سياسة

هـ ـجوم فيينا.. 3 مسـ.ـلمين أنـ.ـقذوا المـ.ـدنيين فأصبحوا أبطـ.ـالا- تعرف عليهم

هيومن فويس

تبنى تنظـ.ـيم الدولة الإسـ.ـلامية (داعـ.ـش) العـ.ـملية الإرهـ.ـابية التي حدثت أمس في فيـ.ـينا بالنمسا.

وقف مسـ.ـلمون أتـ.ـراك وفلسطينيون، بوجه الهـ.ـجوم الإرهـ.ـابي المـ.ـسلح الذي اسـ.ـتهدف مدنيين وعـ.ـناصر من الشرطة النمـ.ـساوية، إضافة لمشاركتهم في عمـ.ـليات إنقـ.ـاذ الأر واح، في رسالة واضحة على أن المـ.ـسلمين ليسوا إرهـ.ـابيين، وأن الإرهـ.ـاب والتطـ.ـرف لا ديـ.ـن ولا جـ.ـنسية لهما.

وهـ.ـب شابان تركيان لإنقـ.ـاذ حيـ.ـاة امرأتين وضـ.ـابط شرطة، كما أنـ.ـقذ شـ.ـاب فلسطيني حيـ.ـاة ضـ.ـابط شـ.ـرطة نمسـ.ـاوي.

وذكر الشابان التركيان رجب طـ.ـيب غولتكين، وميكائيل أوزر، في تصريحات صـ.ـحفية، أنهما نجـ.ـيا من المـ.ـوت بأعجوبة خلال الهجـ.ـوم المـ.ـسلح، بعد أن شاهدا المسـ.ـلحين يطـ.ـلقون النـ.ـار باتجاه المدنيين.

وأضاف الشابان أنهما أنقـ.ـذا في البداية امرأة مصـ.ـابة جراء إطلاق النـ.ـار، إلا أن أحد المـ.ـسلحين وجه بندقـ.ـيته صوب أحد الشـ.ـابين، الذي تمكن من إلقاء نفـ.ـسه بعيدا ورغم ذلك أصيـ.ـب بطلق ناري في قدمه.

لحظة بلحظة.. هكذا تم تنفيذ هجـ.ـوم فينا.. فيديوهات تنشر للمرة الأولى

شهدت العاصمة النمساوية فيينا مساء يوم الاثنين، هجـ.ـوما مسـ.ـلحا راح ضـ.ـحيـ.ـته 7 أشخاص على الأقل، فيما أصيـ.ـب العـ.ـشرات.

وفي ما يلي تسلسل الأحداث:
– إطـ.ـلاق أعـ.ـيرة نـ.ـارية في وسط العاصمة فيينا.
– وسائل إعلام نمساوية: هجـ.ـوم مسلـ.ـح يستـ.ـهـ.ـدف معـ.ـبدا يهـ.ـوديا.

– الشـ.ـرطة تدعو لتجـ.ـنب جميع الأماكن العامة أو المواصلات.
– مقتـ.ـل شخص في الهجـ.ـوم.
– الشـ.ـرطة تعلن إصـ.ـابة ضـ.ـابط بجـ.ـروح خطيـ.ـرة في إطـ.ـلاق نـ.ـار في وسط فيينا.

– اعتـ.ـقال مشتـ.ـبه به بشأن إطـ.ـلاق النـ.ـار.
– أحد المـ.ـهاجـ.ـمين يفـ.ـجر نفسه.

– مقتـ.ـل أحد عـ.ـناصـ.ـر المجموعة المسـ.ـلحة.
– الداخلية النمساوية لا تستـ.ـبعد أن يكون إطـ.ـلاق النـ.ـار وسط فيينا هجـ.ـوما إرهـ.ـابيا.

– انتـ.ـشار كثيف للشـ.ـرطة في فيينا.
– وزير الداخلية: نعتقد أن هجـ.ـوم فيينا نفـ.ـذه عدة أشخاص.

– وزير الداخلية: نعتقد أن إطـ.ـلاق النـ.ـار في فيينا هجـ.ـوم إرهـ.ـابي.
– الشرطة: هجـ.ـوم فيينا شمل 6 مواقع.

– الداخلية: لا يمكن تأكيد أو اسـ.ـتبعاد ارتداء أحد المـ.ـهـ.ـاجمين حـ.ـزاما ناسـ.ـفا.
– وزير الداخلية: عملية ملاحـ.ـقة الإرهـ.ـابيين المحتـ.ـملين مستـ.ـمرة في فيينا.

– الجـ.ـيش النمساوي يشارك في عملية خاصة في وسط فيينا ويتولى حماية مرافـ.ـق العاصمة.
– الشـ.ـرطة تلقـ.ـي القبـ.ـض على 4 مشاركين في تنفـ.ـيذ الهجـ.ـوم.

– الشـ.ـرطة تنفـ.ـي صحة الأنباء عن اختـ.ـطاف رهـ.ـائن.
– المستشار النمساوي سيباستيان كورتس: الشـ.ـرطة تتـ.ـصرف بحـ.ـزم مع المهاجـ.ـمين ونحن نمر بساعات صـ.ـعبة.

– مستشار النمسا: الشـ.ـرطة تتخذ إجراءات حاسـ.ـمة ضـ.ـد المسؤولين عن الهجـ.ـوم الإرهـ.ـابي الشـ.ـنيع.
– مستشار النمسا: منفـ.ـذو هجـ.ـوم فيينا مزودون جيدا بالأسلـ.ـحة وتلقوا تدريبات على مستوى عال.

– القـ.ـوات الخاصة تواصل ملاحـ.ـقة مشاركين في تنفيـ.ـذ الهـ.ـجوم.
– وزير الداخلية: مهاجـ.ـمو فيينا مسلـ.ـحون وخـ.ـطرون وطـ.ـلقاء.

– حسابات على “تويتر” تتوعد الشـ.ـرطة النمساوية بهجـ.ـمات أخرى.
– تشكيل مركز عمليات بمشاركة المستشار النمساوي على خلفية هجـ.ـوم فيينا.

– رئيس مستشـ.ـفيات مدينة فيينا يؤكد إصـ.ـابة 15 شخصا في الهجـ.ـوم المسـ.ـلح.
– وزير الداخلية: سقـ.ـوط عدد من القتـ.ـلى في هجـ.ـوم فيينا.

– وزير الداخلية: واحد على الأقل من المهـ.ـاجمين لا يزال طـ.ـليقا
– وزير الداخلية: الأطفال غير مطالبين بالذهـ.ـاب للمدارس يوم الثلاثاء.

– مسؤول في وزارة الداخلية: مقـ.ـتل مهـ.ـاجم في إطـ.ـلاق الرصـ.ـاص في فيينا.
– تعـ.ـزيز عمليات الفحـ.ـص والتفـ.ـتيش على الحدود.

عاجل: نجـ.ـاة الرئيس الفرنسي من محاولة اغـ.ـتيال

مصدر في المخابرات الفرنسية يكشف عن مخـ.ـطط كان يهـ.ـدف إلى اغتـ.ـيال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.

حيث أفادت التحـ.ـقيقات أن عصـ.ـابة من اليمين الفرنسي المتـ.ـطرف تحت اسم (Barjols) كانت تهـ.ـدف إلى إحداث هجـ.ـمات ضـ.ـد المسلـ.ـمين والقيام بانقـ.ـلاب في البلاد والتخطـ.ـيط إلى اغـ.ـتيال الرئيس الفرنسي

لأنها تتـ.ـهم الرئيس بالتعـ.ـاطف بشكل خفي مع المسلمين، بينما يضـ.ـرب بعـ.ـنف تجمعات الستىرات الصفراء التي بدأت في عام 2018.

المخابرات الفرنسية قبضـ.ـت على أربعة أشخاص منهم (جان بيير بارجولو) وقادت التحـ.ـقيقات معهم إلى معرفة الخطط التي وضعوها بهدف ضـ.ـرب النظام العام في فـ.ـرنسا.

قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إن “أوروبا حزينة، لقد ضـ.ــرب الإرهـ.ـاب الإسلامي بـ.ـشدة واحدة (دولة) منا”.

وكتب الرئيس الفرنسي في صـ.ـفحته على “تويتر”، اليوم الثلاثاء: “أوروبا في حزن. واحدة (دولة) منا تعـ.ـرضت لضـ.ـربة قوية من قبل الإرهـ.ـاب الإسلامي”.

وأضاف ماكرون في تغريدته: “نفكر في الضـ.ـحايا وعائلاتهم، وفي الحـ.ـياة المحطمة (القتـ.ـلى). تقف فرنسا إلى جانب النمسا، وعلى استعداد لتقديم الدعم”.

ونفـ.ـذ إرهابيون اللية الماضية، هجـ.ـوما على مواقع في وسط فيينا في عملية بدأت خارج المعبد اليهـ.ـودي الرئيسي.

وأسفر الهجـ.ـوم عن سقوط 5 قـ.ـتلى في وسط المدينة، وقال وزير الداخلية، كارل نيهامر، إن “إرهـ.ـابيا إسلاميا واحدا على الأقل” مسؤول عنه.

من جانبه تحدث وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان، عن عدد المساجد التي أغلقت خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة.

وقال دارمانان، في كلمة بالبرلمان الفرنسي، الإثنين، إن بلاده أغلقت خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة 43 مسجدا.

وزعم دارمانان أن بلاده بحاجة إلى قانون لمحـ.ـاربة “الإسلاموية” وليس الإرهـ.ـاب.

وأضاف أنه تم إغلاق 43 مسجدا خلال السنوات الثلاثة الأخيرة من حـ.ـكم الرئيس إيمانويل ماكرون، مبينا أن الأخير أغلق مساجد أكثر من جميع أسلافه.

المصدر: وكالة انباء تركيا ووكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.