ملفات إنسانية

43 اعتداء على مراكز طبية وللدفاع المدني

هيومن فويس: جوليا شربجي

ذكر تقرير حقوقي أنَّ النظام السوري لم يتوقف عن قتل الكوادر الطبية وكوادر الدفاع المدني رغم اتفاقات خفض التصعيد، وقد تصدَّر بقية الأطراف في قتلهم في أيلول، كما عادت القوات الروسية لممارسة القتل بحقهم بعد انقطاع استمر شهرين، وتفوَّقت أيضاً على بقية الأطراف في اعتدائها على المنشآت الطبية ومنشآت الدفاع المدني للشهر الثاني على التوالي.

وسجّل التقرير، الصادر عن الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل 93 من الكوادر الطبية وكوادر الدفاع المدني على يد الأطراف الرئيسة الفاعلة في سوريا منذ مطلع عام 2017، فيما وثّق مقتل 9 من الكوادر الطبية وكوادر الدفاع المدني في أيلول، 5 منهم على يد قوات النظام السوري، و2 على يد كل من القوات الروسية وقوات التحالف الدولي.

وأشار التقرير إلى تفاصيل الضحايا، حيث قتلت قوات النظام السوري 2 من الكوادر الطبية، و2 من الممرضين، و1 من كوادر الدفاع المدني. فيما قتلت القوات الروسية صيدلانياً وسيدة من الكوادر الطبية، وقتلت قوات التحالف الدولي طبيباً وصيدلانياً.

كما وثق التقرير 43 حادثة اعتداء على مراكز حيوية طبية ومراكز للدفاع المدني، كانت 16 منها على يد قوات النظام السوري استهدفت فيها 5 من المنشآت الطبية، و5 من سيارات الإسعاف، و6 من مراكز الدفاع المدني. فيما سجل التقرير 27 حادثة اعتداء على يد القوات الروسية استهدفت 11 منها منشآت طبية، و4 سيارات إسعاف، و12 مركزاً للدفاع المدني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.