سياسة

أنقرة: قمة سوتشي تتناول نتائج أستانا

هيومن فويس

قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، الخميس، إن القمة الثلاثية التي ستعقد في مدنية سوتشي الروسية قريبا، ستناقش الفعاليات التي ستجري في مناطق خفض التوتر المتفق عليها خلال محادثات أستانة.

وأوضح قالن في بيان، أن القمة الخاصة بسوريا والمزمع إجراؤها في 22 نوفمبر الجاري، سيحضرها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين، والإيراني حسن روحاني.

وأضاف قالن أن الزعماء سيتناولون أيضا مسألة إيصال المساعدات الإنسانية، وكيفية مساهمة الدول الثلاث الضامنة في محادثات جنيف الرامية إلى إيجاد حل سياسي للأزمة السورية، استنادا إلى قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

ومنتصف سبتمبر / أيلول الماضي، أعلنت الدول الضامنة لمسار أستانة (تركيا وروسيا وإيران) توصلها إلى اتفاق على إنشاء منطقة خفض توتر في إدلب، وفقا لاتفاق موقع في مايو / أيار الماضي.

وفي إطار الاتفاق، تم إدراج إدلب ومحيطها (شمال غرب) ضمن “مناطق خفض التوتر”، إلى جانب أجزاء محددة من محافظات حلب (شمال)، وحماة (وسط)، واللاذقية (غرب). وفق ما نقلته وكالة الأناضول التركية.

ومنذ منتصف أكتوبر / تشرين الأول الماضي، تواصل القوات المسلحة التركية تحصين مواقع نقاط المراقبة على خط إدلب ـ عفرين، بهدف مراقبة “منطقة خفض التوتر” في إدلب.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *