سياسة

60 قتيلا للنظام السوري بمعارك ريف حماة

هيومن فويس: مالك حسن

قتل أكثر من 60 عنصراً من قوات النظام والميليشيات الأجنبية والمحلية، بينهم ضباط، وجرح العشرات، خلال الاشتباكات والمعارك العنيفة على محور “أبو دالي” بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

بدوره، قال الإعلام الحربي الموالي للنظام السوري إن قوات النظام وحلفاءه سيطروا على قرية المشيرفة في ريف إدلب الجنوبي بعد هجوم شنته على قوات المعارضة المسلحة، مضيفا أنها تواصل عملياتها العسكرية هناك.

وفي التفاصيل، قتلت مجموعة كاملة لقوات النظام بكمين محكم أثناء محاولتهم التقدم بالقرب من “تل المقطع” شرق بلدة “أبو دالي”، بحسب تصريح القائد العسكري بغرفة عمليات ريف حماة “أبو الحسن فاروق” لوكالة إباء.

وأضاف “أبو الحسن” أن مجموعة أخرى من قوات النظام لقيت حتفها في قرية المشيرفة قرب بلدة أبو دالي بريف إدلب الجنوبي الشرقي، إثر انفجار لغم أرضي بسيارة كانت تقلهم، كما انفجر لغم أرضي آخر بسيارة إسعاف لجرحى من قوات النظام أدى إلى مقتل جميع من كان بداخلها.

وتزامن القصف مع اشتباكات عنيفة بين قوات النظام المدعومة بشكل رئيسي من مليشيات إيرانية، وبين فصائل المعارضة المسلحة، وتركزت الاشتباكات على محوري المشيرفة وأم حارتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *