سياسة

الغول الروسي قتيلا في سوريا

هيومن فويس

نعت حسابات روسية عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، ضابطًا في القوات الخاصة الروسية، مساء السبت 11 شباط، وذكرت أنه قتل في سوريا.

وتوفرت معلومات أوضحت أن ناينودين أليكسي، الذي قاتل في دونباس الأوكرانية سابقًا، قتل 31 كانون الثاني الماضي في سوريا.

وشيعت جنازة ناينودين، وهو من مواليد عام 1965، في منطقة “كريمسك كراسنودار” الروسية، وفق ما نشر عبر “تويتر”.

ولم تذكر وزارة الدفاع الروسية أي تفاصيل حول مقتل أليكسي في سوريا، بينما تناقلت حسابات صورة لأليكسي بين عناصر وضباط روس داخل إحدى الكنائس.

وعلّقت حسابات روسية على حادثة مقتل أليكسي، ووصفه البعض بـ “الدب والغول”.

إلا أنها لم تذكر تفاصيل عن مكان مقتله في سوريا.

ويُشارك مقاتلون روس من القوات الخاصة، إلى جانب قوات الأسد في معاركها، وكانت أبرزها في حلب.

ونشرت القناة المركزية لقاعدة حميميم (غير الرسمية) قبل أيام، تسجيلًا مصورًا لعناصر شرطة روسية يتجولون في شوارع مدينة حلب، مشيرةً إلى أنهم “يقومون بمهام خارج حدود الوطن”، إضافةً إلى”الالتزام بالشرف العسكري، وقواعد التعامل بين المدن، ومع السكان المحليين”.

وخسرت روسيا عشرات الجنود خلال معاركها التي بدأتها في سوريا، أواخر أيلول 2015، وأبرزهم الضباط والعناصر الخمسة، الذين قتلوا بعد تدمير مروحية كانت تقلهم في ريف إدلب الشرقي، مطلع آب الماضي.

المصدر: عنب بلدي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.