سياسة

1000 شاحنة سلاح وصلت للوحدات الكردية

هيومن فويس: الأناضول

قال وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، اليوم الجمعة، إن أكثر من ألف شاحنة، محملة بالسلاح والذخائر، وصلت منظمة “ي ب ك/ب ي د” في سوريا، خلال الأشهر الأخيرة فقط.

وأضاف الوزير، في كلمة تهنئة بعيد الأضحى، ألقاها في مقر حزب العدالة والتنمية الحاكم بولاية غيريسون (شمال)، أن حلفاء بلاده، الذين يرسلون السلاح إلى “ي ب ك”؛ يدّعون إنه مخصص فقط لمحاربة تنظيم “داعش” .

واستدرك بالقول “لو كان الأمر كذلك لكان يكفي نقل 80 أو 90 شاحنة سلاح، إلا أننا رصدنا أكثر من ألف شاحنة، أي ما يكفي لتجهيز جيش من حوالي 50 ألف شخص”.

وأكد جانيكلي، أن تنظيم “ي ب ك” هو نفسه تنظيم “بي كا كا”، الذي يعتبره العالم إرهابيًا، وبالتالي فإن إمداد “ي ب ك” بالسلاح يعني تسليح “بي كا كا”.

وأضاف أن عددًا من الدول الحليفة لبلاده تطبق حظرًا “مقنّعًا” على بيع الأسلحة لها في الآونة الأخيرة، إلا أنها تقدم الأسلحة لمنظمة إرهابية تستهدف وحدة الأراضي التركية.

ورصد مراسل الأناضول في محافظة “الحسكة”، شمال شرقي سوريا، مطلع أغسطس/ أب الماضي، دخول 112 شاحنة محملة بمعدات عسكرية عبر الحدود العراقية نحو مناطق تمركز عناصر “ي ب ك/ب ي د”، شمالي مدينة الرقة.

وسبق أن أرسلت الولايات المتحدة 909 شاحنات محملة بمعدات عسكرية، إلى مناطق التنظيم، خلال الفترة من 5 يونيو/حزيران إلى 31 يوليو/تموز الماضيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *