سياسة

الأمم المتحدة “مصدومة” من الانتهاكات الحاصلة بالرقة

هيومن فويس: وكالات

أعربت الأمم المتحدة عن صدمتها إزاء استهدف المدنيين والمنشآت العامة في الرقة وغيرها من مناطق سوريا، وحثت جميع الأطراف المعنية على الالتزام بحماية المدنيين والبنية التحتية في البلاد.

ودعا نائب المتحدث باسم الأمين العام للمنظمة فرحان حق أثناء مؤتمر صحفي عقده أمس الاثنين في نيويورك، إلى تسهيل إيصال المساعدات الإنسانية للمدنيين بشكل منتظم ومستدام ونزيه، بما يتماشى مع القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان، معربا عن القلق الشديد لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) إزاء تقارير تفيد بتواصل الاعتداءات على المطارات والمستشفيات والمدارس ومراكز النازحين في عدة مناطق من سوريا، ما أسفر عن مقتل وإصابة عشرات المدنيين، وألحق أضرارا كبيرة بالبنى التحتية المدنية الحرجة.

وأوضح المسؤول الأممي أن المنظمة العالمية لا تزال تتسلم تقارير تفيد بتواصل القتال والهجمات في مدينة الرقة وغوطة دمشق الشرقية ومحافظة إدلب، علاوة على الأنباء عن ثلاثة انفجارات هزت العاصمة أمس.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *