضية لكن الدول الأوروبية ستـ.ـظل حـ.ـذرة.

وقال ماكرون في مؤتمر صحفي أثناء حت.ـديثه عن تركيا “التـ.ـوترات خـ.ـفت في الأسابيع الماضية”.

وأضاف “سنواصل توخـ.ـي الحـ.ـذر، لكننا سـ.ـنعاود العمل المشـ.ـترك”.وفق مونت كارلو.

بحث وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أمس الاثنين، مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان، في العاصمة الفرنسية باريس، العلاقات الثنائية بين البلديـ.ـن والتطورات الإقليمية والدولية.

وفي تغريدة على تويتر، قال جاويش أوغلو إن بلاده تهدف إلى تعزيز العلاقات مع فرنسا على أساس الاحترام المتبادل.

وتأتي زيارة الوزير التركي -التي بدأت الأحـ.ـد وتستمر يومين- تلبية لدعوة من نظيره الفرنسي، وهي تمثل اجتماعا نادرا على هذا المستوى الرفيع بعد أشهر من التـ.ـوتـ.ـرات سببها أزمـ.ـات دولية وقانون فرنسي لما تسـ.ـميه باريس مكـ.ـافحة التشدد الإسـ.ـلامي، وانتـ.ـقدته تركيا.

من جانبها قالت الخارجية الفرنسية في بيان إن الوزيرين ناقشا ملفات ليبيا وسوريا والشرق الأوسط والتعاون في حلف شمال الأطلسي (الناتو) بما يشمل “القيم والمبادئ التي تحافظ على التحـ.ـالف”.

ويأتي لقاء الوزيرين قبل قمتين لحلف الناتو والاتحـ.ـاد الأوروبي، في وقت لاحق من الشهر الجاري.

يذكر أن منسوب التـ.ـوتـ.ـر بين أنقرة وباريس ارتفع بعد سلسلة من السجالات بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي حـ..ـذ.ر في مـ.ـارس/آذار من أن تركيا قد تتدخـ.ـل في الانتخابات الرئاسية الفرنسية المقررة عام 2022. بحسب تقرير لفرانس 24.

ودخل الطرفان في مواجـ.ـهات لفظية حول سلسلة من الأزمـ.ـات الدولية، بينها النـ.ـزا.عات في سوريا وليبيا وإقليم ناغورني قره باغ.

وفي مؤشر على التهدئة بين البلديـ.ـن العضوين بالناتو، أجرى رئيسا البلديـ.ـن في مـ.ـارس/آذار الماضي محـ.ـادثات عن طريق تقنية الفيديو.

اقرأ أيضا:

بخـ.ـصـ.ـوص سورية.. بايدن يتخذ قـ.ـرارا غير مسـ.ـبـ.ـوق

أفادت وسائل إعلام بأن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تتراجع عن قرار سلفه دونالد ترامب القاضي بالاعتـ.ـراف بسيادة إسـ.ـرائـ.ـيل على الجولان السوري المحتـ.ـل.

ونقل موقع Washington Free Beacon أمس الخميس عن مسؤول في الخارجية الأمريكية قوله، ردا على أسئلة عن موقف إدارة بايدن إزاء وضع الجولان، إن “هذه الأرض ليست تابعة لأحـ.ـد، والسيطـ.ـرة عليها قد تتغير نظرا للديـ.ـناميكيات المتغيرة في المنطقة”.

ولفت المسؤول إلى أن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، أكد بوضوح أن الجولان يحـ.ـظى بأهـ.ـمية قـ.ـصـ.ـوى بالنسبة لأمـ.ـن إسـ.ـرائـ.ـيل.

مضيفا أن بقاء بشار الأسد في الحـ.ـكم وتواجد قو.ات إيرانية وفصـ.ـائل مدعـ.ـومة من طهران في سوريا يمثل خـ.ـطرا أمـ.ـنيا ملموسا على الدولة العبـ.ـرية.

وتابع أنه طالما يستمر ذلك لا تزال السيطـ.ـرة على الجولان “كمسألة عمـ.ـلية” أمرا مهما في الواقع لأمـ.ـن إسـ.ـرائـ.ـيل.

في الوقت نفسه، لفت الموقع إلى أن هذا الاعتـ.ـراف بسيطـ.ـرة إسـ.ـرائـ.ـيل على الجولان كـ”مسألة عمـ.ـلية” يظهر تخلي إدارة بايدن بشكل ملموس عن القرار المثـ.ـير للجدل الذي تبنته إدارة ترامب عام 2019 القاضي بالاعتـ.ـراف بسيادة إسـ.ـرائـ.ـيل على الجولان.

وذكر الموقع أن نهج إدارة بايدن إزاء هذه المسألة لا يزال غير واضـ.ـح، غير أن هذه التصريحات الجديدة تمثل ضـ.ـربة مـ.ـوجـ.ـعة إلى إسـ.ـرائـ.ـيل. وفق قناة روسيا اليوم.

بدوره، انتـ.ـقد وزير الخارجية الأمريكي السابق، مايك بومبيو، في حـ.ـديث للموقع، بشـ.ـدة هذا الموقف الجديد، قائلا إن الإدارة الجديدة “تخطأ في قراءة التاريخ والحاجات الأمـ.ـنية الداخلية لدولة إسـ.ـرائـ.ـيل”.

وشدد بومبيو على أن الجولان جزء من إسـ.ـرائـ.ـيل، وتابع: “الترجيح أن هذا الأرض قد تعاد إلى سوريا، حتى شريطة وقوع تغيرات في النظـ.ـام السوري، يتناقـ.ـض مع أمـ.ـن إسـ.ـرائـ.ـيل والقانون الدولي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *