سياسة

الحرب في سورية والأسد.. تقرير للاستخبارات يكشف تفاصيل هامة

هيومن فويس

الحـ.ـرب في سورية والأسد.. تقرير للاستخبارات يكشف تفاصيل هامة

كشفت وكالة الاستخبارات الأمريكية النقاب عن تقرير استخباراتي جديد حول التهـ.ـديدات العالمية للولايات المتحدة تحدثت فيه عن الأسد ومستقبل الحـ.ـرب في سوريا.

وقالت الوكالة في تقريرها إن الحـ.ـرب في سوريا ستستمر خلال السنوات القادمة، مشيرة إلى أن ذلك سيفاقم من وطأة الأزمة الإنسانية والاقتصادية بالبلاد.

وأضافت أن الأسد يسيطر على قلب سوريا ولكنه سيكافـ.ـح للسيطرة على البلاد بأكملها ضـ.ـد “التمـ.ـرد المتبقي” وحتى القـ.ـوات التركية.

وأشارت الوكالة إلى أن الأسد سيوقف عمـ.ـليات التفاوض ذات أهمية وسيعتمد على دعم إيـ.ـران وروسيا.

وذكرت الوكالة أن الميليـ.ـشيات الإيـ.ـرانية وحلفاء نظام الأسد سيمثلون تهـ.ـديدًا للقـ.ـوات الأمريكية في سوريا، مشيرة إلى أنه في حال انسحاب الجنود الأمريكيين من سوريا فإن الأكرد سيواجهون ضغـ.ـوطًا من النظام السوري وتركيا.

كما أكدت الوكالة في تقريرها أن إيران مصممة على البقاء وتوسيع نفوذها في سوريا، لافتة إلى أن روسيا تستخدم الملفين السوري والليبي لتقوية نفوذها عالميًا وتقويض القيادة الأمريكية.

يذكر أن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب صرح في أكثر من مناسبة أن قـ.ـوات بلاده متواجدة في سوريا من أجل حماية آبار النفط فقط.

الأسد يوجه رسالة لـ بايدن.. عليك الدفع الآن!

طالب نظام الأسد الولايات المتحدة بالتعويض عن الأضـ.رار الجسـ.يمة والخسـ.ائر الفـ.ادحة التي ألحقها عـ.دوانها واحـ.تلالها بحق السوريين.

واعتبرت وزارة خارجية النظام في بيان رصدته الوسيلة أن ممارسات واشنطن بسورية سلوك خارج القانون يستحق الإد انة والمساءلة.

وقالت الخارجية أن الأحداث أثبتت ضـ.لوع الولايات المتحدة وأدواتها بالعالم والمنطقة في رعاية حـ.رب إرهـ.ابية غير مسبوقة على سورية.

وادعت الخارجية أنه بعد 10 سنوات فشـ.لت الولايات المتحدة وعملاؤها بتطويع قرار النظام السيادي, وفق تعبيرها.

وأضافت أن هذا المشروع فشل أمام أسوار دمشق لينتقل بعد ذلك إلى مرحلة العـ.دوان المباشر.

وأشارت الخارجية إلى قرار ضم إسـ.رائيل للجولان ودعم ميليـ.شيـ.ات قسد في شمال شرق سوريا والاسـ.تيلاء على المنطقة.

واتهـ.مت الإدارات الأمريكية بنهـ.ب النفط والقمح السوري وتسخيره لخدمة خزائنها وإرهـ.ابييها لتجويع الشعب السوري وإفقاره وحـ.رمانه من ثرواته.

وحملت الخارجية الإدارة الأمريكية عواقب سياساتها الإجـ.رامية بحق الشعب السوري مطالبة بالتعويض عن الأضـ.رار والخـ.سائر التي ألحقها.

كما حثت أعضاء مجلس الأمن على الوقوف بقوة مع النظام لردع الاسـ.تهتار الأمريكي بالقانون الدولي وبحقوق الشعوب وثرواتها.

وحذرت من مغبة التساهل مع هذه السياسات الأمريكية واستهتارها بالقانون وحقوق الشعوب وثرواتها الذي سيؤدي لمزيد من الفـ.وضى.

مقاس موبايل
ودعت الخارجية الإدارة الأمريكية لوقف تدخلها فوراً في الشؤون الداخلية السورية وتسللها غير المشروع عبر الحدود العراقية وإنهاء احتلالها لمخيم الركبان بالجنوب.
المصدر: الوسيلة

اقرأ أيضا: فنانة سورية شهيرة تثير الجدل.. رأيت الرسول في المنام وأرشدني للغناء.. عائلتي طلبوا مني تغيير اسمي(فيديو)

أثارت الفنانة السورية، شهد برمدا، جدلاً واسعاً بما كشفته عن الصـ.ـراع الذي تعيشه ما بين فنها وعائلتها المحافظة، والتي وصلت إلى حد طلبهم تغيير اسمها، وادّعت أن الحـ.ـجاب ليس مقياس الإيمان والحشـ.ـمة، وانها رأت الرسول في المنام ووجهها الى الغناء.

صوت المـ.ـرأة عـ.ـورة!
وقالت شهد برمدا في لقاء تلفزيوني مع الإعلامية رابعة الزيات، عبر برنامج “شو القصة”، على قناة “لنا”، إن عائلتها طلبت منها تغيير كنيتها لأنها تعتبر أن الغناء حـ.ـرام وأن صوت المرأة عـ.ـورة.

وأشارت شهد برمدا إلى أن عائلتها محافظة من الطرفين الأب والأم، مضـ.ـيفة: “عائلة والدي منقسمة إلى فئتين، الأولى ذات نفوذ اجتماعي والفئة الثانية هي فئة متدينة جدا حيث ما زالوا حتى الآن يعتبرون أن الديـ.ـن عبارة عن أن صوت المرأة عـ.ـورة وطريقة لباسها وعدم لبس الكـ.ـعب العالي أو وضع مسـ.ـاحيق التجميل”.

وتابعت شهد: “أما عائلة والدتي، فهي ملتزمة جدا. وكل ما أفعله يتنافى مع عائلتي منذ دخولي للوسط الفني.

ومعظمهم يعتبرون أنه لا يسمـ.ـح بوجود أحد من أفراد العائلة من الدخول هذا الوسط بسبب مكانتهم واسمهم في سوريا. لدرجة أنهم طلبوا مني أن أغير كنيتي لتصبح فقط شهد أحمد على اسم والدي”.

تشـ.ـتت وضياع
وأوضحت شهد برمدا أن هذا “الالتزام”، جعلها مقلة جداً في نشاطاتها الفنية وظهورها، كما جعلها تعـ.ـيش في حالة ضياع وتشتت ما بين إرضاء العائلة والمجتمـ.ـع. والحـ.ـفاظ على مسـ.ـيرتها الفنية.

وقالت شهد: “تأثرت حـ.ـياتي الفنية بسبب هذه القيود. وهناك الكثير من الأعمال التي أرفـ.ـضها بنفسي وأعتبرها غير مناسبة لفتاة نشأت في عائلة محافظة”.

وأكدت شهد برمدا أنه بالرغم من هذه القيود وهذا التشتت. إلا أنها فخـ.ـورة بكل ما قدمته من أعمال وأنها قادرة أن تترك أثرا وبصـ.ـمة بأدواتها المقـ.ـتنعة بها حتى لو لم تصل إلى ماتريد.

مقاس موبايل
الحجاب والصلاة
وحول الحجاب، أوضحت شهد برمدا أنها كانت تضـ.ـعه في المجالس الدينية فقط، وأضافت: “لم أكن مقتـ.ـنعة بكل ذلك. لأن الحجاب ليس مقياساً للإيمان والدين. فوجه المرأة فيه إغـ.ـراء أكثر من شعرها”.

وتابعت: “تغيرت نظرتي للكثير من الأمور في الحـ.ـياة، خاصة الصلاة التي أصبـ.ـحت أراها بمعناها العميـ.ـق. وأصـ.ـلي بقلبي دون ضرورة التقيد بممـ.ـارسات وطقـ.ـوس معينة. فالصلاة إيمان وخشوع بالقلـ.ـب ولست بحاجة لوضع وسائط للتواصل مع ربي”.

وكشفت شهد برمدا في ختام اللقاء، أنها ستعود لممـ.ـارسة نشاطاتها الفنية، وستقوم بإحـ.ـياء حفلات في المستقبل القريب.

شهد برمدا
يشار إلى أن شهد برمدا (31 عاماً)، ولدت في حلب ، واشتهرت بعد وصولها إلى نهائيات برنامج سوبر ستار الموسم الثالث، وحصلت حينها على المركز الثاني بنسبة 47% من مجموع الأصوات ضد المتسابق السعودي إبراهيم الحكمي الذي فاز بالنهاية.

ومن أشد المعجبين بصوت شهد برمدا، هو الفنان العراقي كاظم الساهر الذي أشاد بها أكثر من مرة وفي أكثر من مناسبة.

الدرر الشامية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *