سياسة

موسكو تعلن بدء تقليص قواتها في سوريا

هيومن فويس

أعلن رئيس الأركان العامة في الجيش الروسي، إن بلاده بدأت في عملية تقليص حجم قواتها العسكرية في سورية، وبحسب وكالات اعلام روسية فإنه تم سحب حاملة “الأميرال كوزنيتسوف” وطراد “بطرس الأكبر” ومجموعة السفن المرافقة لهما من منطقة تمركزهما قبالة الساحل السوري.

وبحسب وكالة “إنترفاكس” فإن رئيس الأركان العامة في الجيش الروسي “فاليري غير اسيموف” صرح اليوم الجمعة السادس من كانون الثاني /يناير/ بأن وزارة الدفاع الروسية بدأت تقليص قواتها في سوريا مستهلة ذلك بسحب مجموعة السفن المذكورة، وأن تقليص القوات الروسية العاملة في سوريا يأتي تنفيذا لأوامر صدرت عن فلاديمير بوتين القائد العام الأعلى للقوات المسلحة الروسية..

ووفقا المصدر فأن سحب السفن الروسية يأتي تزامنا مع اتفاق وقف إطلاق النار المعلن في سوريا منذ الثلاثين من شهر كانون الأول /ديسمبر/ الفائت من العام الماضي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *