سياسة

أول تصريح روسي حول “فاروق الشرع”

هيومن فويس

أعلن الممثل الخاص للرئيس الروسي في سوريا الكسندر لافرنتييف، اليوم السبت, أن الحديث عن ترشيح نائب رئيس النظام السابق فاروق الشرع كرئيس لمؤتمر” الحوار السوري” مجرد “شائعات”.

وأشار لافرنتييف, في تصريح لوكالة (نوفوستي) إلى أنه “لا توجد حتى الآن أية ترشيحات لرئيس مؤتمر الحوار الوطني في سوريا”.

وكان تقرير لصحيفة “الشرق الاوسط” كشف مؤخراً ان موسكو بدأت بدراسة اقتراح قدم مــن قبل شخصيات بالمعارضة السورية تتضمن تسمية نائب الرئيس السابق فاروق الشرع لترؤس مؤتمر “سوتشي” المقبل.

وطلبت شخصيات معارضة من مسؤولين في وزارتي الدفاع والخارجية الروسيتين دعوة فاروق الشرع لترؤس مؤتمر “سوتشي” باعتباره شخصية وطنية مقبولة من شريحة واسعة من المعارضين والعاملين في الدولة, بحسب التقرير.

وتم تحديد موعد لعقد مؤتمر الحوار الوطني السوري في منتجع سوتشي خلال يومي 29 و 30 كانون الثاني المقبل.
واضاف المبعوث الروسي أن “مجموعة العمل الخاصة بتحرير المعتقلين في سوريا ستباشر نشاطها خلال الأسبوعين أو الثلاثة المقبلة، وستضم في قوامها فقط ممثلي الدول الضامنة (روسيا وتركيا وإيران) ومن دون الأطراف السورية”.

من جهة اخرى, لفت المبعوث الروسي الى ان “روسيا تلاحظ محاولات لزعزعة استقرار الوضع في سوريا بعد بدء عملية سحب الجزء الرئيسي من القوات الجوية الفضائية الروسية”.

واضاف ان “كل الدول لا ترغب ، بأن تقود موسكو عملية التسوية السياسية في سوريا، وليس فقط السياسية بل أيضا محاربة (داعش)، و الجماعات الإرهابية في سوريا”، حسب زعمه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *