سياسة

إدلب..قرى تعلن الحياد عن اقتتال تحرير “الشام وسوريا”

هيومن فويس

أعلنت هيئات مدنية لثلاث قرى جنوب وشمال إدلب شمالي سوريا، الأربعاء، حيادها عن الاقتتال الحاصل بين “هيئة تحرير الشام” و “جبهة تحرير سوريا”.

وجاء في بيان صادر باسم المجلسين المحليين لقريتي معرتماتر وجبالا، أنهما اتفقا على إخلاء المقرات العسكرية في القريتين، واعتبار كافة المقاتلين من مكونات الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، ومنع استخدام طرقات القريتين من قبل “تحرير الشام” و “تحرير سوريا”.

كذلك توصل ممثلين عن أهالي قرية أطمة والمخميات المحيطة بها، لاتفاق يقضي بتحييد المنطقة عن الاقتتال، بضمانة “فيلق الشام” التابع للجيش الحر، وفتح طرق الانسحاب للطرفين “المتنازعين”، والإسعاف والحالات الإنسانية .

واتفقت”جبهة تحرير سوريا” و”هيئة تحرير الشام” في وقت سابق يوم أمس، على تحييد بلدات وقرى جنوبي محافظة إدلب شمالي سوريا، وشمالي محافظة حماة وسط البلاد، عن الاقتتال الحاصل بينهما وعدم فتح مقرات للأخيرة، بالتزامن مع سقوط قتلى وجرحى شمال إدلب نتيجة الإشتباكات بين الطرفين.وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.