المرأة والصحة

احترس.. عادة خطيرة بعد “السحور” تسبب أمراضًا قاتلة على رأسها “الجلطات”

هيومن فويس

احترس.. عادة خطيرة بعد “السحور” تسبب أمراضًا قاتلة على رأسها “الجلطات”

تنتشر عادة بين الناس بعد السحور تتسبب في الإصابة بأمراض خطيرة وقاتلة على رأسها الجلطات، فيما يحذر أطباء متخصصون منها مطالبين بالحد منها تمامًا.

وأوضحت استشارية التغذية والسمنة الدكتورة إيمان فكري -بحسب موقع “سكاي نيوز عربية”- أن العادة هي النوم بعد السحور مباشرة، والتي تسبب أضرارًا خطيرة منها الإصابة بأمراض القلب والكبد والقولون.

وأكدت “فكري” أنه “يجب أن يظل الإنسان بعد تناول السحور مستيقظًا ما بين ساعة إلى ساعتين لإعطاء الجسم فرصة لهضم الطعام، خاصة لمن يعانون من القولون العصبي؛ تجنبًا لحدوث التهابات أو انتفاخ”.

وحذرت استشارية التغذية والسمنة، من تناول الأطعمة المقلية في وجبة السحور، مؤكدة أنها تسبب الانتفاخات وعسر الهضم، ومن ثم يشعر الإنسان بالانتفاخ وعدم الراحة طيلة فترة الصيام في اليوم التالي.

وفي نفس السياق، أكد استشاري الأمراض الباطنة والجهاز الهضمي، الدكتور ماجد عبد الغني، أن تلك العادة الخاطئة من شأنها أن تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول الضار.

وختم “فكري”: أن ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول الضار يزيد من احتمالية الإصابة بالجلطات؛ لذا يفضل تناول وجبة السحور ومن ثم الانتظار ما لا يقل عن ساعتين قبل الخلود للنوم.

اقرأ أيضاً: هل سيتم منح السوريين في تركيا وثيقة سفر على غرار الدول الأوروبية؟؟… نائب رئيس منبر الجمعيات السورية يجيب!!

أكد نائب رئيس منبر الجمعيات السورية (باسل هيلم) في حديث خاص أجراه معه الإعلامي ومدير موقع تركيا بالعربي علاء عثمان، أنه تم تقديم طلب للجهات المعنية بأمور السوريين في تركيا، من أجل الاستغناء عن جواز السفر في أمور السفر بين تركيا ودول العالم.

وقال (هيلم) في حديثه لـ تركيا بالعربي، إنه “ما دامت دول الاتحاد الأوروبي على سبيل المثال تمنح وثيقة سفر للاجئين لديها والتي تمكنهم من خلالها من السفر إلى الكثير من دول العالم، لماذا لا يتم إجراء مثل هذا الامر في تركيا، لقد طرحنا هذا الأمر إلى جانب مسألة الإقامة الإنسانية في العديد من الاجتماعات، وتقدمنا بذلك سواءً لسيادة وزير الداخلية أو والي إسطنبول او مدير الهجرة حيث نطرح هذه الأفكار أينما كنا وفي أي اجتماع”.

وأضاف: “كان هناك تجاوب كبير حول هذا الموضوع، إلا أنه وكما هو معروف هناك (نظام معين) تسير عليه الأمور في تركيا، نحن قدمنا فكرة وثقية السفر السورية التي تمنح من الحكومة التركية للاجئ السوري، وهي مماثلة لتلك التي كان يحمنها نظام أسد للاجئين الفلسطينيين في سوريا”.

وتابع: “هذا الموضوع في الغالب سيكون في المرحلة الثانية بعد الإقامة الإنسانية، حيث وبمجرد الانتهاء من موضوع الإقامة الإنسانية، سنعود ونطرح فكرة وثيقة السفر مجدداً من أجل منح هذه الوثيقة للسوريين وحل مشكلة سفرهم خارج تركيا”.
تركيابالعربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *