ترجمة

لا غـ.ـرامة مـ.ـالية.. رسميا: القـ.ـضاء الفـ.ـرنسي يعلن ما هي عقـ.ـوبة المعتـ.ـدي على ماكرون

هيومن فويس

لا غـ.ـرامة مـ.ـالية.. رسميا: القـ.ـضاء الفـ.ـرنسي يعلن ما هي عقـ.ـوبة المعتـ.ـدي على ماكرون

أصدر القضـ.ـاء الفـ.ـرنسي اليوم الخميس حكـ.ـما بسـ.ـجن الرجـ.ـل الذي أقدم على صفـ.ـع الرئيس إيمـ.ـانويل ماكـ.ـرون قبل يومين، خلال زيارة الأخـ.ـير إلى جنوب شرق البلاد.

وجرت محاكمة المـ.ـواطن دامـ.ـيان تاريـ.ـل (28 عاما) اليوم الخميس وفقا لنظام “المـ.ـثول الفـ.ـوري” الذي يضمـ.ـن تسـ.ـريع إجراءات المحـ.ـاكمة، لا سيما في حالات الجـ.ـنح المتـ.ـلبس بها، وذلك بعد عـ.ـرض المـ.ـتهم في وقت سابق من اليوم على النائب العام.

وطالبت النيـ.ـابة من القـ.ـضاء سجـ.ـن المتـ.ـهم لمدة 18 شهرا دون فـ.ـرض غـ.ـرامة عليه، فيما كان تـ.ـاريل يواجه إجمالا عـ.ـقوبة السجـ.ـن لفترة تصل إلى ثلاثة أعـ.ـوام وغـ.ـرامة مـ.ـالية تصل 45 ألف يـ.ـورو.

وأكدت قناة BFMTV أن القـ.ـضاء أصـ.ـدر حكما بسـ.ـجن تـ.ـاريل لمدة 18 شهرا، مع وقـ.ـف تـ.ـنفـ.ـيذ جـ.ـزء من العقـ.ـوبة، وسيمـ.ـضي المـ.ـدان وراء القـ.ـضـ.ـبان أربعة أشهر.

ويقضـ.ـي الحـ.ـكم بمنـ.ـع تـ.ـاريل من حـ.ـيازة الأسـ.ـلحة على مدى خـ.ـمس سنوات، وحظـ.ـر تعـ.ـيينه لأي مناسـ.ـب حـ.ـكومية وحـ.ـرمانه من الحـ.ـقوق المدنية لمـ.ـدة ثلاث سنوات.

أول حديث للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد حادثة “الصـ.ـفعة”

في أول حديث للرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اليوم الثلاثاء، بعد تلقـ.ـيه صفـ.ـعة خلال الحادثة التي أشـ.ـعلت مواقع التواصل، نشر ماكرون عدة تغريدات.

وتجـ.ـاهل الرئيس الفرنسي إيمـ.ـانويل ماكرون تماماـ الحـ.ـادثة التي المثيرة، ووجه الشـ.ـكر للمزارعين.

وخلال تحيته لجماهير اجتمعت للقائه، تعـ.ـرض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لصفعة قوية على وجـ.ـهه، من قبل أحد الشبان.

وقال ماكرون: ” مع إعادة افتتاح المطاعم، يجب الاحتفاء بفن الطهـ.ـو وكذلك الزراعة الفرنسية. أريد أن أحيي مزارعينا مرة أخرى.

لقد سمحوا لنا بإطعام أنفسنا جيدا أثناء الحـ.ـجر، وسمحوا للبلاد بالبقاء. شكرا لكم”.

ونشرت وسائل الإعلام مقطعاً مصوراً جرى تداوله على تويتر، ويظهر فيه رجل يرتدي قمـ.ـيصاً أخضر ونظارة وكمامة وهو يهتف “تسقط الماكرونية” ثم يوجه إلى ماكرون صـ.ـفعة قوية على الوجه.

فنانة الثـ.ـورة “يارا صبري” تكشف مكـ.ـر الأسد بحق السوريين

وصفت الفنانة المعـ.ـارضة للنظام السوري، يارا صبري إطـ.ـلاق النظام السوري سـ.ـراح بضـ.ـعة أشخاص من موقـ.ـوفي مدينة دوما في ريف دمشق بأنها “عملـ.ـية خـ.ـداع”.

وقالت “صبري” في منشور على صفـ.ـحتها في “فيسبوك”: إن النظام السوري مـ.ـكَرَ بأهالي مدينة دوما بعد وعـ.ـوده بإطـ.ـلاق سـ.ـراحهم من سجـ.ـونه..

وأوضحت الفـ.ـنانة التي تتابع أخبار المـ.ـعتقلين السوريين، إنه “بعد انتظار أهـ.ـل دوما إطلاق سـ.ـراح أبنائهم المعـ.ـتقلين في ساحتها، كان من أطلق ســ.ـراحهم النظـ.ـام هم من المحكـ.ـومين بتـ.ـهم جنـ.ـائية”.

وتابعت: “نظام الأسد أقـ.ـام احتـ.ـفالية بمشاركة مسؤوليه”، مشـ.ـيرة إلى مشـ.ـاهد أمهـ.ـات المعـ.ـتقلين يتـ.ـجاهلن خطاب الحضـ.ـور وهـ.ـن يذرفـ.ـن الدمـ.ـوع..الأمهات كن بانتـ.ـظار أبنـ.ـائهن وعيـ.ـنهن على الحـ.ـافلة التي تقل 26 موقـ.ـوفاً من المدنيين.

وختمت:”أمهات المعـ.ــتقلين ينظرن للحـ.ـافلة علهن يحـ.ـظين برؤيتهم بعد سنوات من التغـ.ـييب في الزنـ.ـازين”.

وقبل أيام، أبلـ.ـغت قـ.ـوات النظام السوري أهالي “دوما” في الغوطة الشرقية بريف دمشق، أنها ستـ.ـطلق سـ.ـراح عدد من أبناء المدينة المعتـ.ـقلين في سجـ.ـونها، تنفيذاً لما أس.ــمتها بـ”مبـ.ـادرة الوفـ.ـاء”.

وأذ.اع النظام عبر مكـ.ـبرات الصوت في المـ.ـساجـ.ـد، أنه سيتم الإفـ.ـراج عن عدد من المـ.ـعتقلين، ودعـ.ـا ذويـ.ـهم إلى التجمع في الساعة الثانية من ظهر اليوم أمام مجلس المدينة لانتظار الحـ.ـافلات التي ستـ.ـقل المفـ.ـرج عنهم.

وقالت مصادر خاصة لموقع “نداء بوست” إن جميع الأهالي الذين لديهم أبنـ.ـاء أو أقـ.ـارب معتقـ.ـلون لدى النظام، تجمعوا في المكان المحدد في انتظار ذويـ.ـهم، خاصة وأن التعـ.ـميم لم يحدد من هم الأشخاص الذين سيطـ.ـلق سـ.ـراحهم أو عددهم.

وبحسب المصادر فإن شـ.ـعبة “حزب البعث” في المدينة، نصبت مع وصول الأهالي إلى الساحة خـ.ـياماً ونظمت مسـ.ـيرة مؤيـ.ـدة لـ”بشار الأسد”، مشـ.ـيرة إلى أن وسـ.ـائل الإعلام التابعة للنظام كانت متواجدة وعملت على تغطـ.ـية هذه الفعـ.ـالية.

وبعد ذلك وصل إلى المدينة وفد أمـ.ـني رفيع من النظام يتـ.ـرأسه اللـ.ـواء “حسـ.ـام لـ.ـوقا” رئيس شعبة المخـ.ـابرات العامة، ومحافظ ريف دمشق “معتـ.ـز أبو منصور”، وأعضاء في “مجلس الشـ.ـعب”، وبرفقته حافـ.ـلة تقل المعتـ.ـقلين المفـ.ـرج عنهم.

وتفاجـ.ـأ الأهالي بأن عدد الأشخاص الذين تم إطـ.ـلاق سـ.ـراحهم لا يتجاوز الـ14 شخصاً، جميعهم تم اعـ.ـتقالهم قبل فترة قصيرة، وتحديداً قبيل الانتخـ.ـابات، بتهم جنائية ودعـ.ـاوى شخـ.ـصية، ووفقاً لمصادر “نداء بوست” فإن هذا “العـ.ـفو” لم يشمل أيّاً من المعـ.ـتقلين الذين يقبـ.ـعون في سجـ.ـون النـ.ـظام منذ سنوات.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *