سياسة

قتلى للنظام وإيران في البوكمال

هيومن فويس

قُتل وجُرِح عدد من عناصر قوات النظام والميلشيات الطائفية، اليوم الأحد، في اشتباكات مع عناصر تنظيم “داعش” قرب مدينة البوكمال شرق محافظة دير الزور.

وأفادت مصادر إعلامية محلية، إن “داعش” شن عدّة هجمات على مواقع قوات النظام والميلشيات الطائفية في مدينة البوكمال والقرى المحيطة بها، اليوم الأحد، ما أدّى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى.

وفي السياق؛ أشارت مصادر محلية” إلى أن تنظيم “داعش” أسر 8 عناصر من أبناء البوكمال من المنتسبين مؤخراً لـ “لواء فاطميون”، وأعدمهم ميدانياً على أطراف البوكمال.
واستهدف التنظيم بهجماته كذلك قرية “الحمدان” التي تعتبر معقلاً لميليشيا “حزب الله” اللبناني، خلف قتلى وجرحى في صفوف هذه الميليشيا.

وفي السياق؛ تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً، بثه عناصر التنظيم، يعرضون فيه عشرات الجثث من قوات نظام الأسد والميلشيات الإيرانية خلال الاشتباكات بين الطرفين قرب قرية “الحمدان” المحيطة بمدينة البوكمال شرق دير الزور.

وكان سيطر عناصر تنظيم “داعش”، على قرية “عشاير” بريف مدينة ‎البوكمال، وأجزاءً من حيي “الصناعة والحزام”، فضلاً عن قتله العشرات من عناصر قوات النظام وميليشيات “الحرس الثوري” الإيراني، و”حزب الله” اللبناني.بلدي نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *