سياسة

تركيا: الجيش الحر اقترب من السيطرة على “الباب”

هيومن فويس

قال نائب رئيس الوزراء التركي، ويسي قايناق، الأحد، 12 شباط- فبراير، إن مدينة الباب بريف محافظة حلب السورية، على وشك التحرّر من عناصر تنظيم “الدولة”، وأنّ قوات الجيش السوري الحر المدعومة من تركيا ستبسط سيطرتها على المدينة خلال أيام معدودة.

كلام قايناق جاء في كلمة ألقاها خلال اجتماع المجلس الاستشاري لحزب العدالة والتنمية في ولاية قهرمان مرعش، جنوبي تركيا، وأوضح قايناق أنّ القوات التركية تتواجد حالياً داخل الأراضي السورية، من أجل ردع خطر الإرهابيين عن الأراضي التركية والمواطنين الأتراك.

ولفت أنّ القوات المسلحة التركية قدّمت شهداء في سبيل صون حدود البلاد والحفاظ على أمن مواطنيها، وأضاف قايناق أنّ انطلاق عملية درع الفرات عقب محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا في 15 يوليو/تموز الماضي، وما أعقب ذلك من تطهير لصفوف الجيش التركي من الخونة، دليل واضح لقدرة القوات المسلحة التركية على القيام ببطولات كبيرة.

وتابع المسؤول التركي “قواتنا المسلحة تسطر ملاحم البطولة في مدينة الباب السورية، والعالم بدأ يدرك مدى صحة المقترحات التي صرّح بها الرئيس رجب طيب أردوغان قبل 6 سنوات لحل الأزمة السورية”.

واستطرد أنه “في عام 2011 اقترح أردوغان إقامة مناطق آمنة ومناطق حظر للطيران، وتدريب وتأهيل المعارضة السورية المعتدلة، من أجل وقف موجة اللجوء (…) وكما ترون فإنّ مدينة جرابلس المحررة من داعش، أفضل مثال للمناطق الآمنة”.

المصدر: الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.