ملفات إنسانية

النظام يمنع خروج مهجري الغوطة خارج دمشق

هيومن فويس

قال مصدر خاص، أمس الجمعة، إن قوات النظام السوري منعت المدنيين الذين خرجوا من الغوطة الشرقية من التوجه لأي محافظة سورية باستثناء دمشق.

وقال المصدر، وفق ما نقلته وكالة سمارت، وهو أحد الأشخاص الذين غادروا الغوطة، إن قوات النظام نقلتهم من مدينة عدرا إلى معسكر الدوير جنوب دمشق، وخيرتهم إما البقاء في المعسكر لمدة أربعة أشهر وبعدها يعودون للغوطة، أو بمغادرة المعسكر إلى أقربائهم في دمشق، ومنعتهم من السفر إلى باقي المحافظات.

وأشار المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه لأسباب أمنية، أن قوات النظام وضعتهم في غرف خشبية بالمعسكر، وقدمت لهم وجبات طعام.

وخرج الخميس نحو 7 آلاف من المدنيينمن مدن في الغوطةالمحاصرة إلى مناطق قريبة تسيطر عليها قوات النظام السوري، بالتزامن مع تقدم الأخيرة في المنطقة.

​وقتل وجرح آلاف المدنيين خلال الأيام الفائتة نتيجة قصف قوات النظام وروسيا بلدة حمورية بمختلف أنواع الأسلحة منها غاز الكلور السام، في ظل قصف مكثف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية رغم اعتماد مجلس الأمن الدولي في 24 شباط الماضي القرار “2401” حول هدنة لثلاثين يوما في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *