سياسة

فصائل شيشانية تلتزم “الحياد” في قتال الهيئة والأحرار

هيومن فويس: توفيق عبد الحق

خرج ثلاثة من أبرز الفصائل الجهادية الشيشانية في سوريا، في شريط مصور واحد، أمس/ الجمعة، 4 آب – أغسطس، بلقاء واحد، يعلنون من خلاله إلتزامه “الحياد” جراء الاقتتال المستمر بين هيئة تحرير الشام وحركة أحرار الشام الإسلامية في الشمال السوري.

وقال أمير أجناد “القوقاز” في سوريا “عبد الحكيم الشيشاني”: “جئنا إلى أرض الشام لكي نساعد أهلنا المسلمين ونكون عونا لهم، ولا نريد وليس لدينا نية للتدخل في الأمور الداخلية من الفتن على أرض الشام”.

وأضاف، “أي شيء نفعله أو خطوة نخطوها نستشير فيها العلماء وأهل الاستشارة من المسلمين”.

أما مسلم الشيشاني وهو قائد فصيل “جنود الشام”، فقال: عندما خرجت “داعش” من المناطق وخرج مناصروها ، قد وقعت بعض الفتن، ولكن لم نتدخل بها أبداً”.

https://www.youtube.com/watch?v=Jsq300gvX4g&feature=youtu.be

وقال قائد “جنود الشام”: “لن نقاتل أي جماعة إلا في حال أجمع أهل العلم كافة على قتالها (…) وذلك بعد استشارة علمائهم داخل سوريا وخارجها، ولن نكون طرفا في رفع جماعة أو إسقاط أخرى”.

وأكد القادة الثلاثة على موقفهم بـ”الحياد وعدم التدخل في الفتن والشؤون الداخلية لأهل الشام”، واستعداهم للتعاون مع أي فصيل عسكري أو كتيبة إسلامية تقاتل قوات النظام وحلفاءه.

فيما عرضت “التعاون مع أي فصيل يعتزم قتال قوات النظام السوري وحلفاءه“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *