عاجل

سورية مقـ.ـبلة على تطورات هـ.ـامة.. ومسـ.ـؤول عـ.ـربي كبـ.ـير يكشـ.ـف التفـ.ـاصيل

 هيومن فويس

سورية مقـ.ـبلة على تطـ.ـورات هـ.ـامة.. ومسـ.ـؤول عـ.ـربي كبـ.ـير يكـ.ـشف التفـ.ـاصيل

صرح السـ.ـفير القـ.ـطري لدى موسكـ.ـو بأن آلـ.ـية التـ.ـشاور الجديدة بشأن تسـ.ـوية الأزمـ.ـة السورية والتي تضم كلا من روسيا وقطر وتركيا، تهـ.ـدف لتعزيز التنـ.ـسيق المشتـ.ـرك بين الدول من أجل مـ.ـساعدة الشعب السوري.

وقال السفير القطـ.ـري، الشيـ.ـخ أحمد بن ناصـ.ـر بن جـ.ـاسم آل ثاني، في حوار خـ.ـاص مع وكالة “سبوتنيك” حول آلية التشـ.ـاور الجديدة بشأن تسـ.ـوية النـ.ـزاع السوري والتي تضـ.ـم كلا من روسيا وقطر وتركيا.

وما الجديد الذي ستضيفه هذه الصيغة: “الهدف من هذا الإطار التـ.ـشاوري هو التعاون من أجل مساعدة الشعب السوري الشـ.ـقيق وحل الأزمـ.ـة السورية، والجديد الذي سيضيـ.ـفه هذا الإطار هو تعـ.ـزيز التنـ.ـسيق بين الدول الثلاث حول المـ.ـلف السوري وهي دول لها تأثير وحـ.ـضور في المـ.ـشهد السـ.ـوري”.

وأضاف آل ثاني، عن موضوع عدم تواجد إيـ.ـران في هذه الآلية: “قلـ.ـنا مـ.ـرارا أن عدم وجود إيران أو غيـ.ـرها في هذا الإطار لا يعني التقليل من أهمـ.ـية هذه الدولة أو تلك فالجميع نعمل من أجل إنهاء مأسـ.ـاة السوريين”.

قرار عاجـ.ـل من النظام السوري

أصدر وزير العـ.ـدل في حكومة النظام السوري، أحمد الـ.ـسيد، تعميمًا على القـ.ـضاة والمسـ.ـاعدين العـ.ـدليين لدى الدوائر القضـ.ـائية، يهدف إلى إزالـ.ـة أي تشـ.ـابه أسماء، ووضع “حـ.ـد نهائي” لحالة “خـ.ـلاف المقصـ.ـود”.

وبحسب التعميم الصادر الأحد 6 من حزيران، يجب استيفاء كل البيانات الشـ.ـخصية، وبشكل خاص الرقم الوطت.ـني الخاص بكل من “المدعين، والمدعى عليهم، والموقوفين، والمحكومين”.

وتنص أحكام المادة “12” من قانون الأحوال المدنية رقم “13”، على منـ.ـح المواطن بمجرد تسجيله في السجل المدني رقمًا وطنيًا خاصًا به، يكون رقمًا واحدًا ودائمًا تلتزم جميع الجـ.ـهات الرسمية باستخدامه وتثبيته في جميع المعاملات والسجلات والوثـ.ـائق الخـ.ـاصة بالشـ.ـخص.

ومع بداية انـ.ـدلاع الثـ.ـورة السورية، اعتقـ.ـلت قـ.ـوات النظام السوري كثيرًا من السوريين بشكل تعسفـ.ـي بحـ.ـجة “تشـ.ـابه الأسماء”، دون التأكد من بيانات الشخـ.ـص المطـ.ـلوب، ولا يزال بعضهم مفقـ.ـودين حتى الآن.

وفي شباط الماضي، أصدر وزير العدل في حكومة النظام السوري تعميمًا مـ.ـفاده عدم السماح بإصدار مذكـ.ـرات قـ.ـبض ضـ.ـد أي شخص استنادًا إلى الاسم الثـ.ـنائي له، إلا في حالات استـ.ـثنائية.

ويُعـ.ـاني السوريون في مناطق سيطرة النظام من هاجـ.ـس اعتـ.ـقالهم بتهـ.ـم منسـ.ــوبة لأشخاص آخرين، بنفس الاسم واللقـ.ـب، ومنهم من يُسـ.ـجن لفترات طويلة

إلى حين ثبوت عدم علاقته بالجـ.ـرم أو القضـ.ـية، بينما وثقت منظمات حقوقية مقتـ.ـل العشرات تحـ.ـت التعـ.ـذيب بسبب “تشابه الأسماء”.

وبحسب أرقام “الشبكة السورية لحقـ.ـوق الإنسان”، تعتقـ.ـل قـ.ـوات النظام أو تخفي قسـ.ـرًا، أكثر من 131 ألف شخص، بينهم أكثر من ثمانية آلاف امرأة وقرابة أربعة آلاف طـ.ـفل.

فنانة الثـ.ـورة “يارا صبري” تكشف مكـ.ـر الأسد بحق السوريين

وصفت الفنانة المعـ.ـارضة للنظام السوري، يارا صبري إطـ.ـلاق النظام السوري سـ.ـراح بضـ.ـعة أشخاص من موقـ.ـوفي مدينة دوما في ريف دمشق بأنها “عملـ.ـية خـ.ـداع”.

وقالت “صبري” في منشور على صفـ.ـحتها في “فيسبوك”: إن النظام السوري مـ.ـكَرَ بأهالي مدينة دوما بعد وعـ.ـوده بإطـ.ـلاق سـ.ـراحهم من سجـ.ـونه..

وأوضحت الفـ.ـنانة التي تتابع أخبار المـ.ـعتقلين السوريين، إنه “بعد انتظار أهـ.ـل دوما إطلاق سـ.ـراح أبنائهم المعـ.ـتقلين في ساحتها، كان من أطلق ســ.ـراحهم النظـ.ـام هم من المحكـ.ـومين بتـ.ـهم جنـ.ـائية”.

وتابعت: “نظام الأسد أقـ.ـام احتـ.ـفالية بمشاركة مسؤوليه”، مشـ.ـيرة إلى مشـ.ـاهد أمهـ.ـات المعـ.ـتقلين يتـ.ـجاهلن خطاب الحضـ.ـور وهـ.ـن يذرفـ.ـن الدمـ.ـوع..الأمهات كن بانتـ.ـظار أبنـ.ـائهن وعيـ.ـنهن على الحـ.ـافلة التي تقل 26 موقـ.ـوفاً من المدنيين.

وختمت:”أمهات المعـ.ــتقلين ينظرن للحـ.ـافلة علهن يحـ.ـظين برؤيتهم بعد سنوات من التغـ.ـييب في الزنـ.ـازين”.

وقبل أيام، أبلـ.ـغت قـ.ـوات النظام السوري أهالي “دوما” في الغوطة الشرقية بريف دمشق، أنها ستـ.ـطلق سـ.ـراح عدد من أبناء المدينة المعتـ.ـقلين في سجـ.ـونها، تنفيذاً لما أس.ــمتها بـ”مبـ.ـادرة الوفـ.ـاء”.

وأذ.اع النظام عبر مكـ.ـبرات الصوت في المـ.ـساجـ.ـد، أنه سيتم الإفـ.ـراج عن عدد من المـ.ـعتقلين، ودعـ.ـا ذويـ.ـهم إلى التجمع في الساعة الثانية من ظهر اليوم أمام مجلس المدينة لانتظار الحـ.ـافلات التي ستـ.ـقل المفـ.ـرج عنهم.

وقالت مصادر خاصة لموقع “نداء بوست” إن جميع الأهالي الذين لديهم أبنـ.ـاء أو أقـ.ـارب معتقـ.ـلون لدى النظام، تجمعوا في المكان المحدد في انتظار ذويـ.ـهم، خاصة وأن التعـ.ـميم لم يحدد من هم الأشخاص الذين سيطـ.ـلق سـ.ـراحهم أو عددهم.

وبحسب المصادر فإن شـ.ـعبة “حزب البعث” في المدينة، نصبت مع وصول الأهالي إلى الساحة خـ.ـياماً ونظمت مسـ.ـيرة مؤيـ.ـدة لـ”بشار الأسد”، مشـ.ـيرة إلى أن وسـ.ـائل الإعلام التابعة للنظام كانت متواجدة وعملت على تغطـ.ـية هذه الفعـ.ـالية.

وبعد ذلك وصل إلى المدينة وفد أمـ.ـني رفيع من النظام يتـ.ـرأسه اللـ.ـواء “حسـ.ـام لـ.ـوقا” رئيس شعبة المخـ.ـابرات العامة، ومحافظ ريف دمشق “معتـ.ـز أبو منصور”، وأعضاء في “مجلس الشـ.ـعب”، وبرفقته حافـ.ـلة تقل المعتـ.ـقلين المفـ.ـرج عنهم.

وتفاجـ.ـأ الأهالي بأن عدد الأشخاص الذين تم إطـ.ـلاق سـ.ـراحهم لا يتجاوز الـ14 شخصاً، جميعهم تم اعـ.ـتقالهم قبل فترة قصيرة، وتحديداً قبيل الانتخـ.ـابات، بتهم جنائية ودعـ.ـاوى شخـ.ـصية، ووفقاً لمصادر “نداء بوست” فإن هذا “العـ.ـفو” لم يشمل أيّاً من المعـ.ـتقلين الذين يقبـ.ـعون في سجـ.ـون النـ.ـظام منذ سنوات.

وأجرت وسائل الإعلام التابعة للنظام، لقاءات مع الأشخاص الذين تم إطـ.ـلاق سـ.ـراحهم، قاموا خـ.ـلالها بتوجيه الشـ.ـكر لـ”بشار الأسد”، في وقت أصـ.ـاب أهالي المعتـ.ـقلين والمختـ.ـفين قـ.ـسرياً خيـ.ـبة أمـ.ـل كبيرة.

المصدر: روسيا اليوم ووكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *