سياسة

انشقاق قيادي عن الهيئة لصالح الأحرار

هيومن فويس: توفيق عبد الحق

أعلن قائد عسكري يتبع لهيئة  “تحرير الشام” المشكلة مؤخراً، انشقاقه عن الهيئة، واندماجه مع حركة أحرار الشام الإسلامية، وجاء ذلك في بيان رسمي للحركة، تبنت من خلاله عملية الانشقاق.

“محمد علوش”، القائد العسكري لتجمع “جند الملاحم”، والتابع بدروه لـ “هيئة تحرير الشام”، وعزا القيادي العسكري انشقاقه، الجمعة 19 أيار، بالقول: “نظرًا للتطورات التي تجري في الساحة، وضرورة توحيد الصفوف وجمع الكلمة، وتحقيقًا لمرضاة الله تعالى ورسوله”.

وحدد علوش الجماعة التي انضم إليها في أحرار الشام، بكتيبة “الشيخ أبو عمير.”

وازدادت حدة المناوشات في الآونة الأخيرة، يوماً بعد يوم بين حركة أحرار الشام وهيئة تحرير الشام في الشمال السوري وتحديداً إدلب.

وكانت قد شهدت حركة أحرار الشام الإسلامية بدورها، العديد من الانشقاقات لصالح هيئة تحرير الشام، ومن الذين انشقوا عن الحركة، “أبو اليقظان المصري: شرعي في احرار الشام، المصري أبو الفتح الفرغلي: مسؤول الدراسات السابق في احرار الشام، أبو صالح الطحان: القائد العسكري السابق في احرار الشام، أبو يوسف المهاجر: الناطق العسكري بإسم احرار الشام، طلحة أبو شعيب: شرعي سابق في احرار الشام، ابو حفص منبج: شرعي في احرار الشام، أبو إسلام مدرعات: مسؤول عسكري في احرار الشام، أبو هاشم: مسؤول فرع العمليات السابق للحركة، أبو اليزيد تفتناز: المسؤول الاعلامي للجناح العسكري، أبو إسماعيل: مسؤول التسليح”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.