دراسات

بنسبة 25 %.. عالم تركي يزف بشرى سارة لسكان تركيا

أفاد عالم تركي وأستاذ في علم الفيروسات والامراض الباطنية، بأن الإصـ ـابات في تركيا انخفضت بنسبة 25 %.

ونقلت صحيفة “سوزجو” عن الأستاذ الدكتور ومدير عيادة طب الطوارئ بمستشفى مدينة أنقرة ، والمسؤول عن الإدارة والتدريب (هاكان أوزتورك) قوله وفق ما ترجمت تركيا بالعربي: “عندما تصافح بقبضة اليد ، فأنت معرض لخطر الإصـ .ـابة بعدوى خطيرة عندما تلمس يدك أو فمك أو أنفك أو عينيك بعد فترة وجيزة من الإصـ .ـابة ، يكون فيروس كورونا على ظهر تلك اليد وينتشر هذا الكائن الدقيق على شكل جزيئات”.

وأضاف: “التأكيد على أن الاتصال خطير للغاية في عدوى Covid-19 ، فقد تم التأكيد عليه منذ بداية الوباء، فمنذ الأيام الأولى لعدوى Covid-19 ، نؤكد أنه يجب تطبيق قواعد القناع والمسافة والنظافة دون استثناء.

في هذه الفترة ، عندما لم يُنصح بالمصافحة ، ظهرت تحيات بديلة في المقدمة. اثنان منهم يهز الكوع إلى المرفق ، والمصافحة باليد. هذه ، لكي نكون واضحين للغاية ، تشكل خطرًا من حيث انتشار الفيروس”.

وذكر: “إحدى تحياتنا التقليدية القديمة هي التحية من خلال رفع أيدينا إلى صدرنا، أوصي بشكل خاص بتنفيذ هذا نيابة عني. لأن هناك مفهوم المسافة.

عندما ننتقل إلى تمرين على شكل مصافحة باليد أو المرفقين ، سنكون جنبًا إلى جنب مع الجانب الآخر بمسافة تقل عن متر ونصف المتر”.

إقرأ أيضا : للسوريين في تركيا… رابط لتسجيل العائلات المتضـ.ـررة من كـ.ـورونا

خصصت بلدية اسطنبول رابطاً الكترونياً لتسجيل العائلات من المقيمين واللاجئين المتضررين نتيجة جائحة كورونا، وشاركته صفحة منبر الجمعيات السورية في اسطنبول على صفحتها فيسبوك.

وللحديث عن التفاصيل المتعلقة بتقديم المساعدات والتسجيل عبر الرابط، استضافت نيلوفر في برنامج روزنامة روزنة الصباحي الأستاذ باسل هيلم رئيس منبر الجمعيات السورية .

وقال هيلم إن هذا الرابط متاح فقط للأشخاص المسجلين في النفوس ولديهم كمليك ورقم “تي جي”، ولايشمل العائلات غير المقيدة والمخالفة، أو الحاصلة على دعم من جهات أخرى مثل كرت الهلال وغيرهرابط التسجيل: https://sosinc.ibb.gov.tr/

مساعوأكد على ضرورة إدخال المعلومات الشخصية بشكل دقيق جداً كما هو مسجل في الكملك، إضافة لرقم الهاتف والعنوان، و نصح الأشخاص الذي يعتقدون أنهم سيتضررون لاحقاً بالتسجيل من الآن للحصول على المساعدة لاحقاًُ.

وأضاف هيلم أن بلدية اسطنبول تعهدت بتقديم المساعدات، للعائلات السورية و الجاليات العربية الأخرى المتضررة من إجراءات الوقاية نتيجة انتشار جائحة كورونا.

وأشار باسل هيلم أن منبر الجمعيات السورية يسعى ويتواصل مع أصحاب القرار والمنظمات، لمساعدة العائلات المتضررة والتي ليس لديها سجل في النفوس وغير مقيدة.

وأوضح هيلم أن المنبر يعمل باستمرار على نقل مشاكل السوريين للجهات المعنية ولاسيما التي تتعلق بأمور الكملك، وركز على أن المنبر جهة وسيطة وليست تنفيذية.

وأطلق منبر الجمعيات مبادرة لمكافحة الكورونا، ووثقوا تطوع أكثر من 500 طبيب سوري، جاهزين للعمل مع الكادر الطبي التركي إذا اقتضت الحاجة.

وأدى انتشار فيروس كورونا في تركيا، وتسجيل أكثر من 60 ألف إصابة حتى لحظة كتابة التقرير، إلى توقف العمل وإغلاق العديد من الشركات والمحلات والمطاعم والمصانع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *