سياسة

مفخخة “إعزاز” تحصد أرواح عشرات السوريين

هيومن فويس: توفيق عبد الحق

قضى 60 شخصاً على الأقل غالبيتهم من المدنيين اليوم السبت، 7 كانون الثاني- يناير بانفجار صهريج مفخخ في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، فيما أصيب أكثر من مائة مدني آخرين جراء التفجير، الذي وصفه ناشطون محليون بالعنيف للغاية.

وقال ناشطون، بأن الانفجار وقع بالقرب من مبنى المحكمة الشرعية والهلال الأحمر وسط مدينة اعزاز، في حين ما زالت فرق الدفاع المدني مازالت تعمل على انتشال جثث الضحايا من تحت الأنقاض.

وتشهد مدينة اعزاز، التي تعد أبرز معاقل الفصائل المعارضة في محافظة حلب، بين الحين والآخر تفجيرات بسيارات مفخخة، تبنى بعضها تنظيم الدولة.

ففي 17 تشرين الثاني/نوفمبر، قتل 25 شخصا في انفجار سيارة مفخخة استهدف أحد مقار حركة نور الدين زنكي المعارضة في مدينة أعزاز، وفق ما أفادت الحركة، متهمة تنظيم الدولة الإسلامية بالوقوف وراء الهجوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.