ملفات إنسانية

جنوب دمشق يمزيق صورة الأسد

هيومن فويس

مزّق مجهولون صورة لرأس النظام السوري بشار الأسد، موجودة على لافتة المركز الصحي في بلدة يلدا جنوبي دمشق.

وذكر “صوت العاصمة” إن المنطقة شهدت خلال الأيام الماضية استنفاراً أمنياً وتحقيقاً مع الأشخاص الموجودين في مُحيط المركز، خاصة حرس المجلس البلدي، المُفترض هم مسؤولين عن حماية المنطقة أيضاً.

وأكد المصدر، اعتقال شخصين في محيط المركز للتحقيق معهم في فرع الدوريات، قبل أن يتم إطلاق سراحهم بعد 24 ساعة.

وأزالت الجهات الأمنية لافتة المركز لطباعة واحدة جديدة، بعد أن طال التمزيق رأس الأسد الموضوع على الصورة.

وتُعتبر هذه الحادثة هي الثانية من نوعها في بلدة يلدا، حيث أقدم مجهولون أواخر أيلول المنصرم على إحراق صورة للأسد على أطراف المدينة، نجم عنها استنفار أمني وتسيير لدوريات تابعة لاستخبارات النظام على مدار الساعة.

وسيطر النظام السوري على يلدا وببيلا وبيت سحم في أيار المنصرم، بعد اتفاق مع فصائل المُعارضة المُسلحة للخروج إلى الشمال السوري بضمانة روسية.

المصدر: صوت العاصمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *