ملفات إنسانية

تنظيم الدولة يعلن عن تواجده بإدلب عبر “إعدام” عنصرين

هيومن فويس

بثت وسائل إعلام تابعة لـ “تنظيم الدولة” أمس السبت صوراً لعملية إعدام عناصر تابعين لـ “هيئة تحرير الشام” في محافظة إدلب.

وتضمنت الصور إعدام ثلاثة عناصر، حيث أكد التنظيم أن العملية جاءت ردّاً على الهجوم على مواقعه في “كفرهند” بمنطقة سلقين بريف إدلب وقتل عناصر تابعين له من قبل “تحرير الشام” متوعداً بالمزيد.وفق ما نقلته شبكة نداء سوريا.

ورجحت مصادر ميدانية أن تكون العملية التي تم نشر صورها قد وقعت في منطقة سلقين، حيث تنتشر فيها خلايا تنظيم الدولة رغم أنها تعتبر من أهم معاقل “تحرير الشام”.

وتعتبر هذه العملية هي الأولى التي ينفذها التنظيم بشكل علني وتستهدف تصفية مقاتلين من الفصائل العسكرية ،على الرغم من استمرار الخلايا بعمليات الخطف والاغتيالات منذ عدة أشهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.