سياسة

جيش الإسلام: قتلنا 130 من قوات النظام

هيومن فويس

​كشف “جيش الإسلام” الأحد، أنهم قتلوا قرابة 130 عنصرا وضابطا من قوات النظام السوري شرق العاصمة السورية دمشق.

وقال الناطق الرسمي باسم “جيش الإسلام”، حمزة بيرقدار خلال حديث مع “سمارت”، إن المعارك ضد قوات النظام على مدار الشهرين الماضيين شرقي الغوطة الشرقية، أدت لمقتل أكثر من 130 عنصرا بينهم ضباط، وجرح آخرين، إضافة لعطب وتدمير آليات وعربات ورشاشات ثقيلة.

​وأضاف في تصريحات نقلتها وكالة سمارت، إلى أن ثمانية ضباط من قوات النظام قتلوا وجرح عناصر آخرون أمس السبت، جراء استهدافهم بالمدفعية الثقيلة من “جيش الإسلام” خلال تجتمعهم عند نقاط استطلاع قرب خطوط التماس في بلدة حوش الضواهرة.

​وأوضح “بيرقدار” أيضا أن قوات النظام فشلت بالتقدم عند بلدات النشابية وحرزما وبيت نايم وتل فرزات الاستراتيجي، فيما نجحت بالتقدم فقط عند بلدة الزريقية من خلال تقدمها وسيطرتها على منازل ومدرسة ومسجد البلدة.

​وأشار أن قوات النظام حولت الهجوم انطلاقا من نقاطها عند حوش الضواهرة، بالاعتماد على “العربة الجسرية MT55” لعبور “الخندق المائي” قرب “خط الموت”، لافتا أنهم دمروا العربة واستولوا على الجسر وهو الرابع الذي ينصبه النظام بالآونة الأخيرة.

وما تزال ​قوات النظام تصعّد من عملياتها العسكرية وقصفهاعلى عموم مدن وبلدات الغوطة الشرقية المحاصرة، والتي تسفر عن مقتل وجرح العديد من المدنيين، إضافة لدمار في الأبنية السكنية والبنى التحتية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.