سياسة

حركة “زنكي” تُفرج عن مدير تربية حلب الحرة

هيومن فويس

أفرجت حركة نور الدين زنكي عن السيد محمد مصطفى مدير تربية حلب الحرة بعد اعتقال دام أكثر من شهر لأسباب تتعلق بتهم الفساد والخيانة حسب ما قالت الحركة.

 

وكان القيادي في حركة نور الدين زنكي “حسام أطرش” اعترف في وقت سابق بمسؤولية الحركة عن اختطاف الأستاذ “محمد مصطفى”، والذي فقد بعد خروجه من مقر مديرية التربية باتجاه منزله بريف حلب الغربي في الثاني من الشهر السابق “تشرين الثاني”.

 

وقال “حسام أطرش” على صفحته الرسمية عبر موقع “تلغرام” إن “محمد مصطفى” موجود في سجون الحركة وسيتم تحويله للقضاء ليحاكم بملفات الفساد والخيانة التي قد ثبتت عليه”. وفق ما نقلته شبكة شام الإخبارية.

 

ورأت هيئة تحرير الشام أثناء الإقتتال الدائر بينهم في الشهر الماضي، أن ما قامت به حركة نور الدين زنكي بإختطاف مدير التربية والتعليم بأنها خطوة غير مدروسة، واتهمت الحركة بأنها أوعزت لمجموعات تابعة لها ومتواجدة في مناطق الهيئة لاختلاق المشاكل والتوترات مع الهيئة.

 

ومع إطلاق سراح السيد محمد مصطفى يبدو أنه تمت تبرأته من جميع التهم الموجه اليه من قبل حركة الزنكي، ومع هذا التشردم الحاصل في الساحة الثورية، أصبح لا بد من وجود مرجعية قانونية حيادية تحاسب الجميع وتصدر الأحكام القضائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *