سياسة

قسد تتوقع دعم أمريكي أكبر وتتعهد بقتال تركيا لو..

هيومن فويس

قالت قيادية في قوات سوريا الديمقراطية، ذات الغالبية التركية، والمدعومة من الولايات المتحدة، إن الفصائل الكردية المسلحة وحلفاءها يتوقعون استمرار الدعم الأمريكي لحربهم ضد تنظيم الدولة الإسلامية في شمال سوريا [easy-tweet tweet=”وسيقاتلون القوات التركية إذا تقدمت صوب الرقة”]

وتحدثت إلهام أحمد أكبر مسؤولة سياسية كردية لرويترز من شمال شرق سوريا بعد العودة من واشنطن حيث ضغطت على الإدارة الأمريكية الجديدة من أجل الدعم السياسي والعسكري

ومن القرارات الكبرى التي قد تتخذها إدارة ترامب ما إذا كانت ستقدم أسلحة لوحدات حماية الشعب الكردية على الرغم من معارضة تركيا. وتقول الولايات المتحدة إن الأسلحة المقدمة لقوات سوريا الديمقراطية مقصورة حتى الآن على المكونات العربية فيها.

وقالت إلهام أحمد إنها تبينت من لقاءاتها أن الولايات المتحدة ستحافظ على دعمها لقوات سوريا الديمقراطية إن لم تزد هذا الدعم.

أوجد الدعم الأمريكي لقوات سوريا الديمقراطية حالة من التوتر مع تركيا التي تعتبر وحدات حماية الشعب الكردية امتدادا لحزب العمال الكردستاني الذي يشن تمردا منذ ثلاثة عقود في تركيا.

وتشكل وحدات حماية الشعب الكردية العمود الفقري للمناطق التي تمارس حكما ذاتيا والتي تسيطر عليها الجماعات الكردية في شمال سوريا منذ بداية الحرب في 2011.

وقالت إلهام أحمد “هذا غير مقبول. لن يسمح لتركيا” بالاقتراب من المناطق التي طردت منها قوات سوريا الديمقراطية المتشددين، وأضافت “هذا سيعني زيادة التوتر. إذا حاولوا ذلك فستكون هناك اشتباكات بالطبع.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.