سياسة

أردوغان يكشف عن تحول عسكري كبير: لن نقف هنا فحسب

هيومن فويس

أردوغان يكشف عن تحول عسكري كبير: لن نقف هنا فحسب

أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن بلاده من بين أفضل 3-4 دول حول العالم في تصنيع الطائرات المسيرة.

وأضاف أردوغان في خطاب، عبر اتصال مرئي من قصر وحيد الدين بإسطنبول، موجه للقوات التركية المشاركة في مناورات “الوطن الأزرق 2021” في بحري إيجة والمتوسط، اليوم السبت.

كما أضاف: “المناورات لهذا العام شاملة وأكـ.ـثر قت.ـوة وتنظيما، ونختبر فيها منظومات أسـ.ـلحتنا المحلية”.

وتابع أردوغان قائلا: “علينا أن نكون أقـ.ـوياء ليس اقتصاديا وسياسيا فحسب، بل في المـ.ـجالين العـ.ـسكري والدفاعي أيضا.. لا نطمع في أراضي وبحار وسيادة أي دولة، وإنما نسعـ.ـى لحماية وطننا وحقوقنا”.

ولفت أردوغان : “نعلم جيدا بأنهم (المـ.ـتربصون بتركيا) سيسـ.ـتكثرون علينا وطننا الذي نعيش فيه، لو شـ.ـعروا يوما أننا تعثرنا أو أصـ.ـابنا الوهن”.

وقال الرئيس التركي إنّ بلاده ” صدرت لغاية اليوم أكثر من 130 منصة بحرية محلية بقيمة تجاوزت 3 مليارات دولار.. تركيا واحدة من 10 دول يمكنها تصميم وصـ.ـناعة وصـ.ـيانة سفنها الحربية”.

وأكد الرئيس أردوغان أن “هدف القوات البحرية لتركيا الموجودة في مياهها الإقليمية وشتى أنحاء العالم، هو المساهمة في سلام ورفاه البشرية جمعاء”.

26 دولة حول العالم اقتنت المسيرات التركية.. وأنقرة تكشف عن سلاح “العاصفة” الفريد- صورة

وأشار إلى تحقيق بلاده إنجازات مهمة في الصناعات الدفاعية بالعمل الطموح بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأردف: “الحمد لله، نحن الآن نصدر أسلحة وطائرات مسيرة مسلحة ومدرعات وذخائر”.

سلمت شركة “بي إم سي – BMC” التركية لصناعة المركبات التجارية والعسكرية 3 مدافع جديدة محلية الصنع إلى القوات المسلحة التركية في حفل حضره وزير الدفاع خلوصي أكار.

وجرى تسليم مدافع “العاصفة”،  خلال زيارة أجراها الوزير أكار، إلى مقر الشركة بولاية صقاريا (شمال غرب)، رفقة نائبه محسن دره ورئيس هيئة الأركان يشار غولار، وقائد القوات البرية الجنرال أوميت دوندار.

وأكد أكار، في كلمة ألقاها بحضور مسؤولي الشركة، أن القضاء على التبعية للخارج، له أهمية حيوية، خاصة في الصناعات الدفاعية.

وأشار إلى تحقيق بلاده إنجازات مهمة في الصناعات الدفاعية بالعمل الطموح بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وذكّر أكار بفترات سابقة عجزت فيها تركيا عن صيانة محرك طائرات مسيرة رغم توفير التكاليف المادية لذلك.

وأردف: “الحمد لله، نحن الآن نصدر أسلحة وطائرات مسيرة مسلحة ومدرعات وذخائر”.

وأوضح أن بلوغ نسبة الصناعات الدفاعية المحلية 70 بالمئة يعد إنجازًا مهمًا، مؤكدا ضرورة مواصلة التقدم في هذا الإطار.

وبخصوص المدافع الثلاثة التي جرى تسليمها للقوات المسلحة بعد اتمام تصنيعها من قبل “BMC” قال إن “مدافع العاصفة هي أسلحة أثبتت نفسها في العمليات السابقة التي نفذناها”.

وزاد: “نحن سعداء للغاية مع تصنيع الجيل الجديد المتطور من المدافع، يمكنكم التأكد من الآن أن جيشنا سينجز الكثير بفضلها”.

وفي 2020 بلغت قيمة الصادرات التركية من الصناعات الدفاعية والجوية، مليارين و279 مليون دولار، رغم تفشي جائحة كورونا، بحسب معطيات مجلس المصدرين الأتراك.

وضمت قائمة الدول التي استوردت منتجات الصناعات الدفاعية والجوية التركية، 26 دولة، أبرزها روسيا، والبحرين، وفرنسا، والسعودية، وتونس، وأوكرانيا، وتونس، وإيطاليا، وإيران، واليونان، والصومال.

لأول مرة في التاريخ.. طائرات “بيرقدار والعنقاء” ستحمي سماء أوروبا- تصريحات رسمية

في تطور عالمي جديد، بعد تأكيد السفير البريطاني في أنقرة، دومينيك شيلكوت، أن بريطانيا عقدت محادثات مع تركيا من أجل شراء طائرات بدون طيار تركية الصنع، تتجه أنقرة إلى دخول عالم عمالقة التكنولوجيا.

إذ قال وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي، مصطفى ورانك، إن الطـ.ـائرات المـ.ـسيرة التركية من طراز “بيرقـ.ـدار” و”العـ.ـنقاء” ستحلق في الأجواء الأوروبية قريبا.

وأوضح ورانك في كلمة خلال مشاركته عبر اتصال مرئي اليوم الخميس، في ملتقى الصناعات الدفـ.ـاعية الثالث باسطنبول، أوضح أن الاستثمارات التي قامت بها تركيا خلال السنوات الخمس الأخيرة، “ستنقل البلاد إلى دوري العمالقة في مجال الصناعات الدفاعية”.

وأضاف أن الصناعات الدفـ.ـاعية تعد من أبرز العوامل التي تضمن استقلالية البلاد، وأن قيمة صادرات القطاع بلغت 3 مليارات دولار في عام 2020.

وأشار وزير الصناعة إلى أن بلاده تسعى لرفع نسبة الإنتاج المحلي في الصناعات الدفـ.ـاعية إلى 75 بالمئة، مع حلول عام 2023.

ولفت إلى أن القيمة الإجمالية للصناعات الدفـ.ـاعية في تركيا ارتفعت إلى 60 مليار دولار، بعد أن كانت بحدود 5.5 مليار دولار في العام 2002.

وتابع قائلا: “شركاتنا الرائدة في مجال الصـ.ـناعات الدفاعية، بدأت تحتل مراكز متقدمة عالميا، وخلال المرحلة القادمة سنكون من اللاعبين الرئيسيين إقليميا ودوليا”.

ثاني أعظم دول العالم تقرر اقتناء “المسيرات التركية”.. والجيش التركي سيصنع صواريخ إس- 400

تنوي تركيا اقتناء نظام جديد من منظومة الدفاع الجوي الروسية إس 400 شريطة الحصول على جزء من التكنولوجيا لتصنيع بعض الأجزاء في هذا البلد. وهذا مؤشر كبير على استمرار تركيا في تنويع مصادر أسلحتها الاستراتيجية وعدم الاقتصار على الغرب.

وأوردت مجموعة سبوتنيك الروسية الخبر هذا الأسبوع بالتأكيد على رغبة تركيا اقتناء نظام جديد من هذه المنظومة المتطورة في الدفاع الجوي. وكان مدير مكتب الصفقات العسكرية في وزارة الدفاع التركية إسماعيل ديمير قد أكد الخبر في تصريحات للصحافة التركية.

ولكن الأمر هذه المرة يختلف، فهناك تسهيلات من طرف حكومة موسكو لتركيا باقتناء السلاح الروسي المتطور، إذ يكفي أن تركيا هي ضمن دول أربع حصلت على إس 400 رفقة الصين والجزائر أساسا. وترغب تركيا هذه المرة في الحصول على التكنولوجيا للمشاركة في تصنيع هذه المنظومة.

وكان المسؤول التركي قد صرح: “لا حواجز تمنعنا في الحصول على دفعة ثانية من منظومة إس 400، لكننا نرغب في المشاركة في التصنيع وتفويت روسيا التكنولوجيا لنا”.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *