سياسة

مقتل قائد اللواء 61 في البحرية الروسية بمعارك دير الزور

هيومن فويس: شهد الرفاعي

أفادت مصادر إعلامية بأن قائد اللواء 61 مشاة في البحرية الروسية العقيد “فاليري فيديانين”، قد توفي اليوم- الأحد، 1 تشرين الاول- أكتوبر، متأثراً بالجراح التي أصيب في دير الزور، خلال العملية التي أدت إلى مقتل قائد الجيش الخامس في الجيش الروسي، على يد تنظيم الدولة.

يذكر أن العقيد فيديانين هو قائد اللواء 61 مشاة التابع للبحرية الروسية والذي يشارك في معارك دير الزور

ويعد العقيد، ثالث ضابط قتيل من البحرية الروسية بعد الكسندر بوزينيتش (قتل في تشرين الثاني 2015 بصاروخ تاو) وسيرجي بوردوف (قتل في نيسان 2017 بصاروخ تاو ).

وكانت قد أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الأحد، 24 أيلول – سبتمبر 2017 عن مقتل اللواء فاليري أسابوف بقصف مدفعي شنه مسلحو تنظيم “داعش” في دير الزور السورية.

وقالت الوزارة في بيان إن اللواء فاليري أسابوف “ترأس مجموعة المستشارين العسكريين الروس في سوريا، تعرض لإصابة قاتلة جراء انفجار قذيفة أطلقها تنظيم الدولة، عند مركز قيادة تابع لقوات النظام السوري، حيث كان يؤدي مهمته لمساعدة العسكريين السوريين في إدارة عملية تحرير مدينة دير الزور من التنظيم”.

وفي وقت سابق من تعرضت بلدة بهيلي في مدينة دير الزور السورية، الأحد، لقصف بقذائف الهاون، وقد انفجرت أحدى القذائف بالقرب من سيارة مراسل ” سبوتنيك”، ولم يصب مراسل الوكالة بأذى.

وأسفر انفجار القذيفة، عن كسر الزجاج وتلف جسم السيارة، وكان المراسل، في وقت القصف، بالقرب من السيارة جنبا إلى جنب مع ضباط الجيش السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *