سياسة

فيلق الرحمن: الهدنة الروسية في الغوطة “جريمة”

هيومن فويس

اعتبر “فيلق الرحمن” التابع للجيش السوري الحر الاثنين، الهدنة الروسية التي تقضي بوقف إطلاق النار لخمس ساعات يوميا وفتح معابر لـ”خروج المدنيين” من غوطة دمشق الشرقية “جريمة لايمكن السكوت عنها”.

وقال المتحدث الرسمي باسم الفيلق وائل علوان في تصريح لوكالة “سمارت” تعيلقا عن الهدنة، “إجبار المدنيين على التهجير القسري أو الموت بالقصف والحصار جريمة روسية لايمكن السكوت عنها”.

وأعلنت روسيا في وقت سابق اليوم، عن هدنة في الغوطة لمدة خمس ساعات يوميا تبدأ الساعة التاسعة صباحا وتنتهي في الثانية ظهرا، بدءا من يوم الثلاثاء، وعن فتح معابر لـ”خروج المدنيين” منها.

وجائت الهدنة الروسية مغايرة لما اعتمده مجلس الأمن الدولي قبل يومين، إذ أقر القرار “2401” الذي يتضمن وقفا شاملا لإطلاق النارلثلاثين يوما في سوريا وفك الحصار عن الغوطة، وإدخال المساعدات الإنسانية، والسماح بإجلاء المرضى والمصابين فقط دون قيد أو شرط.

كما اعتبر “جيش الإسلام” الاثنين، الهدنة الروسية، محاولة للهروب من دعوة مجلس الأمن الدولي لوقف إطلاق نار شامل.

وتتعرض مدن وبلدات الغوطة الشرقية لقصف جوي من قبل طائرات روسيا والنظام الحربية وقصف مدفعي وصاروخي مكثف منذ أسبوع ما يتسبب بمقتل وجرح عشرات المدنيين يوميا إضافة إلى دمار بالبنية التحتية وخروج المشافي والأفران عن الخدمة، وسط حصار مستمر منذ خمس سنوات على المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.