سياسة

تل أبيب تعلن عزمها شراء 17 طائرة شبح أمريكية

هيومن فويس – أ ف ب

أعلنت تل أبيب عن عزمها تقديم طلب لشراء 17 طائرة أمريكية جديدة شبح طراز أف 35، ليصل عدد الطائرات التي ستملكها من هذا الطراز في السنوات المقبلة إلى 50، حسبما أعلن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وجاء في بيان لمكتب نتنياهو أن مجلس الوزراء الأمني الإسرائيلي أعطى الضوء الأخضر لهذه الطلبية الجديدة، ويفترض أن تتسلم إسرائيل أولى الطائرات من هذا الطراز الشهر المقبل، كما أفادت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن شراء هذه الطائرات، سيتم تمويله من المساعدات العسكرية الأمريكية التي زادت في أيلول/ سبتمبر، لتصل إلى 38 مليار دولار للفترة ما بين 2019 و2028.

وقال نتنياهو للإذاعة العامة، إن حكومته تعتزم من خلال هذه الطلبية “العمل على تعزيز أمن إسرائيل وضمان وجودها في العقود المقبلة”، وأضاف: “إسرائيل يمكنها الدفاع عن نفسها من خلال قواتها (…) ضد كل الأعداء، مهما كانت المسافة”.

وبرر القادة الإسرائيليون شراء تلك الطائرات بتهديد قد يصدر عن إيران، وتستطيع طائرات إف 35 التحليق دون أن ترصدها أنظمة الدفاع المضادة للطائرات التي تملكها إيران، بما فيها صواريخ إس 300 التي تسلمتها طهران من روسيا، ونشرتها لحماية موقع فوردو النووي الإيراني، بحسب ما أفاد التلفزيون الإيراني في آب/أغسطس.

من أهم المميزات لل إف-35 استعمالها كاشوف مسح الكتروني وتقنية التخفي ولكنها على عكس الطائرات الأخرى التي تمتلك قدرة التخفي ولا تمتلك قدرة جيدة على المناورة مثل طائرة ال ب 2 وال إف – 117 فإن إف-35 تمتلك قدرة كبيرة على المناورة.

وهبطت المقاتلة الأميركية اف-35 عموديا للمرة الأولى في آذار-مارس 2010 وهي نقطة مضيئة في البرنامج الأكثر تكلفة لوزارة الدفاع لمشتريات الاسلحة والذي تعرض لمشاكل بسبب زيادات في التكاليف وتأخيرات في التسليم. وقالت لوكهيد مارتن كورب -الشركة المصنعة للمقاتلة-إن طيار الاختبارات غراهام توملينسون هبط بطائرة اف-35 بي التي يمكنها تفادي أجهزة الرادار على منصة مساحتها 95 قدما مربعة في محطة باتوكسنت ريفر الجوية التابعة للبحرية الأميركية في ماريلاند.

وأضافت الشركة أن عملية الهبوط أظهرت القدرة على العمل في مساحة صغيرة جدا في البحر أو على اليابسة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.