ترجمة

سيناتور أميركي لـ خامنئي: ستموت قبلنا أيها العجوز!

هيومن فويس

رد السيناتور توم كاتن، عضو مجلس الشيوخ الأميركي عن ولاية أركنساس، على تصريحات المرشد الإيراني علي خامنئي، التي قال فيها إن “شعار الموت لأميركا لن يموت وذلك يعني الموت لـ(الرئيس دونالد) ترمب و(مستشار الأمن القومي) جون بولتون و(ووزير الخارجية مايك) بومبيو. إنه يعني الموت لحكام أميركا”.

وقال كاتن في تغريدة عبر حسابه على موقع “تويتر” حيث أرفقها بتغريدة خامنئي الذي أعاد نشر تصريحاته حول موت هتاف الموت لأميركا، أن خامنئي سيموت قبل من تمنى لهم الموت.

وجاء في تغريدة كاتن: “أيها الرجل العجوز، ستكون ميتاً قبل أي واحد منا، وسيموت نظامك الخارج عن القانون لعدم شرعيته، بينما تظل أميركا أرض الأحرار”.

وكان المرشد الإيراني الأعلى، علي خامنئي، قال في خطبة أمام حشد من ضباط القوات الجوية الإيرانية يوم الجمعة الماضي، بمناسبة الذكرى الأربعين للثورة، إن الإيرانيين سيواصلون هتاف “الموت لأميركا”.

وأوضح خامنئي أن “الموت لأميركا يعني الموت لترمب وبولتون وبومبيو. إنه يعني الموت لحكام أميركا”.

وأضاف “لا مشاكل بيننا وبين الشعب الأميركي. (هتاف) الموت لأميركا يتعلق بقادة أميركا. إنه يتعلق بالمسؤولين (هناك) الآن. سيكون هناك آخرون عندما تبدأ الولاية القادمة”.

ومن مفارقات النظام الإيراني أنه رغم هتف قادته بشعار “الموت لأميركا” فإنهم يرسلون أبناءهم وأقاربهم للدراسة والعمل والإقامة في الدولة التي يصفونها بـ “الشيطان الأكبر”.

يذكر أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو كان قد أعلن الأسبوع الماضي أن واشنطن تبحث طرد أبناء مسؤولي النظام الإيراني الذين يدرسون ويعملون في أميركا وذلك بعد حملة أطلقها نشطاء إيرانيون اتهم هؤلاء الأفراد بالتعاون مع لوبيات نظام طهران في الولايات المتحدة.وفق ما نقلته العربية نت.

قال المرشد الأعلى الإيراني، آية الله علي خامنئي، الأحد، إن الولايات المتحدة تستهدف الشرق الأوسط لأنها “تخشى صحوة إسلامية في المنطقة”.

وتصاعدت التوترات بين واشنطن وطهران منذ مايو عندما أعاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فرض العقوبات بعد انسحابه من اتفاق نووي بين إيران وست قوى عالمية.

وقال خامنئي على موقعه الالكتروني “القوى العالمية بزعامة أمريكا أبدت اهتمامها بالشرق الأوسط بسبب الصحوة الإسلامية في المنطقة. إنهم يخشون صحوة الدول الإسلامية، بسبب الصفعات التي تلقوها أينما انتشر الإسلام في قلوب الناس”.

وأضاف “لماذا ينحاز الحكام الإسلاميون لأمريكا في جرائمهم ضد فلسطين والشعب اليمني؟ يجب أن يكونوا على ثقة من أنهم سيهزمون”.

ونقل الموقع هذه التصريحات عن كلمة ألقاها خامنئي أمام مسؤولين إيرانيين وشخصيات إسلامية أجنبية حضرت مؤتمرا إسلاميا دوليا في طهران.

وتتنافس إيران والسعودية على النفوذ في المنطقة وتدعم كل منهما أطرافا مختلفة في حربي سوريا واليمن وقوى سياسية مختلفة في العراق ولبنان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.