سياسة

الأسد يرسل قوات “ضخمة” للحدود الأردنية

هيومن فويس: فاطمة بدرخان

قالت صحيفة الوطن المقربة من النظام السوري، الجمعة، 2 حزيران- يونيو 2017،  أن نظام الأسد قد ارسل قوات وصفتها بـ”الضخمة” الى مناطق حدودية مع الاردن.

واشارت الصحيفة الى أن قوات النظام السوري تستعد لتنفيذ عملية عسكرية لاستعادة جنوب درعا من قبضة مسلحي “الدولة”.

كما نوهت الصحيفة إلى إن النظام السوري، ارسل منصات اطلاق صواريخ من طراز “جولان” التي تستخدم لتدمير التحصينات الاسمنتية المسلحة والدشم الترابية والأنفاق قليلة العمق. على حد وصفها.

وكانت قد أكدت مصادر خاصة لـ “هيومن فويس”، بتوجه أرتال عسكرية لقوات النظام السوري والفرقة الرابعة التي يقودها “ماهر الأسد”، بالإضافة إلى ميليشيا “قوات الغيث” نحو مدينة درعا جنوبي، بعد حشود مماثلة  توجهت الى مدينة ازرع والسويداء وخربة غزالة، والتي كانت تتواجد في حي برزة الدمشقي بعد سيطرة الأسد عليه.

اقرأ أيضاً: ماهر الأسد يرسل فرقته الخاصة إلى درعا

وأن هدف الحشود بحسب مصادر عسكرية تكمن في استرجاع ما خسرته قوات الأسد والمليشيات المساندة له في حي المنشية بدرعا البلد على تخوم جمرك درعا القديم الذي يصل سوريا بالأردن.

يتألف الرتل الذي تحرك ليلة أمس من مدينة خربة غزالة باتجاه مدينة درعا من أليات وسيارات عسكرية تحمل مضاد 23، فيما  تصدى فوج المدفعية التابع للجيش الحر له، واستهدفه بقذائف الهاون وراجمات الصواريخ أسفر ذلك عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف القوات المهاجمة.

وأفاد مصدر خاص لـ “هيومن فويس” من داخل مدينة درعا بوجود استنفار كبير لقوات النظام السوري والميليشيات الموالية له داخل كتيبة البانوراما وعدة احياء في المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *