لاجئون

خطوة عاجلة وبالغة الأهمية يقوم بها فريق الرئيس التركي

هيومن فويس

خطوة عاجلة وبالغة الأهمية يقوم بها فريق الرئيس التركي
وأشار مكتب الرئاسة إلى أنه سينقل مجموعات “WhatsApp” الخاصة به إلى تطبيق المراسلة المشفر “BiP”، وهو وحدة تابعة لشركة “Turkcell Iletisim Hizmetleri AS”، في 11 يناير، حسبما أوضح في رسائل بعث بها إلى المجموعات، وقد حذت وزارة الدفاع حذوه اليوم أيضا.

من جانبها، كشفت شركة “Turkcell” عن نمط مماثل لـ”WhatsApp” في تركيا، حيث انضم حوالي مليون مستخدم جديد إلى “BiP Messenger” خلال الـ 24 ساعة الماضية، وفقًا لبيان الشركة يوم الأحد.

وذكرت الشركة أن “التطبيق تم تنزيله أكثر من 53 مليون مرة منذ إطلاقه في عام 2013″.

كما دعا مكتب أردوغان، في بيانه، إلى التحول لـ”BiP”.

وأعلنت “WhatsApp” في وقت سابق، أنها تجري تغييرات على سياسة الخصوصية الخاصة بها، اعتبارا من 8 فبراير، ما يجعلها إلزامية للمستخدمين في جميع البلدان الواقعة خارج أوروبا والمملكة المتحدة، وتشترط هذه القواعد الجديدة موافقة مستخدمي “WhatsApp” على مشاركة بياناتهم الخاصة مع الشركة الأم “فيسبوك”.

ويؤثر التغيير على الطريقة التي يعالج بها “WhatsApp” البيانات، وسيُطبّق بغض النظر عما إذا كان لدى مستخدميه حساب على “فيسبوك” أم لا.

وتوضح سياسة الخصوصية ما يلي: “كجزء من شركات “فيسبوك”، يتلقى “WhatsApp” معلومات من شركات “فيسبوك” الأخرى، ويشاركها معها. وقد نستخدم المعلومات التي نتلقاها منهم، وقد يستخدمون المعلومات التي نشاركها معهم للمساعدة في تشغيل خدماتنا وعروضها وتوفيرها وتحسينها وفهمها وتخصيصها ودعمها وتسويقها، بما في ذلك منتجات شركة “فيسبوك”.

وأكدت “WhatsApp” أن مستخدمي التطبيق في المملكة المتحدة وأوروبا لن يشاركوا بياناتهم مع “فيسبوك”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *