عاجل

بشار الأسد يوقع مرسوماً مفاجئاً دون سابق انذار (هذا ما جاء فيه)

هيومن فويس

بشار الأسد يوقع مرسوماً مفاجئاً دون سابق انذار (هذا ما جاء فيه)

قالت وسائل إعلام سورية موالية إصدار بشار الأسد مرسوماً رئاسياً يقضي بإنهاء تكليف الأكاديمي حازم يونس حاكم مصرف سوريا المركزي.

جاء ذلك وسط وعود من مسؤولين سوريين لدى النظام بتخفيض سعر الدولار مقابل الليرة إلى 2700 ليرة سورية.

جاء ذلك على لسان رئيس لجنة التصدير في غرفة تجارة دمشق، فايز قسومة، الذي أكد أن قيمة الدولار ستنخفض مقابل الليرة السورية إلى 2700 خلال شهر رمضان الجاري.

اقرأ أيضاً: تصريحات عاجلة من وزير الصحة التركي عقب انتهاء اجتماع اللجنة العلمية

كشف وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة، عن أن تركيا تتعرض لمرحلة الذروة حاليا من فـ.يروس كـ.ورونا.

وقال الوزير عقب انتهاء اجتماع للجنة العلمية في وزارة الصحة، إن إسطنبول تشهد حاليا الموجة الرابعة من الـ.وباء.

ودعا الشعب التركي إلى الحفاظ على المعنويات العالية لمواجهة الـ.وباء، مؤكدا أن الحكومة لن تترك الشعب التركي لوحده.

وأكد أنه لايوجد شيء يبعث على القلق، بشأن امتلاء المستشفيات من مرضى كورونا، مشيرا إلى أن نسبة امتلاء الأسرة 59 بالمئة، وامتلاء غرف العناية المركزة 64،4.

ولفت إلى أن الولايات التي تشهد امتلاء غرف العناية المركزة بنسبة تتجاوز 80 بالمئة من مرضى كـ.ورونا هي جناق قلعة وأدرنة وبارتين وأزمير وسينوب.

وفيما يتعلق بأي إجراءات جديدة، بخصوص الفـ.يروس في شهر رمضان، أشار الوزير التركي، إلى أنه سيتم بحثها في جلسة مجلس الوزراء غدا الثلاثاء.

وأشار إلى أن بلاده تحتل المرتبة السادسة على مستوى العالم، من حيث عدد اللقاحات.

وتحدث عن أنه سيتم الانتهاء من تطعيم جميع معلمي المدارس الابتدائية خلال شهر رمضان الجاري.

ونوه إلى أن 14 بالمئة من الكادر الطبي، و23 بالمئة ممن تتجاوز أعمارهم 65 عاما لم يأخذوا اللقاح.

وكشف عن أن تطعيم من هم بين سن35_40 سيتم في حزيران المقبل.

استمرار الحرب وموجة هجرى مع تفاقم الأزمة الاقتصادية.. تقرير استخباراتي يتوقع القادم لسوريا

نشرت وكالة الاستخبارات الأمريكية، أمس الثلاثاء، تقريرا استـ.ـخباراتيا توقعت فيه استمرار الحـ.ـرب في سوريا، خلال السنوات المقبلة، والتي بدورها ستـ.ـفاقم الأزمات الاقتـ.ـصادية والإنسانية ، وتفتح موجة هـ.ـجرة جديدة.

وصدر تقرير غير سـ.ـري عن مديرة الاستـ.ـخبارات أفريل هينز، بالتنسيق مع قادة مجتمع الاستخبـ.ـارات الأمريكية، المخصص لتقييم التهـ.ـديدات العالمية، إلى الكونغرس الأمريكي ولجان الخدمات المسلحة في مجلس النواب ومجلس الشيوخ.

وتناول التقرير المكون من 27 صـ.ـفحة، أبرز التهـ.ـديدات العالمية للأمن القـ.ـومي للولايات المتحدة، والأزمـ.ـات بالإضافة إلى التحـ.ـركات الروسية والإيرانية، وفي قـ.ـسم الشرق الأوسط، خـ.ـصص التقرير جزءا لسوريا.

وأحاط التقرير بالوضع في سوريا بشكل عام، وتوقع “استمرار الصراع والتراجع الاقتصادي والأزمات الإنسانية خلال السنوات القليلة المقبلة، مما سيزيد التهـ.ـديدات للقوات الأمريكية”.

وأضاف التقرير” أن بشار أسد يسـ.ـيطر بقوة على قلـ.ـب سوريا، وسيكافح من أجل إعادة السـ.ـيطرة على الدولة بأكملها، ضد التمرد المتبقـ.ـي، – وفق تعبير التقرير- بما في ذلك القوات التركية التي تعزز قوة المتـ.ـطرفين الإسـ.ـلاميين والمعارضة في محافظة إدلب”.

وأشار التقرير إلى أن نظام أسد “سيوقف مفـ.ـاوضات ذات مغزى ويعتمد على دعم روسيا وإيران في ذلك”، بالإشارة إلى المفاوضات مع ما يسمى هيئة التفاوض العليا في اللجنة الدستورية.

مقاس موبايل
بينما أكد التقرير أن “الأكراد بالإشارة إلى ميليـ.ـشيا قسد في مناطق شرق سوريا سيواجـ.ـهون ضغوطاً متزايدة من نظام أسد والروس والأتراك”، خاصة مع تدهـ.ـور الأوضاع الاقتصادية والإنسانية إذا انسـ.ـحبت قوات الولايات المتحدة.

كما نوه التقرير إلى أن القـ.ـوات الأمريكية في شرق سوريا، ستواجه في الغالب، تهـ.ـديدات من إيران والجت.ـماعات المتحـ.ـالفة مع نظام أسد من خلال هجمات محتملة، لافتاً إلى أن الإرهابيين ” دون الإشارة إلى جهة محددة” سيحاولون شن هجمات على الغرب من ملاذاتهم الآمنة في الشرق الأوسط.

وذكر التقرير إلى أن ازدياد القتال والانهيار الاقتصادي وتردي الأوضاع الإنسانية، من شأنها أن “تؤدي إلى تحفيز موجة جديدة من الهجرة والنزوح”، كما رجّح أن تزيد قيود السفر بسبب فيروس كورونا المستجد من قمع تدفقات المهاجرين لهذا العام.

وحول سيطرة الدول الداعمة لنظام أسد، قال التقرير: “إيران مصممة على الحفاظ على نفوذها في سوريا، وتسعى إلى وجود عسكري دائم وصفقات اقتصادية هناك مع انتهاء الصراع، لزيادة نفوذها الإقليمي ودعم حزب الله”.

مقاس موبايل
وقال إن روسيا توسع نفوذها في الشرق الأوسط، وتستخدم مشاركتها في سوريا وليبيا لزيادة نفوذها، وتقويض القيادة الأمريكية، وتقديم نفسها كوسيط لا غنى عنه، والحصول على حقوق الوصول العسكري والفرص الاقتصادية.

وفي جزئية التقرير حول الإرهاب العالمي، تطرق إلى ملف داعش، والتحديات التي يواجهها التنظيم بعد تقويض تحركاته ومحاربته، مشيراً إلى أن داعش سيحاول توسيع تمرده في العراق وسوريا، وسيشن هجمات محتملة على قادة محليين بارزين وعناصر أمنية، والبنى التحتية.

وقال التقرير “سيظل الشرق الأوسط منطقة تتميز بتفشي الصراعات، واستمرار الإرهاب وحركات التمرد النشطة، مع استمرار السخط الشعبي والمظالم الاجتماعية والاقتصادية في الارتفاع ، خاصة وأن المنطقة تكافح التداعيات الاقتصادية لوباء كورونا”.

وبسبب النزاعات التي احتدمت على نار هادئة، من المحتمل أن تواجه بعض الدول ظروفا مزعزعة للاستقرار قد تدفعها إلى الانهيار، لا سيما إذا تدخلت روسيا وتركيا ودول أخرى.

تركيا بالعربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *