سياسة

نحن على أهبـ.ـة الاستـ.ـعداد.. تصـ.ـريـ.ـح عسـ.ـكري من قـ.ـادة المنطقة

هيومن فويس

إعلان عسـ.ـكري للقـ.ـوات المـ.ـعارضة السـ.ـورية

قال النقيب “ناجي مصطفى” المتحـ.ـدث الرسـ.ـمي باسـ.ـم “الجبـ.ـهة الوطنية للتحـ.ـرير”: استهـ.ـدفـ.ـنا مواقع لقو.ات النظـ.ـام السوري في “ميزناز” غرب حلب، و”كـ.ـفـ.ـرنبل” جنوب إدلب، و”سراقب”، و”داديخ”، و”كـ.ـفـ.ـر بطيخ” وعدد من المواقع الأخرى في الريف الشرقي، رداً على قـ.ـصف قرى وبلدات جبل الزاوية.

“مصطفى” أكد في حـ.ـديثه لموقع “نـ.ـد.اء بوست” أن الفصـ.ـائل المتواجدة في إدلب مستعدة لكافة السينـ.ـاريوهات، وللتصـ.ـد.ي لأي محاولة تقد.م قد تنـ.ـفـ.ـذها قو.ات النظـ.ـام تجاه أي محور من محاور المنطقة، مشيراً إلى أنه تم رفع الجاهـ.ـزية القتـ.ـالية استعداداً لأي طـ.ـارئ.

بعد الخليجية.. صـ.ـدمـ.ـة أوروبية بوجه “الأسد”.. وإعلان رسـ.ـمي

أجابت مصـ.ـاد.ر في الاتحـ.ـاد الأوروبي عن سؤال حسـ.ـاس، بخصوص ما إذا كان هناك توجهات في الاتحـ.ـاد لإعادة العلاقات مع النظـ.ـام السوري.

وأكد مصدر في الاتحـ.ـاد الأوروبي لموقع “يورنيوز” أنهم “لم يقتربوا من تطـ.ـبـ.ـيع العلاقات مع نظـ.ـام الأسد، رغم فتح بعض الدول لمقر بعثات صغيرة لها في سوريا”.

وقال ” باري أندروز” عضو البرلمان الأوروبي في تصريحات لـ “يورو نيوز”: “لا أعتقد أن الموقف قد تغير على الإطـ.ـلاق على مستوى الاتحـ.ـاد الأوروبي. لن أرفض هذه التقارير بشكل قـ.ـاطع، لكنني سأضعها في سياق قـ.ـضايا أخرى، لا تتعلق بسوريا بشكل مباشر ولكن أكثر ارتباطاً بالمخـ.ـاوف بشأن السياسة الخارجية التركية، في حـ.ـالة كل من اليونان وقـ.ـبـ.ـرص”.

من جانبه نفى “جوليان بارنز داسي” مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية الحـ.ـديث عن توجه الاتحـ.ـاد الأوروبي لتطـ.ـبـ.ـيع العلاقات مع النظـ.ـام السوري، مضيفاً: “لم يتحرك أي من الدول الأعضاء الرئيسية في الاتحـ.ـاد الأوروبي في اتجاه تطـ.ـبـ.ـيع العلاقات الدبلوماسية مع نظـ.ـام الأسد، والاتحـ.ـاد جدد للتو عقوباته على سوريا الشهر الماضي.

وقلل “داسي” من أهمية فتح بعض الدول الأوروبية الصغيرة لسفاراتها في د.مشق، أو إرسالها بعثات دبلوماسية إلى هناك، معتبراً أن هذا لا يشير إلى تحوُّل عميق.

واستعـ.ـرض موقع “يورنيوز” الدول التي استعادت علاقاتها الدبلوماسية مع النظـ.ـام السوري، وكانت على الشكل التالي: بلغاريا تمتلك بلغاريا تمثيلاً دبلوماسياً دائماً في سوريا من خلال سفارتها في د.مشق. وفق ما نقله نداء بوست عن المصدر.

وبحسب الموقع الرسـ.ـمي للسفارة، فإن القائم بالأعمال في السفارة هو “أناتولي فاسيليف ديشيف”. وليس من الواضـ.ـح متى أعيد فتح السفارة بعد إغلاقها في البداية في عام 2012. قـ.ـبـ.ـرص أكد القائم بالأعمال القـ.ـبـ.ـرصي في د.مشق “سـ.ـيفاج أفيديسيان” لـ “يورونيوز” أن سفارة بلاده في سوريا “في طور استئناف العمـ.ـليات” وستفتح “في الأسابيع المقبلة”. وأضاف أن البلاد كان لها وجود دبلوماسي دائم في أحـ.ـد الفنادق وليس في مبانيها الخـ.ـاصـ.ـة، منذ منتصف تشرين الأول/ أكتوبر من العام الماضي.

وأصرّ على أن البلاد لم تعين سفيراً في سوريا بل القائم بالأعمال “دون تقديم أوراق اعتماد للأسد بما يتماشى مع سياسة الاتحـ.ـاد الأوروبي”.

وأوضـ.ـح الدبلوماسي: “لقد غادرنا د.مشق لأسباب أمـ.ـنية، وليس لأننا أردنا تعليق العلاقات الدبلوماسية، مضيفًا أن الدبلوماسيين القبارصة استمروا في متابعة شؤون سوريا من لبنان طوال فترة الحـ.ـرب”.

وقال “أفيديسيان”: “إذا نظرنا في الخريطة ، فإن سوريا هي ثاني أقرب دولة إلى قـ.ـبـ.ـرص من الناحية الجغرافية، مشيراً إلى أهمية الحفاظ على علاقات مع دول الجوار في ظل سوء العلاقات مع تركيا.

المجر

أفاد مصدر لـ “يورونيوز”، بأن المجر عينت في د.مشق قائماً بالأعمال وقنصلاً في السفارة المجرية بد.مشق منذ العام الماضي، والسفارة “مفتوحة ولكن بنشاط محـ.ـدود”.

واعتبرت وزارة الخارجية المجرية أن هذا الوجود الدبلوماسي هدفه “العمل الإنساني والمشاريع الإغاثية”.

النمسا

تم إدراج النمسا أيضاً بين الدول التي لها بعثة دبلوماسية في د.مشق من خلال موقع وزارة الخارجية التابعة للنظـ.ـام السوري، لكن وزارة الخارجية النمساوية قالت لـ يورونيوز”: إن جميع أنشطة السفارة ما زالت تجري من بيروت.

وجاء في البيان المرسل إلى “يورونيوز”: “لم يتم إغلاق سفارة النمسا في د.مشق أبداً ، ولكن تمّ نقل معظم الموظفين إلى بيروت لأسباب أمـ.ـنية في عام 2012, وتتم جميع أنشطة السفارة من بيروت، بما في ذلك القنصلية، بينما نقوم بصيانة المبنى الذي تملكه النمسا بمساعدة موظفين محليين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *