الواقع العربي

السعودية تنهي الجـ.ـدال بشأن العلاقات مع الأسد

هيومن فويس

السعودية تنتهي الجـ.ـدال بشأن العلاقات مع الأسد

قال المندوب السعودي الدائم لدى الأمم المتحدة عبـ.ـد الله المعـ.ـلمي إنه من المبـ.ـكر الحديث عن عودة العلاقات السعودية مع النظام في سوريا خاصة أن النظـ.ـام مستمر بجـ.ـرائمه ضـ.ـد الشـ.ـعب السوري.

وأضاف “المعلمي” في لقاء مع تلفزيون “روسيا اليوم” أن الوضع في سوريا ما زال صعـ.ـباً وما زال النظام في سوريا يمارس هجـ.ـماته على المدنـ.ـيين في سوريا ويمـ.ـارس سـ.ـياسة التـ.ـغيير العنـ.ـصري.

مؤكداً أن هناك خـ.ـطوات عديدة ينبغي على النظام في سوريا أن يتخـ.ـذها قبل الحديث عن إعـ.ـادة العلاقات معه.

وبما يخص عودة مقعـ.ـد النظام في جامعة الدول العربية، قال المـ.ـعلمي إنه لا يظن أن هناك عـ.ـودة قريبة للنظام إلى الجامعة لأن قرار عودته يتطلب قراراً جـ.ـماعياً من الجامعة العربية، وأن الدول العربية في معظـ.ـمها تتحفظ على الوضع في سوريا لذلك يصـ.ـعب الحـ.ـديث عن عودته إلى مقعده.

مسـ.ـؤول عـ.ـربي كبـ.ـير يكـ.ـشف التفـ.ـاصيل

صرح السـ.ـفير القـ.ـطري لدى موسكـ.ـو بأن آلـ.ـية التـ.ـشاور الجديدة بشأن تسـ.ـوية الأزمـ.ـة السورية والتي تضم كلا من روسيا وقطر وتركيا، تهـ.ـدف لتعزيز التنـ.ـسيق المشتـ.ـرك بين الدول من أجل مـ.ـساعدة الشعب السوري.

وقال السفير القطـ.ـري، الشيـ.ـخ أحمد بن ناصـ.ـر بن جـ.ـاسم آل ثاني، في حوار خـ.ـاص مع وكالة “سبوتنيك” حول آلية التشـ.ـاور الجديدة بشأن تسـ.ـوية النـ.ـزاع السوري والتي تضـ.ـم كلا من روسيا وقطر وتركيا.

وما الجديد الذي ستضيفه هذه الصيغة: “الهدف من هذا الإطار التـ.ـشاوري هو التعاون من أجل مساعدة الشعب السوري الشـ.ـقيق وحل الأزمـ.ـة السورية، والجديد الذي سيضيـ.ـفه هذا الإطار هو تعـ.ـزيز التنـ.ـسيق بين الدول الثلاث حول المـ.ـلف السوري وهي دول لها تأثير وحـ.ـضور في المـ.ـشهد السـ.ـوري”.

وأضاف آل ثاني، عن موضوع عدم تواجد إيـ.ـران في هذه الآلية: “قلـ.ـنا مـ.ـرارا أن عدم وجود إيران أو غيـ.ـرها في هذا الإطار لا يعني التقليل من أهمـ.ـية هذه الدولة أو تلك فالجميع نعمل من أجل إنهاء مأسـ.ـاة السوريين”.

قرار عاجـ.ـل من النظام السوري

أصدر وزير العـ.ـدل في حكومة النظام السوري، أحمد الـ.ـسيد، تعميمًا على القـ.ـضاة والمسـ.ـاعدين العـ.ـدليين لدى الدوائر القضـ.ـائية، يهدف إلى إزالـ.ـة أي تشـ.ـابه أسماء، ووضع “حـ.ـد نهائي” لحالة “خـ.ـلاف المقصـ.ـود”.

وبحسب التعميم الصادر الأحد 6 من حزيران، يجب استيفاء كل البيانات الشـ.ـخصية، وبشكل خاص الرقم الوطت.ـني الخاص بكل من “المدعين، والمدعى عليهم، والموقوفين، والمحكومين”.

وتنص أحكام المادة “12” من قانون الأحوال المدنية رقم “13”، على منـ.ـح المواطن بمجرد تسجيله في السجل المدني رقمًا وطنيًا خاصًا به، يكون رقمًا واحدًا ودائمًا تلتزم جميع الجـ.ـهات الرسمية باستخدامه وتثبيته في جميع المعاملات والسجلات والوثـ.ـائق الخـ.ـاصة بالشـ.ـخص.

المصدر: تلفزيون سوريا ووكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *