سياسة

الائتلاف: الأسد واجهة للاحتلال الإيراني بسوريا

هيومن فويس

حمّل الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، روسيا، المسؤولية الكاملة عن أي تصعيد يتم في المنطقة الجنوبية، لافتاً إلى أن الأسد يقوم بذلك تنفيذاً لأوامر طهران، ووصف النظام بأنه بات “واجهة للاحتلال الإيراني”.

وقال الائتلاف الوطني في بيان له: “لن يتمكن الاحتلال الروسي ولا الإيراني من كسر إرادة الشعب السوري المستمر في نضاله ضد الاحتلال والاستبداد، وسيحقق السوريون أهدافهم عاجلاً أم آجلاً”.

وشدد الائتلاف الوطني على ضرورة دعم مؤسسات الشعب السوري، وفي مقدمتها الحكومة السورية المؤقتة والجيش السوري الحر بما يضمن توفير كامل الخدمات للمدنيين وعلى رأسها الصحة والتعليم بالإضافة إلى ضمان الأمن.

وطالب الائتلاف الوطني الدول الكبرى، والدول الصديقة للشعب السوري، إضافة إلى رعاة الحل السياسي، بتحمل مسؤولياتهم تجاه الشعب السوري، وحثّهم على العمل من أجل إعادة عربة الحل السياسي إلى سكتها، بما يضمن وقف القتل والإجرام، وإطلاق سراح المعتقلين، وتحقيق انتقال سياسي وفق القرارات الدولية ومرجعية جنيف. المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *