سياسة

“الساروت” يعلن انضمام تشكيله لـ”جيش العزة”

هيومن فويس

أعلن قائد لواء “حمص العدية” عبد الباسط الساروت في بيان مصور اليوم، انضمام اللواء إلى صفوف “جيش العزة” التابع للجيش السوري الحر.

وقال قائد عمليات “جيش العزة” المعروف بالعقيد أبو حسين، إن انضمام لواء “حمص العدية” إلى صفوفهم يأتي في إطار استعداد “الجيش” لضم المقاتلين الراغبين بدفع الظلم عن السوريين واسقاط النظام وتحرير الأراضي السورية من كافة اشكال الاحتلال الأجنبي، طبقا لقوله.

كذلك قال “أبو حسين” إن هذا الانضمام يشكل عاملا مهما لزيادة قوة “جيش العزة” من خلال ضم من وصفهم بـ “المقاتلين المؤمنين بضرورة انتصار الثورة السورية و المدربين تدريبا جيدا”، قائلا إن انضمامهم هو خطوة في طريق توحيد الصفوف.

وتحفظ “أبو حسين” عن ذكر أعداد مقاتلي اللواء لدواع أمنية، مشيرا أنهم سيقاتلون في أي مكان تتواجد فيه قوات النظام وفق تعبيره.

وكان “جيش العزة” أطلق منتصف الشهر الماضي، مرحلة جديدة من معركة “في سبيل الله نمضي”ضد قوات النظام والميليشيات الداعمة له شمال حماة، كما شارك فيصد محاولات النظام الأخيرة للتقدم في المنطقة.

يشار إلى أن “الساروت” الملّقب بـ “منشد الثورة السورية” أمضى فترة في تركيا، قبل أن يعود إلى الشمال السوري، لتعتقله “هيئة تحرير الشام” هناك بتهمة الانتماء إلى تنظيم “الدولة”، ما دفع العشرات للتظاهر مطالبين بإطلاق سراحه.وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *