سياسة

شبيح لدى مخابرات النظام يهرب من دمشق الى السودان خوفا!

هيومن فويس

وصل الشبيّح والقيادي في ميليشيا تتبع للمخابرات الجوية المدعو “ابو علي مصمص” إلى دولة السودان، هارباً من مدينة التل قبل أيام، وذلك بعد اعتقال شقيقه “عزو مصمص” من قبل مخابرات النظام، بعد أن عاد الأخير من مدينة ادلب إلى دمشق بتزكيه ودعم من المخابرات الجوية التي يتبع لها شقيقه.

أبو علي مصمص واحد من أبرز قادة الميليشيات في مدينة التل، شكل ميليشيا تتبع للمخابرات الجوية فور خروج فصائل المعارضة نحو الشمال السوري، وضم إلى تلك الميليشيا عناصر سابقين لدى شقيقه، والذي كان قائداً لكتائب المعتز بلله التابعة للمعارضة، قبل أن يخرج إلى شمال سوريا ثم إلى تركيا عبر اتفاق بين الفصائل والنظام السوري في التل. وفق ما نقلته شبكة “العاصمة” في تقرير لها

وعمد “ابو علي مصمص” إلى عمليات تجنيد وتطويع لعشرات الشبان في مدينة التل بمغريات مادية وسلطوية، وضمانات بعدم زجهم على الجبهات، ولكنه لم يوفي بوعده وأرسل بمجموعات مقاتلة إلى القابون سابقاً وجوبر وعين ترما حالياً لمؤازرة الميليشيات الموالية.

وفقد خمسة عناصر من المجموعات العاملة تحت إمرته، الأمر الذي تسبب باحتقان شعبي من قبل أهالي هؤلاء الشبان، لأن تطويعهم وعدم خروجهم إلى ادلب جاء بضمانات عدم الزج على الجبهات والاكتفاء بالبقاء داخل المدينة وفي محطيها .

شبكة “صوت العاصمة” قد تحدثت في تقرير سابق عن العملية التي قام ابو علي بها لإعادة أخاه إلى مدينة دمشق، قبل أن يتم اعتقاله من قبل جهة أمنية غير تلك التي رعت عودته من الشمال السوري، الأمر الذي جعل “ابو علي” يتخوف من اعتقال قد يجري بحقه، فقام بدفع مبالغ كبيرة لاستخراج جواز سفر جديد والخروج من سوريا إلى السودان عبر الأراضي اللبنانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *