سياسة

اغتيالات إدلب تحصد 39 قتيلا وجريحا خلال يومين

هيومن فويس

وثق ناشطون محليون الأحد، مقتل وجرح 39 مدنيا وعسكريا نتيجة 29 حالة إطلاق نار وتفجير في عموم محافظة إدلب، خلال 48 ساعة.

وقال الناشطون إن 27 شخصا قتلوا بينهم 12 مدنيا منهم طفل وامرأتين، وجرح 12 آخرين بينهم خمسة مدنيين وإعلاميان وعنصر دفاع مدني، لافتين إن القتلى والجرحى سقطو نتيجة 23 حالة إطلاق نار، و6 تفجيرات بعبوات ناسفة وألغام أرضية.

ولفت الناشطون أن معظم القتلى والجرحى العسكريين يتبعون إلى “هيئة تحرير الشام”، حيث قتل من الأخير تسعة عناصر وجرح ثلاثة آخرين، بينما من باقي الفصائل العسكرية ستة قتلى وجرح.

وشهدت محافظة إدلب خلال الـ48 ساعة الماضية اغتيالات لقياديون وعناصرمن “تحرير الشام” و”الحزب الإسلامي التركستاني” و”كتائب حمزة بن عبد المطلب” و”جيش الأحرار” وشخصيات مقربةمن الكتائب الإسلامية، بإطلاق نار وتفجيرات، إضافة إلى مقتل وجرحعدد من المدنيين، الأمر الذي دعا “حكومة الإنقاذ” لإعلان حالة الطوارئ وشكك الناشطون بجدوى القرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *